آثار تلوث الهواء

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٤ ، ١٧ فبراير ٢٠١٩
آثار تلوث الهواء

الاحتباس الحراري

تعتبر ظاهرة الاحتباس الحراري من أهم وأشهر الظواهر التي تحدث جرّاء تلوث الهواء الطبيعي بعوامل بشرية مختلفة، وتؤدي هذه الظاهرة إلى ارتفاع درجات حرارة الهواء حول العالم بسبب زيادة كمية غازات الدفيئة داخل الغلاف الجوي فتحبس هذه الغازات الطاقة الحرارية داخل الغلاف الجوي، ويعد ثاني أكسيد الكربون أحد غازات الاحتباس الحراري التي لها الأثر الأكبر في هذه الظاهرة، حيث ينبعث في الغلاف الجوي عن طريق عمليات الاحتراق المختلفة للوقود كالفحم والبنزين والغاز الطبيعي، إذ أدّى انتشار استخدام الوقود الأحفوري في كثير من المجالات الحياتية لتشغيل الطائرات والسيارات والتدفئة وتشغيل المصانع إلى ارتفاع نسب ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي فوق معدلاته الطبيعية مسبباً ظاهرة الاحتباس الحراري.[١]


آثار صحّية على البشر

يعاني العديد من الناس من تأثيرات صحية عديدة تحدث بسبب تعرضهم لتلوث الهواء، ويمكن تقسيم هذه الآثار إلى قسمين وهي تأثيرات قصير الأجل وأخرى طويلة الأجل:[١]


آثار قصير الأجل

هي الآثار المؤقتة كأمراض الالتهاب الرئوي والتهابات القصبات الهوائية، كما أنّها تشمل بعض الأعراض المختلفة كتهيج الأنف والحلق والعيون والصداع والغثيان، وتعتبر الملوّثات الصادرة عن المصانع والقمامة والروائح الكريهة من أنظمة الصرف الصحي هم أشهر العوامل المؤدية لهذه الأعراض.


آثار طويلة الأجل

هي الآثار التي قد تستمر لفترات طويلة أو مدى الحياة، وتشتمل هذه الآثار على أمراض القلب وسرطان الرئة وأمراض الجهاز التنفسي، وهي أمراض خطيرة قد تؤدي إلى وفاة الإنسان، كما أنّ لها أضراراً أخرى على الجهاز العصبي وعمل الكلى والكبد، وقد تسبب تشوّهات خلقية في الأجيال الجديدة.


الأمطار الحمضية

تحدث الأمطار الحمضية نتيجة ذوبان انبعاثات الكبريت والنيتروجين مع مياه الأمطار، حيث تنتج هذه المخلّفات عن الاحتراق واحتراق الوقود الأحفوري، وتتحول بعد ذلك لأحماض الكبريتيك والنيتريك الضارة.[٢]


ثقب الأوزون

هو ليس ثقباً بالفعل لكنه استنزاف لطبقة الأوزون، وسببه الرئيسي هو تفاعل الأوزون مع عناصر كالكلور والبرومين في الغلاف الجوي والتي نتجت عن مركّبات من صنع الإنسان كالمركبات الكلوروفلورية، فيتم تحويل الأوزون خلال هذا التفاعل إلى أكسجين مما يؤدي إلى اضمحلال هذه الطبقة باستمرار.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Air pollution", //www.nationalgeographic.org, Retrieved 8-2-2019. Edited.
  2. "What is Acid Rain?", www.air-quality.org, Retrieved 16-2-2019. Edited.
  3. "Causes of Ozone Depletion", www.enviropedia.org.uk, Retrieved 8-2-2019. Edited.
24 مشاهدة