معلومات عن محافظة جنوب سيناء

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠٤ ، ٩ مارس ٢٠١٧
معلومات عن محافظة جنوب سيناء

محافظة جنوب سيناء

محافظة مصرية تتقاسم مع محافظة شمال سيناء مساحة شبه جزيرة سيناء، وتتخذ من مدينة الطور عاصمة لها، وتمتد مساحتها إلى أكثر من 31.272كم2، وتعتبر مدينة شرم الشيخ الأكبر في المحافظة.


تشغل المحافظة حيزاً بين منطقتي خليج السويس والعقبة، وتتميز بشكلها المثلث المتخذ من الشمال قاعدة له، ومن الشرق حيث طابا وصولاً إلى خليج العقبة ثمّ إلى رأس سدر شمالاً ونهاية بخليج السويس غرباً، ويضم ضلعا المثلث امتداد الخليجين الآنفين الذكر وصولاً إلى النقطة التي يلتقيان بها مع رأس محمد؛ وهي نقطة رأس المثلث.


التقسيم الإداري لمحافظة جنوب سيناء

تنشطر محافظة جنوب سيناء إلى ثمانية مراكز إدارية، وثمانية مدن، ويحتضن كل مركز مجموعة من القرى، ومراكزها الإدارية، هي:


أبو رديس

تشرف على خليج السويس، وتتميز بموقعها بين السلاسل الجبلية، وتشترك بحدود مع مدينة أبو زنيمة من الجهة الشمالية، كما تحدها مدينة طور سيناء من الجهة الجنوبية، أما حدودها من الغرب فتأتي مع خليج السويس، وتشترك مع مدينة سانت كاترين من الجهة الشرقية، وتمتد مساحتها إلى أكثر من 2400كم².


أبو زنيمة

تمتد مساحتها إلى 5000كم²، وتضم قريتين هما قرية غرندل والرملة، ويعمل سكانها في الصناعات والمحاجر والمناجم؛ وتقام فوق أراضيها مصانع للجبس والفرومنجنيز، كما يمارس بعض أهاليها في قرية غرندل العمل في الزراعة.


نويبع

تشرف مدينة نويبع على سواحل البحر الأحمر مباشرة، ولها ميناء في غاية الأهمية وهو ميناء نويبع يربطها مع خليج العقبة الأردني، وإدارياً لنويبع قريتين وثمانية تجمعات سكانية، وهي من المناطق السياحية الزراعية التجارية في البلاد، وتمتد مساحتها إلى أكثر من 5097كم2.


دهب

تحظى مدينة دهب بشهرة واسعة بعد مدينة شرم الشيخ في محافظة جنوب سيناء، حيث تعتبر موطناً للغطس وللمناطق الأثرية والمحميات الطبيعية في تلك المنطقة، وحظيت باهتمام كبير من قِبل الحكومة المصرية؛ وتمثل ذلك بإقامة الفنادق والقرى السياحية فيها.


تشغل المدينة حيزاً في الجنوب الشرقي لشبه جزيرة سيناء حيث خليج العقبة، ويبعد بينها وبين منتجع شرم الشيخ نحو 81 كم شمالاً، كما تفصل بينها وبين مدينة إيلات مسافة تصل إلى 135كم فقط.


رأس سدر

تُطل المدينة بساحل البحر الأحمر فوق خليج السويس، وإدارياً تضم ثلاث مناطق رئيسية وهي وادي سدر، وسدر، وأبو صويرة، لها شاطئ رملي يصل طوله إلى 95كم تقريباً، وتبعد عن العاصمة المصرية بنحو 200كم تقريباً.


شرم الشيخ

تعتبر المدينة الأكبر في المحافظة؛ حيث تمتد مساحتها إلى 424كم2، وتتميز بمكانة سياحية مرموقة نظراً للتطور الملحوظ الذي شهده القطاع السياحي في الآونة الأخيرة، وتشغل المدينة موقعاً جغرافياً مميزاً عند رأس البحر الأحمر، وتتميز ببنيتها التحتية القوية من المرافق والخدمات.


سانت كاترين

تقع فوق قمة جبل الطور على ارتفاع يصل إلى 1586م تقريباً، وتفصل بينها وبين مدينة نويبع مسافة تقدر ب120كم، وتعتبر بمثابة محمية طبيعية.


طور سيناء

لها عدة مسميات منها جبل موسى، وجبل حوريب، وتحظى المدينة بأهمية تاريخية ودينية عظيمة، وتبعد جغرافياً عن نفق الشهيد أحمد حمدي بنحو 265 كم تقريباً، بالإضافة إلى ما تقدم فإنّ للمدينة مكانة سياحية مهمة في مصر نظراً لوجود آثار قبطية وإسلامية.


ديموغرافية محافظة جنوب سيناء

تشير إحصائيات التعداد السكاني لعام 2016م إلى أنّ عدد سكان محافظة جنوب سيناء قد تجاوز 170.987 نسمة تقريباً؛ وفق الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المصري.


تمتهن الغالبية العظمى من سكان المحافظة السياحة، والصيد، والرعي، والصناعة، والتعدين، والزراعة، وخدمات أخرى، ويشير التاريخ إلى أنّ معظم سكان المنطقة من أصل سيامي، أما في الوقت الحالي فيقيم فيها سكان من البدو من مختلف القبائل؛ ومنهم الحويطات وأولاد سعيد، والعليقات، والعوارمة، والترابين، والبدارة.