نقص البوتاسيوم عند الرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٦
نقص البوتاسيوم عند الرضع

البوتاسيوم

يعتبر البوتاسيوم من أهم المعادن التي يجب توفرها في جسم الإنسان؛ لما له من أهمية في توازن الماء، والمحافظة على ضغط الدم، إلى جانب وقاية أعضاء الجسم المختلفة من الأمراض؛ حيث إنّ نقصه يؤدي إلى إصابة الجسم بالعديد من الاضطرابات التي قد تتفاقم وتُشكل خطراً على صحة الفرد، وخاصة إذا كان طفلاً، لذلك سوف نتطرق في هذا المقال إلى التحدث عن أسباب نقص البوتاسيوم عند الأطفال، وأعراض نقصه، بالإضافة إلى طرق العلاج.


أسباب نقص البوتاسيوم عند الرضع

  • الإصابة بأمراض الكلى المزمنة.
  • التعرق بشكلٍ مفرط.
  • نقص حمض الفوليك.
  • تناول الأدوية المدرة للبول.
  • الإصابة بالإسهال الحاد.
  • القيء المتكرر.
  • تناول المضادات الحيوية.
  • الإصابة ببعض الاضطرابات في الهرمونات.


أعراض نقص البوتاسيوم عند الرضع

  • ضعف عضلات الجسم، وعدم قدرتها على القيام بمهامها، بالإضافة إلى الإصابة بالتشنجات، كما يؤدي إلى حدوث حركات لا إرادية بشكلٍ مستمر عند بعض الأطفال، ويمتد ذلك إلى إصابة هذه العضلات بالكسر.
  • الإصابة بالشلل الرخوي، والذي يتمثل في رخو وضعف تام في العضلات، مما يؤدي إلى حدوث بطء حاد في التنفس.
  • الإصابة بانتفاخات وآلام في البطن تكون مصاحبة لحدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي؛ كالإمساك.
  • عدم انتظام ضربات القلب، وزيادة خفقانه.
  • الإصابة برعشة في الجفون، والفم.
  • زيادة التبول، والشعور بالعطش بشكلٍ كبير.
  • الإصابة بتنميل ووخز في مختلف أطراف الجسم.
  • الشعور بالنعس والحاجة إلى النوم بصورة مستمرة.
  • اضطراب في النشاط الذهني للطفل، وبالتالي عدم قدرته على التركيز.


علاج نقص البوتاسيوم عند الرضع

  • تناول جرعات معينة من حمض الفوليك وفيتامين ب12.
  • تناول الملينات التي تساعد على علاج الإمساك، وتسهل عملية الهضم.
  • تناول الأدوية التي تقلل من حدة القيء.
  • اللجوء إلى المشفى في حال كان النقص حاداً، ومراقبة ضربات القلب، والجهاز العصبي، والأوعية الدموية للطفل.


نصائح لعلاج نقص البوتاسيوم

  • تناول الأغذية الصحية والمتوازنة.
  • الابتعاد عن تناول المضادات الحيوية.
  • منع إعطاء البوتاسيوم عن طريق الوريد؛ لأنّ هذه الوسيلة تؤدي إلى تفاقم المشكلة.
  • الابتعاد عن تناول الأدوية المدرة للبول.
  • تناول كميات وفيرة من الخضروات والفواكه التي تحتوي على نسبة مرتفعة من البوتاسيوم، والتي تتمثل فيما يأتي:
    • الموز المهروس؛ حيث يُمكن إضافة القليل من الحليب السائل إليه.
    • المانجا، مع مراعاة التأكد من عدم معاناة الطفل من الحساسية.
    • عصير البرتقال الطبيعي.
    • بطاطا مسلوقة ومهروسة، وبطاطا حلوة مشوية.
    • شوربة الكوسا، مع مراعاة إزالة بذورها لمنع اختناق الطفل.
    • عصير الطماطم، والذي يُقدم دون إضافة الملح.