مفهوم الصحة النفسية للطفل

مفهوم الصحة النفسية للطفل

الصحة النفسية والطفل

يمكن تعريف الصحة النفسية للطفل على أنها النمو الجيد والصحي للطفل في مختلف المجالات الاجتماعية، والسلوكية، إضافةً إلى العاطفية، والمعرفية، كما يتم فيها تعليم الطفل الطريقة الصحيحة في حل المشاكل، حيث أن الصحة النفسية الجيدة للطفل تعد طريقاً لحياة جيدة مليئة بالإيجابية والتفاعل السليم مع أقرانه والمجتمع المحيط به، ومن الجدير بالذكر أن الصحة النفسية لدى الطفل تختلف عن الصحة النفسية لدى البالغين؛ وذلك نظراً لمراحل النمو عند الطفل.[١][٢]

آثار التوازن الصحي النفسي لدى الأطفال

تعد الصحة النفسية جزءاً لا يتجزأ من صحة الأطفال العامة، وتؤثر على بقية الأنواع الأخرى، وفيما يلي نبين أهمية الصحة النفسية للطفل:[٢][٣]

  • يؤثر على معدل نجاح الطفل في مدرسته.
  • يزيد من التفاعل الإيجابي له في المجتمع.
  • يؤثر على كيفية تطور الطفل، ومقدار هذا التطور.
  • يلعب الصحة النفسية للطفل دوراً مهماً في طريقة تفكيره، والتعبير عن مشاعره.
  • يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالصحة الجسدية، والعقلية، بالإضافة إلى العاطفية.
  • يساعد الطفل على تشكيل علاقات صحية مع الأفراد الآخرين.[١]

كيفية المحافظة على الصحة النفسية لدى الطفل

هناك العديد من الأشياء البسيطة التي تؤثر تأثيراً بالغاً في الصحة النفسية للطفل قد لا نلقي لها بالاً، وفيما يلي نذكر أهم هذه الأشياء:[٤]

  • يؤثر التمتع بصحة جسدية جيدة للطفل، والحفاظ على اللياقة الخاصة به بشكل إيجابي على الصحة النفسية، تماماً كما تؤثر هي على بقية الأنواع؛ حيث أن العلاقة بين أنواع الصحة علاقة تفاعلية متبادلة.
  • الجو العام للعائلة والمنزل مهم جداً، وما توفره من سعادة وطمأنينة فيه، فضلاً عن غياب التوتر والضغط فيه.
  • امتلاك كم معين من الحرية في اللعب في داخل محيط الطفل وخارجه.
  • الاختيار الجيد للمدرسة، والنظر إلى البيئة التي توفرها لطلابها.
  • تمتع الطفل بالحب، وأن يكون مشبعاً بالعاطفة.
  • شعور الطفل بالثقة المتبادلة والأمان في محيطه.
  • انخراط الطفل في الأنشطة المحلية المجتمعية.
  • اتباع نظام غذائي متزن يلبي كافة احتياجاته.
  • القيام بأنشطة رياضية بصورة منتظمة.

الاضطرابات النفسية الشائعة عند الأطفال

تعد عملية مراقبة الطفل وسلوكياته مهمة جداً؛ لأنها قد تدل على وجود بعض التغيرات الخطيرة في سلوك الطفل، وهذا بدوره يقود إلى احتمالية وجود بعض الاضطرابات النفسية لديه، وفيما يلي نذكر بعض الأمثلة على هذه الاضطرابات:[٥]

  • اضطرابات السلوك (CD).
  • اضطرابات فرط النشاط (ADHD).
  • الإصابة بالقلق والاكتئاب.
  • الوسواس القهري.
  • اضطراب ما بعد الصدمة (PTSD).

العوامل المؤثرة في الصحة النفسية للطفل

تتفاوت نسبة تمتع الأطفال بالصحة النفسية من طفل لآخر، كما يعد بعض الأطفال أكثر عرضة من غيرهم لاضطرابات الصحة النفسية، ونبين فيما يلي بعض العوامل التي تؤثر سلباً على الصحة النفسية للطفل:[٤]

  • الاضطرابات النفسية للوالدين تؤثر بشكل كبير على الطفل، مثل؛ مشاكل الإدمان، والسوابق الإجرامية.
  • المشاكل المستمرة بين الوالدين، والانفصال.
  • وجود أمراض طويلة الأمد لدى الطفل.
  • بعض الأحداث الصادمة، كوفاة شخص قريب وعزيز.
  • تعرض الطفل للاعتداء بكافة أشكاله من أي طرف كان، مثل الاعتداء اللفظي (التنمر)، والاعتداء الجسدي، إضافةً إلى الاعتداء الجنسي.
  • تحمل المسؤوليات مبكراً، كرعاية الأكبر منه.
  • الظروف المعيشية السيئة، مثل؛ الفقر، والتشرد.

المراجع

  1. ^ أ ب "child mental health", britannica, Retrieved 18/4/2022. Edited.
  2. ^ أ ب "What Is Children’s Mental Health?", cdc, Retrieved 18/4/2022. Edited.
  3. "Children's Mental Health", apa, Retrieved 18/4/2022. Edited.
  4. ^ أ ب "Children and young people", mentalhealth, Retrieved 18/4/2022. Edited.
  5. "Children’s Mental Disorders", cdc, Retrieved 18/4/2022. Edited.
28 مشاهدة
للأعلى للأسفل