تعريف الغلاف الصخري

تعريف الغلاف الصخري

تعريف الغلاف الصخري

يُعرف الغلاف الصخري (بالإنجليزية: Lithosphere) على أنّهُ الجزء الذي يشمل الأراضي الصلبة من القشرة الأرضية بالإضافة إلى المواد شبه الصلبة الموجودة بالقرب من مركز الأرض،[١] ويتميز سطح الغلاف الصخري بأنّه غير مستوٍ؛ إذ توجد عليه السلاسل الجبلية، والسهول الشاسعة، والمناطق المنبسطة، بالإضافة إلى الوديان العميقة.[٢]


موقع الغلاف الصخري

تتكوّن الأرض من 4 طبقات مميزة تشمل بدءً من باطن الأرض إلى سطحها؛ اللُّب الداخلي، واللُّب الخارجي، والوشاح، والقشرة،[٣] حيث يشتمل الغلاف الصخري الطبقات الخارجيّة من بُنية الأرض، أيّ الجزء العلويّ الهش من طبقة الوشاح بالإضافة إلى القشرة، فيما يحدّه من الأعلى الغلاف الجويّ، ومن الأسفل الغلاف المائي والذي يُعدّ جزءً من طبقة الوشاح.[٤]


أجزاء الغلاف الصخري

يتكوّن الغلاف الصخري من ألواح رأسية يترواح سُمكها بين 64.3 -152.8 كم، ويتألّف ممّا يأتي:[٥]


طبقة الليثوسفير

تُعرف (بالإنجليزية: Lithosphere) وهي الطبقة الصلبة الهشّة من الوشاح العلويّ، وتُعدّ أقل كثافةً وأكثر برودةً مُقارنةً بالطبقات الأخرى.


غلاف الانسياب

يُعرف (بالإنجليزية: Asthenosphere) وهي الطبقة المكوّنة للوشاح العلوي، وتُعتبر متوسطة الكثافة، حيث تتعرّض للضغط والحرارة الشديدين، ونتيجةً لذلك تكون قريبةً من درجة الانصهار.


القشرة المحيطية

تُعرف (بالإنجليزية: Oceanic Crust) توجد القشرة المحيطية أسفل المحيطات بسُمك يصل إلى 8 كم،[٦] فيما تبلغ كثافتها ما يزيد عن 3 غم/سم3، وتتألف القشرة المحيطيّة من معادن السليكيات الغنيّة بالحديد والمغنيسيوم.


القشرة القارية

تُعرف (بالإنجليزية: Continental Crust) توجد القشرة القارية أسفل القارات بسماكة تصل إلى 32 كم،[٦] فغالباً ما تكون سميكةً جداً أسفل السلاسل الجبلية، فيما تصل كثافتها إلى ما دون 2.7 غم/سم3، وتتألّف من معادن السليكيات ذات الكثافة القليلة مع وجود نسبة كبيرة من الألومنيوم، والكالسيوم، والبوتاسيوم.


خصائص الغلاف الصخري

تشترك جميع الصخور التي يتألّف منها الغلاف الصخري بالطريقة التي تستجيب بها تِبعاً للقوى المؤثّرة عليها؛ حيث تميل إلى التكسُّر والانهيار عندما تتعرّض للضغط تحت درجات الحرارة المنخفضة بالقرب من سطح الأرض، بينما مع زيادة العمق وزيادة درجة الحرارة والضغط تزداد قدرة تحمّل الصخور، فتتأثّر بتلك العوامل عن طريق التغيُّر في شكلها، أو التمدُّد، أو الانحناء بدلاً من الانكسار.[٧]


وعند عُمق مُعيّن تكون فيه درجة الحرارة مرتفعة بدرجة معينة تبدأ الصخور في أخذ طبيعة المواد السائلة اللزجة بدلاً من المواد الصلبة، حيث يُعرَف ذلك العمق بأنّه قاع الغلاف الصخري.[٧]


يرتكز الغلاف الصخري على غلاف الانسياب أو ما يُعرف بغلاف موري، إذ يولّد الاتصال الماديّ بين الغلاف الصخري والغلاف الموري قدراً من قوى الدفع والسحب المؤثّرة على الغلاف الصخري، ونتيجةً لذلك تعرّض الغلاف الصخريّ للتكسُّر إلى نحو 12 قطعة كبيرة تُشكّل الصفائح التكتونيّة.[٧]


كما يجدر بالذكر أنَّ العمليات الجيولوجية التي تحدث في الغلاف الصخري تُسبّب العديد من الحوادث؛ كالبراكين، والزلازل، ونشوء السلاسل الجبلية، بالإضافة إلى تحديد مواقع وشكل القارات.[٧]


أنواع الغلاف الصخري

يُصنّف الغلاف الصخري بالاعتماد على الأماكن التي يوجد فيها إلى نوعين رئيسيين هما؛ الغلاف الصخري المحيطي ، والغلاف الصخري القاري،[٨] وفيما يأتي أوجه الاختلاف بينهما:[٨]


الغلاف الصخري المحيطي

يمثّل الغلاف الصخري المحيطي الجزء العلوي من الغطاء والقشرة الأرضية التي توجد تحت المحيطات والبحر، ويمكن أن يختلف هذا النوع عن الغلاف الصخري القاري من حيث تركيب هيكله الصخري، إذ تكون صخور الغلاف المحيطي أكثر كثافة من الغلاف القاري، وتجدر الإشارة إلى أنّ خندق ماريانا هو أعمق جزء من الغلاف الصخري المحيطي.


