أسباب الأنيميا

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٥ ، ٢١ ديسمبر ٢٠١٥
أسباب الأنيميا

الأنيميا

ويُسمّى أيضاً فقر الدّم، وهو مرضٌ يعني انخفاض خلايا كُريات الدّم الحمراءِ ونسبة الهيموغلوبين عن نسبتهِما الطّبيعية في الدّم، ممّا يؤدي إلى انخفاضِ قُدرة الدّم على حملِ الأكسجين، وبالتّالي شعور المصابِ بالعديدِ من الأعراضِ التي سوف نتعرّف عليها لاحقاً في هذا المقال. الأنيميا مرضٌ شائعٌ يُعاني منه الكثير من الأشخاص، وقد قسّمه الأطباءُ إلى ثلاثةِ أقسامٍ رئيسة وهي: فقر الدّم الشّديد النّاتج عن النّزيفِ الحادّ، وفقر الدّم النّاجم عن اضطرابٍ وخللٍ في إنتاجِ كُرياتِ الدّم الحمراء، وفقر الدّم الإنحلاليّ النّاتج عن تدميرِ خلايا الدّم.


الأسباب التي تُؤدّي إلى الإصابة بالأنيميا

  • فقدانُ كميّاتٍ كبيرةٍ من الدّم نتيجة النّزيف، وهو أمرٌ نادرٌ جداً.
  • الوراثة: إذ تلعبُ دوراً هامّاً عند الإصابة بالأنيميا.
  • يمكنُ للدّورة الشّهرية عند النّساء أن تكونَ السّبب في الإصابة وخاصّة إذا كانت غزيرةً.
  • التّقدم في السن: كُلّما تقدّمَ الإنسانُ في العمر كانت فرصةُ الإصابةِ بالأنيميا أكثر، ويعود ذلك بسبب سوءِ التّغذية.
  • المرأة في مرحلةِ الحَمْلِ أكثرُ عُرضةً للإصابةِ بالأنيميا، وبعد الولادةِ أيضاً .
  • يمكنُ أيضاً لبعض الأمراضِ أن تكونَ السّبب في الإصابةِ بالأنيميا، مثل قرحةِ المعدة، والبواسير، والتهاب المعدة، والأورام السّرطانية.
  • الفشلُ الكلوي.
  • قصورٌ في الغدّةِ الدُّرقيّةِ، ممّا يؤدّي إلى عدمِ توفّر الهرموناتِ الضّرويّة لإنتاجِ كُريات الدّم الحمراء.
  • سوءُ التّغذية وعدمُ تناولِ الطّعام الصّحي المليء بالفيتامينات والمعادن الضّرورية لخلايا الجسم.
  • تناولُ المشروباتِ الكحوليّة.
  • التّلاسيميا.
  • بعضُ أمراضِ الكبد، بالإضافة إلى تناولِ بعضِ الأدوية مثل الأسبرين.
  • وجودُ بعض المشكلات في نخاع العظم تمنعُه من إنتاجِ كميّاتٍ كبيرةٍ من خلايا الدّم الحمراءِ.
  • نقصُ الحديدِ والفيتاميناتِ وأهمّها حمض الفوليك وB12.


أعراض الأنيميا

  • الإرهاقُ والضّعفُ العام والتّعب.
  • عدم القدرة على التّركيز.
  • ضيقٌ في التّنقس يرافقُه صداعٌ وخاصّة عند ممارسةِ التّمارين الرّياضية.
  • زيادةُ عدد ضرباتِ القلب.
  • الدّوخةُ والأرق.
  • تورّمُِ السّاقين أو تشنّجهما.
  • بعضُ الآلامِ في الصّدر.
  • شحوبُ البشرة.
  • برودةُ الأطرافِ (اليدين والقدمين).
  • الشعورُ الدّائم بالنّعاس، ممّا يؤدّي إلى الرّغبة بالنّوم أغلب الوقت.


علاج الأنيميا

يعتمدُ علاج الأنيميا على السّبب المؤدّي للإصابة، فإذا كانت الأنيميا ناتجةً عن نقص الحديد، يكون العلاج بوصفاتِ مُكمّلات الحديد وتناول الأطعمةِ الغنيّة بالحديد، مثل: السّبانخ، واللّحوم الحمراء، والبقوليات، والمكسّرات، وحبوب الإفطار، كما يمكن أن يصفَ الطّبيب مُكمّلات فيتامين سي؛ لأنّه يُساعد على امتصاصِ الحديد في الجسم. أما الأنيميا النّاتجة عن نقصِ الفيتامينات، يكون علاجه بواسطة حقنِ B12. والأنيميا النّاجمة عن مشكلات نخاعِ العظمِ يتمّ علاجُه بإعطاءِ أدوية المعالجة الكيميائية أو عمليّة زرع نخاعِ عظمٍ.

321 مشاهدة