أدعية في العشر الأواخر من رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ١٤ مارس ٢٠١٩
أدعية في العشر الأواخر من رمضان

فضل العشر الأواخر من رمضان

يعتبر قيام الليل عبادة عظيمة يستحق من يقوم بها الأجر الكبير من الله تعالى، وفي العشر الأواخر من رمضان تكون هناك خصوصية بشكل أكبر وأعظم، فمن فضائل القيام في تلك الأيام أنها سبب للفوز بالجنة والنجاة من النار، كما تعتبر من أسباب النجاة من الفتن، وبها تكون محبة الله تعالى، وهي من أفضل القُرُبات إلى الله بعد الفريضة، وصفة من صفات الصالحين، وفيها ساعات تُستجاب فيها الدعوات.[١]


أدعية في العشر الأواخر من رمضان

إن للدعاء منزلة عظيمة عند الله تعالى، وخصوصاً في شهر رمضان المبارك، ومن الأدعية التي يمكن ترديدها في تلك الأيام:

  • (اللَّهمَّ إنَّك عفُوٌّ كريمٌ تُحِبُّ العفْوَ، فاعْفُ عنِّي).
  • (يا من أنزلت القرآن الكريم في ليلة القدر، أكرمنا في هذه الليالي المباركة، والطف بنا، وأجرنا من النار، وانصرنا على القوم الكافرين ببركة هذه الليالي المباركة).
  • (نسألك يا ربنا من الخير كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم، ونعوذ بك يا ربنا من الشر كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم).
  • (نسألك يا ربنا العفو والعافية، والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا).
  • (اللهم يا رحمن يا معلم القرآن يا خالق الإنسان ومعلمه البيان، سبحانك يا رب، لك الحمد كله، ولك الشكر كله، وبيدك الخير كله، وإليك يرجع الأمر كله، علانيته وسره، إنك على كل شيء قدير، وإنك على ما تشاء قدير).
  • (اللهم يا الله ارزقني فضل ليلة القدر، وفضل قيام ليلة القدر، اللهم سهل أموري من العسر إلى اليسر، اللهم اغفر لي ذنبي، اللهم إني أسألك بفضل ليلة القدر وأسرار ليلة القدر وأنوارها وبركاتها، أسألك أن تتقبل دعواتي، وأن تقضي حاجاتي، اللهم إن كانت هذه هي ليلة القدر فاقسم لي الخير فيها، واختم لي من فضائلك، اللهم اجعل اسمي في هذه الليلة من السعداء، وروحي مع الشهداء، يا أرحم الراحمين يا الله).
  • (اللهم تقبّل صيامنا، وقيامنا، وصلاتنا، ودعاءنا، وسائر أعمالنا، وبلّغنا برحمتك ليلة القدر، يا أرحم الراحمين).
  • (اللهم يا غني يا حميد، أغننا بحلالك عن حرامك، وبطاعتك عن معصيتك، وبفضلك وجودك وكرمك عمن سواك).
  • (اللهم من عمل على عزّة الإسلام والمسلمين فأعزّه، ومن عمل على ذلة الإسلام والمسلمين فأذله).
  • (اللهم ارزقنا شفاعة النبي المصطفى، وأوردنا حوضه، ولا تحرمنا زيارته، واسقنا من يده الشريفة شربة هنيئة مريئة لا نظمأ بعدها أبداً).
  • (اللهم يا قاضي الحاجات، ويا مجيب الدعوات، اقض حوائجنا وحوائج السائلين).
  • (يا من أنزلت القرآن الكريم في ليلة القدر، أكرمنا في هذه الليلة المباركة، والطف بنا في هذه الليلة المباركة، وأجرنا من النار في هذه الليلة المباركة، وانصرنا على القوم الكافرين ببركة هذه الليلة المباركة).
  • (اللهم إني أسألك حسن الصيام، وحسن الختام، ولا تجعلنا من الخاسرين في رمضان، واجعلنا ممن تدركهم الرحمة والمغفرة والعتق من النار).
  • (اللهم صل وسلم على سيدنا محمد في الأولين وفي الآخرين، وفى كل وقت وحين، وفى الملأ الأعلى إلى يوم الدين).


هدي النبي في العشر الأواخر من رمضان

كان النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- في العشر الأواخر يُداوم على الدعاء والصلاة والاستغفار، ويوقظ أهل بيته للقيام بالطاعات، ويلازم الاعتكاف، فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: (كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَعْتَكِفُ في كُلِّ رَمَضَانٍ عَشَرَةَ أيَّامٍ، فَلَمَّا كانَ العَامُ الذي قُبِضَ فيه اعْتَكَفَ عِشْرِينَ يَوْمًا)،[٢] ويُقصد بالاعتكاف أنه لزوم المسجد للتقرب والتضرع إلى الله تعالى، كما كان -عليه الصلاة والسلام- يتحرّى ليلة القدر في هذه الأيام، وسُميت ليلة القدر بذلك؛ لمكانتها وقدرها وشرفها عند الله تعالى.[٣]


المراجع

  1. "رمضان شهر القيام"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 14-3-2019. بتصرّف.
  2. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 2044، صحيح.
  3. بدر الفيلكاوي (16-9-2008)، "هدي النبي صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من رمضان"، www.ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 14-3-2019. بتصرّف.