الغلاف الصخري القاري

يمثّل الغلاف الصخري القاري الطبقة أو الجزء العلوي الموجود على سطح اليابسة، ويشتمل على جميع قارات العالم، والمناطق المحددة فوق مستوى سطح البحر، ويتصل هذا الغلاف مباشرةً بالغلاف الجوي، ويُعد جبل إيفرست هو أعلى نقطة في الغلاف الصخري القاري.


أهمية الغلاف الصخري

تكمُن أهميّة الغلاف الصخري في توفير الموارد الأساسيّة التي يحتاج لها البشر، ومنها ما يأتي:[٩]

  • يوفّر الغلاف الصخري كافة أنواع العناصر الغذائية التي تحتاج لها النباتات كي تنمو.
  • يندمج الغلاف الصخري مع كلا الغلافين المائي والجوي بهدف المساهمة في نمو جميع الكائنات الحية.
  • يُشكّل الغلاف الصخري مصدرًا غنيًا بكافة أنواع الوقود مثل؛ الفحم، والغاز الطبيعي، والنفط، التي تحتاج لها قطاعات الصناعة، والمنازل، والنقل.
  • تُساهم حركة الصفائح التكتونية في تشكّل الجبال وحدوث الزلازل، الأمر الذي يُساهم في تكوين موائل جديدة.
  • يُشكّل الغلاف الصخري مصدرًا غنيًا بالمعادن المختلفة مثل؛ الحديد، والمغنيسيوم، والفضة، والألمنيوم، والنحاس.
  • يوفّر الغلاف الصخري المساحة الكافية لعيش الحيوانات وكذلك البشر.


ما علاقة الغلاف الصخري بالأغلفة الأخرى؟

يتفاعل الغلاف الصخري (بالإنجليزية: lithosphere) مع الأغلفة الأخرى التي تتضمن؛ الغلاف الحيوي (بالإنجليزية: Biosphere)، والغلاف الجليدي (بالإنجليزية:Cryosphere)، والغلاف المائي (بالإنجليزية:Hydrosphere)، والغلاف الجوي (بالإنجليزية:Atmosphere)، إذ تُساهم معًا في التأثير على مختلف أنواع العناصر مثل؛ ملوحة مياه المحيطات، والتنوّع البيولوجي، والمناظر الطبيعية.[١٠]


يجدُر الإشارة إلى أنّ غلاف الأرض الترابي (بالإنجليزية: Pedosphere) يُعد جزء لا يتجزأ من الغلاف الصخري، والذي يتكوّن من الأتربة والأوساخ، حيث يتشكّل الغلاف الترابي نتيجة تفاعل كل من الغلاف الصخري، والجليدي، والحيوي، والجوي، والمائّي معًا. [١٠]


ومن الأمثلة على تأثر وتفاعل الغلاف الصخري مع الأغلفة الأخرى؛ هو تأثير عوامل الغلاف الجوي والمائي؛ كالرياح والأمطار على تآكل صخور الغلاف الصخري، وكذلك الأمر عندما تختلط العناصر العضويّة للغلاف الحيوي مع الصخور المتآكلة، الأمر الذي يؤدي إلى تشكيل التربة الخصبة الخاصة بغلاف الأرض الترابي. [١٠]


يظهر تأثير الغلاف الصخري بعد تفاعله مع الأغلفة الأخرى من خلال التأثير على درجات الحرارة، وتفاوت درجاتها على سطح الأرض، فعلى سبيل المثال تتمتّع الجبال العالية بدرجات حرارة منخفضة مقارنةً بالسهول والوديان. [١٠]


المراجع

  1. "TEACHER BACKGROUND: EARTH'S SPHERES", www.esrl.noaa.gov, Retrieved 2021-1-7. Edited.
  2. Chris Kreger (2004-11-10), "Earth's Spheres"، www.cotf.edu, Retrieved 2021-1-7. Edited.
  3. Beth Geiger (2019-11-11), "Explainer: Earth - layer by layer"، www.sciencenewsforstudents.org, Retrieved 2021-1-7. Edited.
  4. Jeannie Evers (2015-5-20), "Lithosphere"، www.nationalgeographic.org, Retrieved 2021-1-7. Edited.
  5. "Structure of the earth and Rocks", www.d.umn.edu, Retrieved 2021-1-7. Edited.
  6. ^ أ ب "The Earth's Layers Lesson #1", volcano.oregonstate.edu, Retrieved 2021-1-7. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث Charles Spencer,Christianlly Cena, "The Lithosphere: Definition & Composition"، study.com, Retrieved 2021-1-7. Edited.
  8. ^ أ ب "Lithosphere", vedantu, Retrieved 21/10/2021. Edited.
  9. "Importance of Lithosphere", importanceofstuff, Retrieved 21/10/2021. Edited.
  10. ^ أ ب ت ث "Lithosphere", nationalgeographic, Retrieved 21/10/2021. Edited.
567 مشاهدة
للأعلى للأسفل