ما هي فحوصات القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٢ ، ١٢ أكتوبر ٢٠١٤
ما هي فحوصات القلب

إنّ الفحوصات الدورية للقلب مهمة وضرورية خاصةً لمن يعاني من حالة مرضية أو أعراض تتشابه مع حالة مرض القلب وهنا وفي هذا المقال سنطرح مجموعةً من الفحوصات التي يتم إجرائها للكشف عن المرض وتحديد الحالة الصحية لقلب المريض :


فحوصات مهمة


يحتاج المعظم فوق سن الخمسين وإن كانوا يتمتعون بالصحة الجيدة إلى إجراء القليل من الفحوصات الرئيسة وذلك عن طريق أطبائهم ، وقد يحتاج الشخص لإجراء هذه الفحوصات بشكل سنوي إذ ما كانت إحتمالية الإصابة لديه مرتفعة .


1. فحص مؤشر كتلة الجسم: عادةً ما يقوم الطبيب المختص بإجراء إختبار لمؤشر كتلة الجسم (بي إم آي ( . وكما يعمل تحديد طول ووزن الشخص بالإضافة إلى محيط الخصر بالمساعدة بالكشف عن الإصابة بالسمنة أو عدمه و كما يسهل من إجراء الفحص ، و ثم يتم العمل على مقارنة القياسات الناتجة من هذه الفحوصات بتقييمات العالمية ، ومن أشهر المقاييس العالمية : (مقياس فرامنغهام للأخطار) و كذلك (مسجل رينولدز للمخاطر) ، وعدا ذلك يمكن إستخدام هذه المقاييس لتحديد المخاطر التي قد تواجه الفرد خلال العشر سنوات المقبلة أو خلال فترة حياته بشكل عام ، إن الإصابة بالأمراض المتعلقة بالقلب والأوعية الدموية (والتي ترتبط بالسكتات الدماغية بالإضافة إلى مرض الشرايين المحيطية أو مرض الشريان التاجي) يعد أمراً مهدداً للحياة مما يتطلب من الشخص الإهتمام به وعدم إهماله .


2. تخطيط كهربائية القلب : هو فحص يختبر النشاط الكهربائي للقلب وذلك للكشف عن أية مشاكل متواجدة ، من عدم إنتظام لضربات القلب أو المعانة من النوبات القلبية.


3. تخطيط صدى القلب : هو فحص يتم خلاله إستخدام الموجات الصوتية للكشف عن إذ ما كانت نبضات القلب طبيعية وبيان سير عملية ضخ الدم في الجسم ، وذلك يساعد على تقييم حالة صمامات والحجيرات المرتبطة بالقلب " أجزاء القلب " .


4. إختبار الإجهاد : هو فحص يقوم فيه الفرد بإستخدام جهاز المشي الرياضي أو إستعمال دراجة ثابتة لتحديد مدى فاعلية وظائف القلب عند التعرض الشخص للإجهاد البدني، بالإضافة إلى تحديد ما إن كان الشخص يعاني من مرض في الشرايين التاجية ، أو غيرها من المشاكل المتعلقة في ضربات القلب والمرتبطة بممارسة التمارين الرياضية أو التعرض للإجهاد .


5. تصوير الأوعية الطبقي المقطعي : يتم بهذا الفحص بإجراء تصوير بإستخدام الأشعة السينية وذلك للبحث عن أية تضييقات قد توجد في الشرايين التاجية.


6. إختبار تمدد الشريان الأورطى البطني : يعتمد هذا الفحص على الموجات فوق الصوتية لتحديد مناطق الخلل والضعف أو وجود إنتفاخ في الأوعية الدموية الأساسية المسؤولة عن تغذية الجزء السفلي من الجسم بالدم.


7. قياس ترسب الكالسيوم في الشرايين التاجية : يتم في هذا الفحص عن طريق إستخدام الأشعة السينية للكشف عن وجود تراكم للكالسيوم على جدران القلب أي " جدران الشرايين التاجية " ، والذي يعتبر علامةً مبكرةً تنبؤ بالإصابة بالأمراض المتعلقة بالقلب.