هل عدد البويضات عند المرأة محدود

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٧
هل عدد البويضات عند المرأة محدود

العمر والخصوبة

يحدث الحمل عند التقاء البويضة الناضحة بالحيوان المنوي وتلقيحها؛ فبالرغم من قدرة الرجل على إنتاج الحيوانات المنوية بالمعدل نفسه نوعاً ما طوال حياته، فإنّ الأمر يختلف لدى المرأة، حيث تعتبر النساء أكثر خصوبةً في المرحلة العمرية الواقعة بين الثامنة عشرة والرابعة والعشرين، إلا أنّ هذه الخصوبة تقل مع التقدم بالعمر، وتقل فرص حدوث الحمل وترتفع احتمالية الإصابة بالعقم، حيث تعتمد خصوبة المرأة على نشاط المبايض في إنتاج البويضات الناضجة ليحدث الحمل، أما الرجال فتستمر خصوبتهم لأكثر من ذلك مع أنّها تتراجع مع التقدم بالعمر.


الإباضة

يقصد بالإباضة العملية التي تحدث مرة كل شهر قبل نزول الدورة الشهرية، حيث يؤدي حدوث التغيرات الهرمونية في جسم المرأة من حيث زيادة إنتاج هرمون الأستروجين الذي يؤدي إلى زيادة سماكة بطانة الرحم، كما يؤدي هرمون الأستروجين إلى زيادة إفراز هرمون اللوتيني (LH)، وبالتالي إطلاق البويضة من المبيض باتجاه قناة فالوب ليحدث الإخصاب، وعادةً ما تحدث هذه العملية كل 12 إلى 16 يوماً قبل موعد بداية الدورة الشهرية الجديدة، ولحدوث الحمل يجب أن يتم الجماع بين الزوجين من دون حماية خلال فترة الخصوبة أي فترة انطلاق البويضة من المبيض.


هل عدد البويضات عند المرأة محدود

تولد كل مرأة وفي جسمها كافة البويضات التي ستنتجها خلال حياتها، حيث لا تتمكن من إنتاج أي بويضات جديدة أثناء فترة حياتها؛ كما تشير الدراسات إلى أنّ أكبر عدد من البويضات تنتجه المرأة وهي لا تزال جنيناً في رحم أمها، حيث تبلغ عدد البويضات التي تحملها الأنثى وهي جنين في الأسبوع العشرين يبلغ حوالي سبعة ملايين بويضة، ينخفض هذا العدد عند ولادتها، ليصل إلى حوالي مليوني بويضة.


عند وصول المرأة لمرحلة البلوغ وتبدأ مرحلة الدورة الشهرية يصبح لديها عدد يتراوح بين 300 ألف إلى 500 ألف بويضة، فيتم إطلاق بويضة في كل موعد تبويض استعداداً للحمل، وتبدأ مرحلة نقصان البويضات الطبيعية، حيث يُقدَّر عدد البويضات التي تموت شهرياً لدى المرأة بحوالي 1000 تقريباً ولا تنضج طول فترة خصوبة المرأة إلا 500 بويضة، وعند نفاذ مخزون البويضات يتوقف إنتاج هرمون الأستروجين من المبيضين، وتبدأ مرحلة انقطاع الطمث الذي عادةً ما يبدأ عند بلوغ المرأة سن الخمسين.


عوامل تؤثر في مخزون البويضات

  • التقدم في العمر.
  • العوامل الوراثية.
  • الخضوع للعلاج الكيماوي.
  • التدخين الذي يلعب دوراً رئيسياً في تسريع انقطاع الدورة الشهرية وبلوغ سن اليأس.