نشأة التجارة الإلكترونية

نشأة التجارة الإلكترونية

نشأة التجارة الإلكترونية

اعتمدت بداية التجارة الإلكترونية على تبادل المستندات التجارية بين الشركات خلال فترة الستينات من خلال استخدام شبكات الحاسوب البدائية، فقد كان الموردون والعملاء يتبادلون المستندات؛ كالفواتير ونماذج الطلبات التجارية وتأكيد الشحن، باستخدام تقنية تبادل البيانات الإلكترونية (EDI)، والتي يمكن من خلالها لنظام الحاسوب الخاص بشركة معينة تبادل البيانات مع حاسوب شركة أخرى، وقد كان لكل شركة نظامها الخاص.[١]

وفي عام 1979م، ابتكر المعهد الأمريكي للمعايير الوطنية (ANSI) نظامًا يطلق عليه (ASC X12)، وهو نظام عالمي لمشاركة البيانات وخاصة التجارية منها عبر الشبكات الإلكترونية، وبذلك كان هذا النظام الخطوة الأولى لبداية انطلاق التجارة الإلكترونية، لكن ليس بمسماها الحالي، ويعود الفضل في ذلك للمخترع الإنجليزية مايكل ألدريتش.[١]

لكن كانت البداية الفعلية للتجارة الإلكترونية في منتصف الثمانينات، حين طُورت الأنظمة الحاسوبية بحيث أصبح بإمكان المستخدمين شراء السلع من 110 متجرًا عبر الإنترنت، وبالرغم من عدم تحقيقه النجاح الكافي، إلا أنه كان أحد الأمثلة الأولى على بداية التجارة الإلكترونية التي نعرفها اليوم.[١]

التطور التاريخي للتجارة الإلكترونية

غرست جذور التجارة الإلكترونية خلال فترة التسعينات مع التطور الكبير على شبكات الإنترنت في العالم، لكن نشأته تعود إلى ما قبل ذلك بكثير كما ذكر سابقًا، وفيما يلي التطور التاريخي للتجارة الإلكترونية في العالم:[٢]

  • عام 1969م

أطلق اثنان من طلاب الهندسة الكهربائية من كولومبوس في ولاية أوهايو خدمة كومبيو سيرف (بالإنجليزية: CompuServe)، والتي أصبحت الخدمة التجارية الأولى عبر الإنترنت في العالم آنذاك.

  • عام 1979م

استخدام المخترع الإنجليزي مايكل ألدريتش حاسوبًا لمعالجة المعاملات التجارية، وجهاز تلفاز لإنشاء أول نقل آمن للبيانات في العالم، وهو بذلك وضع الأساس للتسوق عبر الإنترنت.

  • عام 1982م

افتتح أول سوق لتبادل السلع التجارية عبر الإنترنت وأطلق عليه مسمى (Boston Computer Exchange).

  • عام 1995م

انطلقت أسواق التجارة الإلكترونية المعروفة في وقتنا الحاضر وهي أمازون (Amazon) وإي باي (eBay)، والتي تم من خلالهما إجراء مليون معاملة تجارية بحلول عام 1997م.

  • عام 1998

ظهر نظام الدفع الإلكتروني باي بال (PayPal) لأول مرة، الأمر الذي منح المشترين الثقة لإجراء التبادلات التجارية الشخصية أو الخاصة بالعمل.

  • عام 2000م

أطلقت شركة جوجل خدمة (Google AdWords)، وهي خدمة متعلقة بالإعلانات عبر المواقع الإلكترونية التجارية، مما منح الشركات القدرة على الإعلان وإيصال سلعهم للمشترين من خلال تلك الخدمة.

  • عام 2009م

ظهرت خدمة سكوير (Square) والتي سمحت من خلالها لتجار التجزئة بقبول مدفوعات الخصم والائتمان.

  • عام 2014م

طرحت شركة أبل خدمة الدفع عبر الهاتف المحمول، وإمكانية استخدام المحفظة الرقمية، مما سهل الطريق أمام التجارة الإلكترونية للتطور عبر السنوات اللاحقة.

متاجر التجارة الإلكترونية الأولى

كانت شركة (Boston Computer Exchange) الشركة الأولى للتجارة الإلكترونية في العالم، والتي أطلقت في عام 1982م، وقد كانت في البداية متجرًا عبر الإنترنت، يخدم الأشخاص الذين يرغبون ببيع أجهزة الحاسوب المستعملة لديهم.[٣]

ومع التطور المستمر في التجارة الإلكترونية، ظهر نوع آخر من المتاجر، وهي مكتبة إلكترونية تعرف باسم (Book Stacks Unlimited)، وكان ذلك في عام 1992م، وقد لاقت نجاحًا كبيرًا في هذا المجال، وتتابع التطور الكبير في التجارة الإلكترونية لتظهر شركة (Barnes & Noble) التي استحوذت على شركة (Book Stacks Unlimited)، وتتابع ظهور الشركات التي تعتمد في عملها على التجارة الإلكترونية عبر السنوات اللاحقة وحتى يومنا هذا.[٣]

المراجع

  1. ^ أ ب ت "The History of E-commerce", howstuffworks, Retrieved 18/4/2022. Edited.
  2. "History of E-Commerce: Facts, Stats & Tips on What’s Next", healthcaremba.gwu., Retrieved 18/4/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "The History of eCommerce: How Did it All Begin?", iwdagency, Retrieved 18/4/2022. Edited.
20 مشاهدة
للأعلى للأسفل