أجمل إذاعة مدرسية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٩ ، ٢٦ مارس ٢٠١٨
أجمل إذاعة مدرسية

الإذاعة المدرسية

تعد الإذاعة المدرسية من الوسائل المهمة التي تساعد على ترقية وتعديل السلوك في جميع المراحل الدراسية للطالبات والطلّاب، وتتميز الإذاعة المدرسية بأنها تعزز مهارات الإلقاء والنُطق لدى الطلّاب، كما وتساعد على تحسين مهارات اللغة، ويجب أن تُقدم الإذاعة المواضيع الحيوية التي تخدم المنهج المدرسي، والتي تساعد على بناء شخصية مُتكاملة للطالب.[١]

وهي من وسائل الاتصال الفعّالة التي تساعد على إيجاد الرأي العام، ويجب أن تضع المدارس معلمين مسؤولين من أجل عملية التخطيط للإذاعة المدرسية، بالإضافة إلى تحديد الأهداف التي تساعد على تحقيق الرسالة التربوية.[١]


الإذاعة المدرسية: هي أحد النشاطات الإعلامية التربوية هدفها التوجيه التربوي، والتثقيف، والترفيه، ويعتمد نجاحها على عدة عناصر تتمثل في التعبير بشكل واضح، والقدرة على الوقف أثناء النطق بشكل صحيح، والقراءة والنطق السليم، والقدرة على الاستماع بشكل جيد.[٢]


وهي استخدام عدد مختلف من الوسائل السمعية (ترتيل القرآن، والخطاب، والقراءة)، وتكون الإذاعة المدرسية مفتوحة لكامل المدرسة خلال الفترة الصباحية، أو خاصّةً موجّهةً نحو فئة معيّنة من الطلاب أو الصفوف، مما يجعل منها دائرة مُغلقة فعّالة في العملية التربوية.[٣]


أجمل إذاعة مدرسية

من أجل أن تكون الإذاعة المدرسية جميلة وفعّالة، يجب مراعاة عدة أمور:[٣]

  • التعاون مع مُشرفي الإذاعة المدرسية، وتحديد وقت ومادة البرنامج بما يتناسب مع المنهج.
  • توفير مستلزمات الراحة والاستمتاع.
  • وضع جهاز الراديو في مكان جيد ومناسب، من أجل أن يستمع الطلّاب إلى الإذاعة بسهولة ودون إزعاج.
  • تشجيع المُعلّم الطلّاب على كتابة الملاحظات حول موضوع الإذاعة.
  • مُناقشة المُعلّم لطلابه بموضوع الإذاعة، مع توضيح النقاط غير المفهومة.
  • لتنجح الإذاعة المدرسية يجب أن تكون منظمة وتحت إشراف مُعلّم أو لجنة من المعلمين، ومن الممكن أن يُساهم أمين المكتبة بفهرسة محتويات الإذاعة من أسطوانات وأشرطة تسجيل.


أقسام الإذاعة المدرسية

تحتوي الإذاعة المدرسية على عدة أقسام تتمثل فيما يلي:[٤]

  • البداية تكون بالحمد لله على نِعمه، وعطاياه، وكرمِه، ثم الصلاة على النبي الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين.
  • إلقاء مُقدمة جميلة عن صباح اليوم، ثم ذكر اليوم، والتاريخ، والشهر، والعام.
  • تلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم.
  • ذكر حديث شريف عن النبي صلى الله عليه وسلّم.
  • ذِكر خبر ثقافي والتحدث عنه بشكل مختصر.
  • إلقاء فقرة سؤال وجواب، مع طرح عدة أسئلة .
  • إلقاء أبيات من الشِعر العذب.
  • إلقاء مقولة للختام.
  • تحية الوداع.


فوائد الإذاعة المدرسية

للإذاعة المدرسية عدة فوائد، من أبرزها ما يلي:[٣]

  • تساعد على توفير المال والوقت؛ إذ يستطيع معلم واحد أن يعلم عدداً كبيراً من الطلاب في الوقت ذاته، ودون أي تكلفة إضافية.
  • الاستجابة لحاجات ورغبات الطلّاب النفسية والمعرفية، مما يساعد على إشباع ميولهم ورغباتهم، كما وتقوّي شخصيتهم وتعالج الانطواء والخجل لديهم.
  • تساعد الطلّاب على إعداد البرامج الإذاعية وإلقائها، مما يزيد من شجاعتهم الأدبية وثقتهم بأنفسهم.
  • تنمّي روح التعاون بين الطلّاب.
  • تنمي المواهب الفردية.
  • تساعد الطلّاب على استثمار وقت الفراع بما به منفعة ذاتية لهم.[٥]
  • تقدم النفع للمجتمع وللبيئة المدرسية.[٥]
  • تساعد على تحقيق الأهداف التربوية.[٥]
  • تُنمي مهارات الطالب.[٥]
  • تُنمي العلاقات الاجتماعية لدى الطلّاب.[٥]
  • تُنمي القدرات الذاتية لدى الطالب.[٥]
  • تُحفّز القدرات الذاتية للطالب بالشكل السليم.[٥]
  • تُحقق الشخصية المُتكاملة للطالب من الجوانب الجسدية، والروحية، والعقلية، والاجتماعية.[٥]


