مفهوم تكنولوجيا التعليم ومراحل تطوره

كتابة - آخر تحديث: ١٥:٤٧ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
مفهوم تكنولوجيا التعليم ومراحل تطوره

التعليم

تُعدُّ المراحلُ التّعليميّةُ من أهمّ المراحل في حياة الإنسان؛ فهي تنقل المعلومات والبيانات للشّخص حسب المرحلةِ العُمريّة التي يعيشُها وهذه المعلومات تزيد من قُدرة الشّخص على فَهم البيئة المُحيطة، وكيفيّة التّصرّف في الظّروف الصّعبة، وتُساهم في تطوير المُجتمع من خلال تطوير قُدرات الأفراد، وتختلف المَعلومات الّتي قد يتلقّاها الشّخص؛ فقد تكون معلوماتٍ دينيّةٍ أو طبيّةٍ أو اجتماعيّةٍ أو سياسيّةٍ، فما هو مفهوم تكنولوجيا التّعليم، وما هي المراحل التي مرّت بها.[١]


تكنولوجيا التعليم

تكنولوجيا التّعليم هي عبارةٌ عن الوسائل التّعليميّة التي ركّزت على المواد والمعدات والبرامج، حيث يُربَط المفهوم بأنظمة الاتصال، وتعود أُصول هذا المفهوم إلى جذورٍ تاريخيّةٍ؛ حيث يرى البعض أنّها تمتدّ إلى عصر الإنسان البدائيّ الذي يمتلك تقنياته الخاصّة، وتطوّر هذا المفهوم حسب تطوّر الإنسان، ومرّ بمراحل متعدّدةٍ إلى أن وصل إلى المفهوم الحاليّ، لذلك على كل من يدرس في مجال التّعليم أن يدرس مجال التطور في التّعليم على مر الأيّام.[٢]


مراحل تطور مفهوم تكنولوجيا التعليم

من اهم مراحل تطور مفهوم تكنولوجيا التعليم:[٣]

  • حركة التّعليم البصريّ: عبارة عن أيّ وسيلةٍ بصريّةٍ تعتمد على النّظر لتقديم المعلومة، وقد تطورت هذه الوسائل نتيجةَ اكتشاف الأصوات والأفلام المُتحرّكة النّاطقة، وأُضيفَ العنصر السّمعيّ إليها للانطلاق إلى المرحلة التّالية.
  • حركة التعليم السّمعيّ البصريّ: عبارة عن الوسائل التي تتعلّق بحاسّتي السّمع والبَصر في نقل المعلومات والخبرات والأفكار.
  • مفهوم الاتصال: تعتمد هذه المرحلة على التّفاعل بين المُرسل والمُستقبِل في الغرفة الصّفيّة ديناميكياً في نقل المعلومات، وهذا يؤدّي إلى تحقيق التّفاهم بين الشّخصَين؛ حيث يُعتَمد في التّطوير على طرق التّعليم بشكلٍ أكبر من الاهتمام بالمواد والأجهزة، وبذلك تختلف هذه المرحلة عن المراحل السّابقة، فقد أدّت إلى إحداث تغييرٍ في الإطار النّظري للتقنيات التّربويّة.
  • مفهوم النّظم: يعتمد هذا المفهوم في نظرته للتّعليم على التكامل الحاصل بين مُكوّناته التي تكون مُرتبةً ومُنظّمةً، وتعمل معاً لتحقيق هدف مُشترك.
  • العلوم السُّلوكيّة: تعتمد هذه المرحلةُ على سلوك المُتعلِّم، والظُّروف التي يحدث فيها التّعلّم؛ فهذه السلوكيات والظُّروف تُؤثّر بشكلٍ أساسيٍّ في سير العمليّة التّعليميّة، ولكن لا بُدّ من استخدام الأدوات المساعِدة التي من شأنِها التّعزيز لا العرض.
  • المفهوم الحالي لتقنيات التعليم: يُعدُّ استخدامُ كلمة تقنيات التعّليم المرحلة َالأخيرةَ من تطوُّر المفهوم خلال السّنين، واجتمع العلماء على تفسيره وتعريفه بأنّه الدّراسة والمُمارسة الأخلاقيّة لتيسير التّعلّم، وتحسين الأداء (التعليم والتعلم) من خلال إنشاء واستخدام وإدارة العمليّات والموارد التّقنيّة المناسبة للتّعلّم، حسب جمعيّة الاتّصالات والتّكنولوجيا التّربويّة الأمريكية (AECT)، حيث شمل هذا التّعريف جميع المراحل السّابقة بما يتناسب مع تطوُّرات العصر.


المراجع

  1. "What is Education? ", www.acs.edu.au, Retrieved 22-9-2018. Edited.
  2. Rocci Luppicini, "A Systems Definition of Educational Technology in Society "، www.tlu.ee, Retrieved 22-9-2018. Edited.Page 105.
  3. Association for Educational Communications and Technology (AECT) (1-6-2004), "The Definition of Educational Technology "، ocw.metu.edu.tr, Retrieved 22-9-2018.Page 1,3,4,5.