موضوع عن رياضة السباحة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٩ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٦
موضوع عن رياضة السباحة

السّباحة

تُعدّ السّباحة من أهم أنواع الرّياضات المنتشرةِ حول العالم، بالإضافة إلى تفضيلها من قبل العديد من الأشخاص من مختلف الأعمار، لما لها من فوائد كبيرة في تحقيق اللياقة لجسم الإنسان، كما تتمّ السّباحة في برك خاصّة، أو في البحار والأنهار، ويتم التّدرب على السّباحة على يد مدربين متخصصين فيها.


تاريخ السّباحة

يعود تاريخ السّباحة إلى العصر القديم، أي قبل عشرة آلاف سنة، حيث قامت العديد من المسابقات الدّاخلية، والوطنية، والدولية للسباحة، وظهرت العديد من المنافسات في هذا المجال بين مختلف البلدان، فاعتبرت السّباحة نشاطاً ترفيهياً، ورياضياً ذا أهمية كبيرة، كما تنوعت الحركات في السّباحة؛ كالسّباحة بحركة الفراشة، والتّي تتمّ بتحريك الذّراعين والزّحف الأمامي بعضلات البطن، وكذلك السّباحة على الظّهر، والتّي تتميز بسهولة التّنفس، والسّباحة على الصّدر، وهي الأكثر انتشاراً، والسّباحة الحرة التّي تمتاز بقواعدَ محددة لممارستها.


فوائد السّباحة

  • التّخلص من الوزن الزّائد: تحرق السّباحة الدّهون المتراكمة في الجسم، إذ يمكن التّخلص من تسعمئة سعرة حرارية في كل ساعة من السّباحة، كما يمكن اتباع نظام غذائي صحي والاستغناء عن التّمارين الرّياضية بممارسة السّباحة فقط يومياً للحصول على وزن مثالي في وقت قصير.
  • تقوية العضلات: تنظم السّباحة ضربات القلب، وتقوي العضلات وتبنيها بشكل سريع لزيادة القدرة على التّحمل، والتّخلص من ألم العضلات وارتخائها.
  • الاسترخاء: تساعد السّباحة على الاسترخاء وزيادة مستوى الطّاقة في الجسم، كما تقلل من القلق والتّوتر والأرق، والإجهاد اليومي.
  • التّخفيف من ألم الدّسك: تقوّي السّباحة أنسجة الجسم، إذ تّخلصَ من ألم العظام وألم الدسك وآلام السّاقين، حيث يمكن ممارسة رياضة السّباحة لكافة الفئات العمرية، والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصّة بكل سهولة.
  • تسهيل الولادة: ينصح العديد من الأطباء النّساء الحوامل بممارسة رياضة السّباحة بعد دخول الشّهر التّاسع من الحملِ؛ لتسهيل عملية الولادة الطّبيعية، والتّخفيف من ثقل الجنين على المفاصل، وتقوية عضلات البطن والكتفين.
  • الحفاظ على صحة القلب: تزيد السّباحة من حرق الكولسترول في الجسم، وبذلك تحافظ على صحة الشّرايين والقلب من الإصابة بالسّكتات القلبية والجلطات بشكل مفاجئ.
  • التّقليل من خطر الإصابة بالسّكري: أثبتت العديد من الدّراسات أنّ السّباحة تقلّل من خطر الإصابة بمرض السّكري.


ملاحظة: ومن المهم الانتباه إلى ممارسة رياضة السّباحة في مياه معقمة ونظيفة، ودهن كريم واقٍ للبكتيريا على الجسم قبل النّزول في المسبح أو الينابيع ومياه البحر؛ لتجنب الإصابة بالعديد من الالتّهابات، والإسهال، والحمى، ويفضل استشارة الطّبيب في الحالات المرضية قبل السّباحةِ لأخذ النّصائح المهمةِ وتجنّب أي أعراض جانبية.