معنى اسم عفراء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٧ ، ٢٦ ديسمبر ٢٠١٢
معنى اسم عفراء

معنى اسم عفراء نبذة


عفراء اسم عربي، وله عدة معاني جميلة، فعفراء يعني الأرض البيضاء التي لم تطأها قدم، والعفراء أيضاً من ليالي الشهر وهي ليلة الثالث عشر.

معنى الاسم بالتفصيل

عَفْرَاءُ هي الأَرضُ البَيْضاءُ التي لم تطأها قدم.

عَفْرَاءُ ليلة من ليالي الشَّهْرِ : الثالثةَ عشرة .


عفراء علم مؤنث عربي


المعفَّرة بالتراب وهي من الفعل عفَرهَ وهي الممرَّغه بالتراب وتشير إلى نوع من

الظباء وهو بطيء الحركة ويدعى المذكر منه " أعفر "، وعفراء أيضا تعني الأرض البيضاء ، كما أنها تعني الليلة الثالثة عشرة وذلك بحسب الشهر القمري وذلك بسبب لمعان القمر فيه، وأيضا من الفعل عفَّرَ الشيءَ أي بَيَّضه، وهنا العفراء تعني البيضاء.


أشهر من حملت هذا الاسم


عفراء بنت عَقّال العذرية ( ت نحو 50 هـ ) وهي محبوبة الشاعر عروة بن حزام وهو ابن عمها.


ومن قصائده في حبيبته عفراء القصيدة الشهيرة وإنّي لتعروني لذكراكِ رعدة ٌ وفيما يلي نص القصيدة


وإنّي لتعروني لذكراكِ رعدة ٌ


وإنّي لتعروني لذكراكِ رعدة ٌ لها بين جسمي والعظامِ دبيبُ

وما هوَ إلاّ أن أراها فجاءة ً فَأُبْهَتُ حتى مَا أَكَادُ أُجِيبُ

وأُصرفُ عن رأيي الّذي كنتُ أرتئي وأَنْسى الّذي حُدِّثْتُ ثُمَّ تَغِيبُ

وَيُظْهِرُ قَلْبِي عُذْرَهَا وَيُعينها عَلَيَّ فَمَا لِي فِي الفُؤاد نَصِيبُ

وقدْ علمتْ نفسي مكانَ شفائها قَرِيباً وهل ما لا يُنَال قَرِيبُ

حَلَفْتُ بِرَكْبِ الرّاكعين لِرَبِّهِمْ خشوعاً وفوقَ الرّاكعينَ رقيبُ

لئنْ كانَ بردُ الماءِ عطشانَ صادياً إليَّ حبيباً، إنّها لحبيبُ

وَقُلْتُ لِعَرَّافِ اليَمَامَة ِ داونِي فَإنَّكَ إنْ أَبْرَأْتَنِي لَطَبِيبُ

فما بي من سقمٍ ولا طيفِ جنّة ٍ ولكنَّ عَمِّي الحِمْيَريَّ كَذُوبُ

عشيّة َ لا عفراءُ دانٍ ضرارها فَتُرْجَى ولا عفراءُ مِنْكَ قَريبُ

فلستُ برائي الشّمسِ إلا ذكرتها وآلَ إليَّ منْ هواكِ نصيبُ

ولا تُذكَرُ الأَهْواءُ إلاّ ذكرتُها ولا البُخْلُ إلاّ قُلْتُ سوف تُثِيبُ

وآخرُ عهدي منْ عفيراءَ أنّها تُدِيرِ بَنَاناً كُلَّهُنَّ خَضيبُ

عشيّة َ لا أقضي لنفسي حاجة ً ولم أدرِ إنْ نوديتُ كيفَ أجيبُ

عشيّة لا خلفي مكرٌّ ولا الهوى أَمَامي ولا يَهْوى هَوايَ غَرِيبُ

فواللهِ لا أنساكِ ما هبّتِ الصّبا وما غقبتها في الرّياحِ جنوبُ

فَوَا كَبِدًا أَمْسَتْ رُفَاتاً كَأَنَّمَا يُلَذِّعُهَا بِالمَوْقِدَاتِ طَبِيبُ

بِنَا من جَوى الأَحْزَانِ فِي الصّدْرِلَوْعَة ٌ تكادُ لها نفس الشّفيقِ تذوبُ

ولكنَّما أَبْقَى حُشَاشَة َ مُقْولٍ على ما بِهِ عُودٌ هناك صليبُ

وما عَجَبِي مَوْتُ المُحِبِّينَ في الهوى ولكنْ بقاءُ العاشقينَ عجيبُ

3349 مشاهدة