مفهوم الصفيحة التكتونية

مفهوم الصفيحة التكتونية

مفهوم الصفيحة التكتونية

يُقصد بالصفيحة التكتونيّة (بالإنجليزية: Plate Tectonic) أو صفيحة الغلاف الصخريّ (بالإنجليزية: Lithospheric Plate) بأنّها لوح صخريّ ضخم غير مُنتظم الشكل[١] نتج عن تصدّع الغلاف الصخريّ الخارجي الصلب لكوكب الأرض الذي يُدعى بالقشرة الأرضيّة إلى أجراءٍ منفصلة،[٢] وتتحرّك كلّ صفيحة تقريباً كوحدة واحدة فوق طبقة الوشاح الأرضيّة (بالإنجليزية: Mental).[٣]


تختلف مساحة الصفائح التكتونيّة عن بعضها البعض كثيراً، إذ تتراوح ما بين بضع مئات إلى آلاف الكيلومترات، كما تختلف في سُمكها وفقاً لعمر الصفيحة، حيث يصل سُمك الصفيحة المُحيطيّة حديثة التكوين إلى أقل من 15 كم، بينما يصل سمك الصفيحة القاريّة قديمة التكوين إلى 200 كم أو أكثر، ومثال ذلك الأجزاء الداخلية لأمريكا الشمالية والجنوبية،[١] كما يُشار إلى أنَّ سماكة الصفيحة نفسها تختلف من طرفٍ لآخر؛ حيث يتراوح سُمك الصفيحة بالابتعاد عن حوافها تدريجياً ما بين 100-200 كم، ومن الجدير بالذكر أنَّ بعض الصفائح تتعرّض لتشوهّات داخلية، حيث يظهر ذلك جليّاً على طول الحدود بينها.[٣]


أنواع الصفائح التكتونية

تُصنّف الصفائح التكتونيّة إلى عدّة أنواع، وتشمل: الصفائح المحيطيّة، والصفائح القاريّة، وصفائح محيطيّة وقاريّة،[٤] تتكون الصفائح المُحيطيّة الجديدة عند حدود الصفائح المتباعدة التي تُمثّل المناطق الواقعة على طول حيد وسط المحيط (بالإنجليزية: Mid-Ocean Ridge)، نتيجةً لارتفاع الماغما على طول الحَيْد، كما يُؤدي تدفق اللابة من تلك الحيود البركانية سريعة البرودة إلى تشكُّل الصخور الناريّة السطحيّة (بالإنجليزية: Extrusive Igneous Rock).[٥]


أمّا الصفائح القاريّة الجديدة فتتكون عند حدود الصفائح المتقاربة، والتي تُمثل نقطة تصادم الصفيحة المُحيطيّة بالصفيحة القاريّة، فيؤدّي ذلك لغوص الصفيحة المُحيطيّة أسفل الصفيحة القاريّة ضمن عملية تُسمى بالاندساس (بالإنجليزية: Subduction)، بالتالي تنصهر الصفيحة المحيطية مُنتجةً الماغما التي تحتاج إلى فترة زمنية تصل إلى ملايين السنين كي تبرد، وتُشكّل قشرةً قاريّة جديدة وصخوراً ناريّةً جوفية (بالإنجليزية: Intrusive Igneous Rock).[٥]


أبرز الصفائح التكتونية

تُصنَّف الصفائح التكتونيّة وِفقاً لأطلس العالم بالاعتماد على مساحتها إلى صفائح رئيسيّة كبيرة المساحة، حيث تُغطي الصفائح الرئيسيّة السبع حوالي 95% من سطح الأرض،[٦] والجدير بالذكر أنّ الصفائح تُسمّى تبعاً لأشكال سطح الأرض الموجودة فوقها، حيث تُسمى الصفيحة التي تقع أسفل المحيط الهادئ باسم صفيحة المحيط الهادئ، وتُعدّ أكبر الصفائح التكتونيّة مساحةً، كما تتحرك نحو الشمال الغربي بسرعةٍ تصل نحو 7 سم/سنة، [٧] ويُوضح الجدول الآتي الصفائح الرئيسيّة ومساحتها :[٦]


اسم الصفيحة التكتونيّة المساحة (كم2)
صفيحة المحيط الهادىء 103,300,000
صفيحة أمريكا الشماليّة 75,900,000
الصفيحة الأوراسيّة 67,800,000
الصفيحة الأفريقيّة 61,300,000
الصفيحة القطبية الجنوبية 60,900,000
الصفيحة الهندية الأستراليّة 58,900,000
صفيحة أمريكا الجنوبيّة 43,600,000


المراجع

  1. ^ أ ب "What is a tectonic plate?", pubs.usgs.gov,5-5-1999، Retrieved 17-11-2020. Edited.
  2. "Continental Movement by Plate Tectonics", www.manoa.hawaii.edu, Retrieved 17-11-2020. Edited.
  3. ^ أ ب Charles J. Ammon (10-7-2019), "An Introduction to Plate Tectonics"، eqseis.geosc.psu.edu, Retrieved 17-11-2020. Edited.
  4. "Plate Tectonic Theory: Plate Boundaries and Interplate Relationships"، csmgeo.csm.jmu.edu, Retrieved 17-11-2020. Edited.
  5. ^ أ ب Doug Bennett (5-4-2018), "Difference Between Continental & Oceanic Plates"، sciencing.com, Retrieved 17-11-2020. Edited.
  6. ^ أ ب Benjamin Elisha Sawe (12-8-2020), "How Many Tectonic Plates Are There?"، www.worldatlas.com, Retrieved 18-11-2020. Edited.
  7. Becky Oskin (19-12-2017), "What Is Plate Tectonics?"، www.livescience.com, Retrieved 17-11-2020. Edited.
499 مشاهدة
Top Down