أسباب الصداع من الخلف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ١٣ يناير ٢٠١٩
أسباب الصداع من الخلف

أسباب الصداع من الخلف

قد يتركز ألم الرأس أو الصداع في أي منطقة من الرأس، وهناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى المعاناة من الصداع في الجزء الخلفي من الرأس، ومنها ما يأتي:[١][٢]

  • صداع التوتر: (بالإنجليزية: Tension headache) يُعد هذا النوع من الصداع أكثر أسباب المعاناة من صداع خلف الرأس شيوعاً، وقد يستمر لمدة تصل إلى سبعة أيام، وقد لا يزيد عن نصف ساعة في بعض الحالات الأخرى.
  • الصداع النصفي: يُعرف هذا النوع من الصداع أيضاً بصداع الشقيقة (بالإنجليزية: Migraine)، وعلى الرغم من أنّ هذا النوع من الصداع قد يظهر في عدة أجزاء مختلفة من الرأس إلا أنّه غالباً ما يظهر في الجانب الأيسر والجانب الخلفي منه.
  • الصداع العنقودي: يُعد الصداع العنقودي (بالإنجليزية: Cluster headaches) نادر الحدوث، وقد يتركز هذا النوع من الصداع خلف الرأس وعلى جانبي الرأس، وقد تزداد شدة الصداع عند الاستلقاء.
  • الألم العصبي القذالي: (بالإنجليزية: Occipital neuralgia) يحدث هذا النوع من الصداع نتيجة تعرض الأعصاب التي تصل فروة الرأس بالحبل الشوكي للضرر، ويبدأ الصداع عادة من قاعدة الرأس في الرقبة ثم ينتقل إلى فروة الرأس.
  • الانزلاق الغضروفي: قد تؤدي الإصابة بالانزلاق الغضروفي (بالإنجليزية: Herniated disks) في أحد فقرات الرقبة إلى الإصابة بما يُعرف بالصداع عنقي المنشأ (بالإنجليزية: Cervicogenic headache)، ويمكن الشعور بهذا النوع من الصداع خلف الرأس وخلف العينين، وقد تزداد شدة الصداع عند الاستلقاء.
  • الأسباب الأخرى: هناك العديد من الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى المعاناة من صداع خلف الرأس مثل: الإفراط في تناول الأدوية المسكنة للألم، وممارسة التمارين الرياضية الشاقة، واتخاذ وضعية جسدية غير صحية، والمعاناة من التهاب المفاصل في الرقبة.


علاج الصداع من الخلف

يعتمد تحديد العلاج المناسب على نوع الصداع والمسبب الرئيسي له، وفي معظم الحالات يمكن التخفيف من شدة الصداع من خلال تناول أحد الأدوية المسكنة، ومن الطرق العلاجية الأخرى التي يمكن استخدامها للمساعدة على التخلص من الصداع نذكر الآتي:[١][٢]

  • تمارين الاسترخاء والتدليك.
  • العلاج الفيزيائي.
  • الوخز بالإبر.
  • العلاج بالأدوية حسب مُسبّب الصداع مثل: الأدوية المضادة للالتهاب وأدوية الصداع النصفي.


مراجعة الطبيب

في معظم الحالات لا تدل الإصابة بالصداع على وجود مشكلة صحية خطيرة إلا أنّ بعض حالات الصداع تستدعي مراجعة الطبيب خاصة في حال الإصابة بالصداع بعد التعرض لضربة على الرأس، كما تجدر مراجعة الطبيب في حال مصاحبة الصداع لأي من الأعراض والعلامات التالية:[٣]

  • الشعوربالنعاس.
  • الحمى.
  • الشعور بالارتباك.
  • عدم وضوح الكلام.
  • الشعور بخدران في الوجه.
  • التقيؤ.
  • الشعور بضعف في الأطراف.


المراجع

  1. ^ أ ب Ana Gotter, "Pain in the Back of the Head"، www.healthline.com, Retrieved 8-1-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Chris Aitken (16-11-2018), "What is this pain in the back of my head?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-1-2019. Edited.
  3. "Everything You Need to Know About Headaches", www.healthline.com, Retrieved 8-1-2019. Edited.