مميزات الإذاعة المدرسية

تتميز الإذاعة المدرسية بعدد من المميزات، هي:[٥]

  • قلّة تكاليفها، حيث لا يحتاج إنشاء الإذاعة المدرسية سوى لغرفة مجهزة بمُضخم صوت، ومُسجل، وسماعة خارجية، ومايكروفون، والقليل من الأسطوانات والأشرطة، حيث تتميز هذه الأجهزة بكُلفتها المنخفضة.
  • تتميز الإذاعة ببثها السريع للتوجيهات المدرسية أو للأحداث والأخبار، حيث يُعتبر المذياع من أسرع الوسائل نشراً للأخبار.
  • تتميز بالفكرة الواضحة والسهلة، وخصوصاً إن أُعِد البرنامج بشكل جيد ومناسب لمستوى الطلّاب، حيث إن الكلام المنطوق يتفوق على الكلام المكتوب.
  • يساعد المذياع الطلّاب على التخيل والتذكر، لأنه يعتمد على حاسة السمع فقط.
  • يساعد المذياع على استذكار المعلومات غير المعقدة.
  • تنمي المواهب المختلفة لدى الطلاب مثل: القراءة، والخطابة، والقدرة على الإلقاء أمام الطلاب، ويكون ذلك من خلال إعداد برنامج جيد، وإصغاء الطلّاب.
  • بناء الثقافة السمعية لدى الطلّاب، فيما يُناسب ميولهم.


علاقة الإذاعة المدرسية بالأنشطة التربوية

تعتبر الإذاعة المدرسية لوناً من ألوان النشاطات التربوية في المدرسة، وهي عنصر مهم في البيئة المدرسية وأساس متين للتربية الحديثة، وقد تبوأت مكانة مرموقة كأحد النشاطات اللاصفية، ويجب أن تكون الإذاعة تحت إشراف أشخاص مؤهلين وذوي كفاءة، ولديهم الرغبة في العمل، ومن الممكن تأهيلهم وتدريبهم بشكل مُستمر ليقوموا على توجيه الطلّاب لنشاط الإذاعة، وذلك لتسهيل عملية الإدارة والتنظيم لذلك النشاط، كما ويجب وضع خطة مرنة تحتوي على برنامج زمني لتنفيذ النشاطات الثقافية.[٥]


معيقات استخدام الإذاعة المدرسية

توجد عدة أسباب تُعيق المدرسة من الاستفادة من وجود الإذاعة المدرسية، وتتلخص تلك الأسباب فيما يلي:[٦]

  • عدم توفّر مُعلّم مؤهّل للإشراف على الإذاعة المدرسية.
  • عدم تقديم حوافز للمعلّم المُشرف على الإذاعة المدرسية، حيث إنّ الإذاعة من أهم النشاطات التي تتطلب البحث، والمتابعة، والإشراف، بالإضافة إلى تهيئة الطلّاب وتدريبهم على طريقة تجهيز وإلقاء فقرات الإذاعة لتظهر بالشكل المناسب، إلا أن بعض مديري المدارس يستخفون بأهمية الإذاعة المدرسية، حيث يعتبرونها أمراً روتينياً وبسيطاً، وأن من يُشرف عليها لا يستحق أي حوافز.
  • عدم توفر الوسائل والأدوات الخاصة بالإذاعة المدرسية مثل غرفة الإذاعة، أو أجهزة الصوت، أو منصة التقديم، أو حامل الميكروفون.


المراجع

  1. ^ أ ب حسيني المهم (1/4/2012)، "الإذاعة المدرسية الناجحة"، www.albayan.ae، اطّلع عليه بتاريخ 17/2/2018. بتصرّف.
  2. لافي سعيد المطيري (2009)، دور برامج الإذاعة المدرسية في تعزيز قيم الانتماء الوطني، الرياض-المملكة العربية السعودية: جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، صفحة 9. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت ابتسام صاحب موسى الزويني (21/10/2011)، "الاذاعة المدرسية"، http://www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 18/2/2018. بتصرّف.
  4. "برنامج كامل للإذاعة المدرسية"، www.alukah.net، 25/8/2015، اطّلع عليه بتاريخ 18/2/2018. بتصرّف.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر لافي سعيد المطيري، دور برامج الإذاعة المدرسية في تعزيز قيم الانتماء الوطني، الرياض-المملكة العربية السعودية: جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، صفحة 18-22. بتصرّف.
  6. فايز بن ظاهر الشراري، "الإذاعة المدرسية بين التكرار والإهمال "، http://www.al-jazirah.com، اطّلع عليه بتاريخ 18/2/2018. بتصرّف.