مكملات غذائية كمال الاجسام

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣١ ، ٢٧ مارس ٢٠١٨
مكملات غذائية كمال الاجسام

مُكمِّل الكرياتين

يتم انتاج مركب الكرياتين بشكل طبيعي في الجسم بحيث يقوم بتزويد العضلات والأنسجة بالطاقة، ويعمل تناول مكمل الكرياتين على زيادة محتوى الكرياتين في العضلات بنسبة قد تصل إلى 40٪، مما يؤثر على الخلايا العضلية والأداء الرياضي، ويؤدي ذلك أيضاً إلى زيادة اكتساب العضلات، كما أظهرت الكثير من الأبحاث أن الكرياتين يُحسِّن القوة العضلية، مما يسمح بأداء التمارين الرياضية بشكل أفضل، ويؤدي بالنهاية إلى زيادة كتلة العضلات مع الوقت، بالإضافة إلى ذلك فإن الكرياتين يعمل على زيادة المحتوى المائي في الخلايا العضلية، مما يُسبِّب انتفاخها قليلاً وإنتاج إشارات لنمو العضلات، كما أن هذا المكمل قد يُقلِّل ذوبان بروتينات العضلات، وقد يرفع مستويات الهرمونات ذات العلاقة بنمو العضلات مثل عامل النمو "IGF-1"، ويُذكر بأنه قد تم دراسة الكرياتين بشكل واسع ووُجِِد بأنه مكمل آمن. [١]


المُكمِّلات البروتينية

يلجأ أولئك الذين يرغبون في بناء عضلاتهم ونحت أجسامهم إلى إضافة المكملات البروتينية إلى حمية بناء الأجسام؛ لأن البروتين يلعب دوراً أساسياً في نمو العضلات، كما أن هذه المكملات تُزوِّد الأجسام بكميات كبيرة من المُغذيات، وعموماً فإنها تُحقِّق فوائد عدة ومن أهمها:[٢]

  • تساعد المكملات البروتينية على خسارة الدهون والوزن الزائد أثناء نحت كتلة العضلات، حيث تعمل هذه المكملات على تقليل الكربوهيدرات، وتحسين نسبة سكر الجلوكوز في الدم، وبالتالي الشعور بالشبع، وتقليل تركيز الدهون الثلاثية.
  • مكملات البروتين تقلل آلام العضلات أو الاختلالات العضلية بشكل سريع، بالإضافة إلى زيادة القدرة على التحمل.


مُكمِّل بيتا ألانين

يساعد الحمض الأميني بيتا ألانين (بالإنجليزية: Beta-alanine) على تحسين الأداء الرياضي وتقليل التعب الناتج عنه، كما أنه يساعد على زيادة كتلة العضلات بالتزامن مع اتباع برنامج رياضي، فقد أظهرت إحدى الدراسات أن تناول 4 غم من هذا المكمل يومياً على مدى 8 أسابيع يزيد من كتلة الجسم من دون دهون،[١] ويُذكر بأن البيتا ألانين يساعد على تخفيف حمض اللبن الذي ينتج كمادة جانبية لعملية الأيض اللاهوائي، والذي يؤدي إلى الشعور بالحرقة في حالة الإعياء العضلي، بالإضافة إلى أنه يعمل على زيادة مستوى مادة "ل. الكارنوسين" (بالإنجليزية: L-carnosine) في العضلات، مما يتيح القدرة على التدريب العضلي لمدة أطول.[٣]


مُكمِّلات أخرى لكمال الأجسام

هناك مكملات غذائية أخرى يمكن للاعبي بناء الأجسام تناولها، ومن أهمها:[٤]

  • مكملات الفيتامينات أو المعادن المتعددة: تعد هذه المكملات مهمة بالنسبة للاعبي كمال الأجسام؛ لأنها تضمن أداء العمليات الجسدية بشكل صحيح، فنقص الفيتامينات والمعادن يُبطِّىء عملية بناء العضلات.
  • مكمل كبريتات الجلوكوزامين: يدعم عمل المفاصل وتكوُّن الغضاريف، حيث يعد الاحتفاظ بسلامة المفاصل ضرورة قصوى لدى لاعبي كمال الأجسام وخصوصاً على المدى البعيد، حيث إن حمل الأثقال يضر بالمفاصل، كما أنه قد يؤدي إلى عدة إصابات مع مرور الوقت.
  • مكمل الغلوتامين: يعتبر الحمض الأميني "ل. الغلوتامين" (بالإنجليزية: L-Glutamine) الحمض الأكثر وفرة في الأنسجة العضلية، إلا أن تمرين واحد فقط قد يُقلِّل حوالي 40% من مخازن الغلوتامين في العضلات، ويعمل مكمل الغلوتامين على تحسين الأداء من خلال زيادة إنتاج هرمون النمو، وزيادة حجم الخلايا العضلية، وبالتالي تسريع تحسن العضلات بعد ممارسة التمارين.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Grant Tinsley, PhD (16-7-2017), "The 6 Best Supplements to Gain Muscle"، www.healthline.com, Retrieved 21-3-2018. Edited.
  2. "Top 14 Positive And Side Effects Of Supplements On The Body", www.vkool.com,17-5-2014، Retrieved 21-3-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ANDREW BENNETT (11-9-2017), "Top 10 Muscle Building Supplements"، www.livestrong.com, Retrieved 21-3-2018. Edited.
  4. RICHARD CHOUEIRI (11-9-2017), "Top Ten Safest Bodybuilding Supplements"، www.livestrong.com, Retrieved 21-3-2018. Edited.