نظام غذائي صحي لإنقاص الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٢ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٨
نظام غذائي صحي لإنقاص الوزن

تجنب السكريات والنشويات

يُؤدي تجنّب السكريات والنشويات، أيّ الكربوهيدرات إلى انخفاض مستوى الجوع لدى الشخص، وبدلاً من حرق الكربوهيدرات وتحويلها إلى طاقة، يبدأ الجسم بحرق الدهون المخزنة، كما يؤدي تجنّب الكربوهيدرات إلى انخفاض مستوى الأنسولين، ممّا يدفع الكلى إلى تصريف الصوديوم والسوائل من جسم الإنسان، فغالباً ما يفقد الشخص حوالي 4.5 كيلوغرام أو أكثر في أول أسبوع عند اتّباعه لهذا النظام الغذائي.[١]


الإكثار من الفواكه والخضار

تتبّع بعض الباحثين عملية إنقاص الوزن لدى 71 امرأة بدينة تراوحت أعمارهنّ بين 20 و 60 سنة، بحيث اتّبعن نظاماً غذائياً منخفض الدهون، كما طُلب من نصف هذه المجموعة الإكثار من تناول الفاكهة والخضار، وفي نهاية العام فقدت كلتا المجموعتين من النساء بعضاً من الوزن، ولكن كانت أكبر نسبة خسارة وزن لتلك النساء اللواتي تناولن معظم الفواكه والخضراوات، كما أظهرت دراسات أخرى بأنّ تغيير الشخص لعاداته الصحية الغذائية، وتركيزه على الأطعمة الغنية بالماء والألياف سيساعده على الحفاظ على فقدان الوزن لمدة تصل إلى ست سنوات.[٢]


التركيز على البروتين

تشير بعض الدراسات إلى أنّ البروتين يجعل الشخص يشعر بالشبع أكثر من الكربوهيدرات، أو الدهون، كما يُفضّل بأن يتناول الشخص مصادر البروتين منخفضة الدهون، على سبيل المثال المأكولات البحرية، والدواجن، واللحوم الخالية من الدهون، ويمكن للشخص تناول من 85 إلى 170 غرام تقريباً من البروتين يومياً.[٣]


تناول الحبوب الكاملة

تُزوّد الحبوب الكاملة جسم الإنسان بالألياف، والمعادن، ومضادات الأكسدة، والكربوهيدرات التي تزوّد الجسم والدماغ بالطاقة، حيث يجب على الشخص تناول من 113 إلى 255 غرام تقريباً لكل يوم،[٣] كما يُفضل أن يتجنّب الشخص خبز القمح المكرر، أو أيّ منتج دقيق آخر مكرر، وذلك لأنّ معظم الدقيق المكرر هو الدقيق الأبيض الذي غالباً ما يتمّ تبييضه.[٢]


المراجع

  1. Kris Gunnars (14-3-2018), "How to Lose Weight Fast: 3 Simple Steps, Based on Science"، www.healthline.com, Retrieved 8-9-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Madeline R. Vann (27-10-2014), "Filling Food to Speed Weight Loss"، www.everydayhealth.com, Retrieved 8-9-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "6 Secrets to Losing Weight", www.eatingwell.com, Retrieved 8-9-2018. Edited.