مم تتكون الزهرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٩ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠١٦
مم تتكون الزهرة

الزهرة

إنّ الزهرة هي العضو المسؤول عن عمليّة التكاثر في النباتات المُزهرة؛ حيثُ تدمج الزهرة حبوب اللقاح الذكريّة مع البويضة الأنثويّة لإنتاج البذور، وعادةً ما تبدأ هذه العمليّة بالتلقيح، وبعدها تأتي مرحلة الإخصاب التي تؤدي إلى تكوين البذور وانتشارها، كما أنّ النباتات الزهريّة أو الزهور تُستخدم في تجميل الأماكن، والمساحات المفتوحة، وأغراض الزينة كذلك.


مكوّنات وأجزاء الزهرة

الكأس

هو المُحيط الزهريُّ الخارجيُّ للزهرة أو النبتة، وإن السبَلات التي تُكوّن الكأس في الزهرة هي أولُ جزءٍ يتكون فيها، ووظيفتها حماية الأجزاء الداخليّة للزهرة، وتشبه السَبَلات في شكلها أوراق النبات، ولونها أخضر، وتقع أسفل الزهرة في عددٍ من النباتات؛ كالحوذان والمغنولية، في حين تتشابه السَبَلات في أزهار نباتاتٍ أُخرى إلى حدٍ كبير يصعب تمييزه؛ كنباتات السوسن، والزنبق.


التويج

ويتكون التويج من بتلاتٍ لها ألوانٌ جميلةٌ في أغلب أنواع الزهور، والتي بدورها تجذب الحشرات والطيور التي تُساهم في نشر لقاح الأزهار؛ وبالحديث عن هذه الألوان؛ فإنّها تتكوّن من مُركّباتٍ كيميائيةٍ توجد في أنسجة النباتات، وكل أجزائه أيضاً، لكنّ وجود كميّاتٍ كبيرة من الصبغيّات الخضراء أو البنية في الأجزاء الأخرى من النبتة يُقلل من ظهور تلك الألوان، ويُلاحظ أنّ بعض البتلات توجد عليها البقع أو علامات أخرى، كما تخرج رائحة االزهور بفعل المواد الزيتيّة الموجودة في البتلات.


الأسْدية

إنّ الأسدية لا تكون ظاهرةً بوضوح في أزهار معظم الأصناف النباتيّة، في حين قد تكون أكثر أجزاء الزهرة لفتاً للنظر في أزهار بعض النباتات الأُخرى؛ كأزهار السنط الذكريّة، وقد تنفصل الأسْدية في بعض أنواع النباتات، لكنها تتصل مع بعضها البعض في أنواعٍ أُخرى، كما الحال مع أزهار الخطميّ، وأنف العجل التي تتصل على شكل أنبوب، وفي أنواع أخرى كزهرة الجنتيانا، تتصل الأسدية مع البتلات، أو مع المدقات؛ كأزهار السحلب.


تتألف السداة على الأغلب من جزأين؛ هما: الخيط، والمئبر، ويُشبه الخيط ساقًا خيطياً أو شريطيًا له قمّة مُنتفخة تُكوّن المئبر الذي يتكون من أربعة تراكيبٍ شبه كيسيّة، وحجمها صغير، وتوجد بداخلها حبوب الطلع التي تتفتح التراكيب من أجل نثرها، وذلك بعد بلوغها مرحلة النضج.


المدقات

تحتوي الزهرة على مدقةٍ واحدةٍ أو أكثر، وهي العضو الأنثويُّ في الزهرة، وتتكون المدقات من أوراقٍ مُحوّرةٍ تُسمّى بالكرابل إلى جانب عضوٍ قاعديٍّ مُنتفخ الهيئة يُسمى بالمبيض؛ وفي داخله توجد البويضات التي تكوّن البذرة عند نضجها، ويرتبط بالمبيض من جهته العلويّة تركيبٌ خيطيٌّ، أو شبهُ خيطيّ؛ وهو القلم الذي ينتهي بالميسم المسؤول عن استلام حبوب اللقاح.