أسباب الوخز في الأطراف

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
أسباب الوخز في الأطراف

اعتلال الأعصاب السكري

توجد عدّة أنواع مختلفة من اعتلال الأعصاب المحيطيّة (بالإنجليزية: Peripheral neuropathy) التي تؤدي إلى الشعور بوخز أو تنميل في الأطراف، وتحدث الإصابة باعتلال الأعصاب السكريّ (بالإنجليزية: Diabetic neuropathy) لدى بعض الأشخاص المصابين بمرض السكريّ نتيجة ارتفاع نسبة سكّر الدم عن المعدّل الطبيعيّ وعدم السيطرة عليه، ممّا يؤدي إلى حدوث ضرر على الأعصاب.[١]


إصابة الإجهاد المتكرر

قد يعاني البعض من وخز في اليدين نتيجة القيام بنشاط متكرّر في اليدين دون الحصول على الراحة، أو اتّخاذ وضعيّة غير صحيّة للجسم في ما يُعرَف بإصابة الإجهاد المتكرر (بالإنجليزية: Repetitive strain injury)، وقد يمتدّ تأثير هذه المشكلة من اليدين إلى الرقبة والكتفين، ويكون مصحوباً بالألم والضعف، والتيبّس في اليدين في بعض الحالات.[٢]


عوز الفيتامينات

هناك العديد من الفيتامينات المهمّة التي يؤثر انخفاضها عن المعدّل الطبيعيّ في صحة الأعصاب، مثل فيتامين إي، وفيتامين ب بأشكاله المختلفة، كما تؤدي بعض هذه الفيتامينات دوراً مهمّاً في إنتاج خلايا الدم الحمراء لذلك ينجم عن انخفاض فيتامين ب12 عن النسبة الطبيعيّة الإصابة بمرض فقر الدم الخبيث (بالإنجليزية: Pernicious anemia) أحد الأسباب الرئيسيّة للإصابة باعتلال الأعصاب المحيطيّة، ومن الجدير بالذكر أيضاً أنّ ارتفاع نسبة بعض هذه الفيتامينات عن المعدّل الطبيعيّ قد يؤدي إلى الوخز في الأطراف مثل فيتامين ب6.[٣]


تناول الكحول

يؤدي تناول الكحول إلى اضطراب النظام الغذائيّ والذي بدوره يساهم في الإصابة بعوز الفيتامينات والإصابة باعتلال الأعصاب المحيطيّة، كما تؤثر الكحول بشكلٍ مباشر في الأعصاب الطرفيّة وتحدث ضرراً فيها ممّا يؤدي إلى الشعور بالوخز في الأطراف، ويُطلق على هذه المشكلة مصطلح اعتلال الأعصاب الكحوليّ (بالإنجليزية: Alcoholic neuropathy).[٣]


الأدوية

يصاحب استخدام بعض الأدوية الشعور بوخز في الأطراف نتيجة تسببها بضرر في الأعصاب المحيطيّة كآثار جانبيّة لهذه الأدوية، مثل الأدوية المستخدمة في علاج مرض السرطان، وبعض الأدوية المستخدمة في علاج ضغط الدم وأمراض القلب، ومضادّات الاختلاج (بالإنجليزية: Anticonvulsants)، وبعض مضادّات العدوى.[١]


الحمل

تُعدّ مشكلة الوخز في الأطراف من المشاكل الصحيّة الشائعة خلال الحمل، حيثُ يصاحب زيادة حجم الرحم الضغط على الأعصاب المحيطة، والذي بدوره قد يؤدي إلى التنميل والوخز في الأطراف، ويمكن التخفيف من هذه المشكلة من خلال الحرص على شرب كميّات كافية من السوائل، والعمل على تغيير وضعيّة الجسم باستمرار.[٢]


الأسباب الأخرى

هناك العديد من الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى الشعور بالوخز في الأطراف، ومنها ما يأتي:[١][٢]

  • انقراص الأعصاب.
  • التعرّض لبعض المواد السامّة.
  • التوتر والقلق النفسيّ.
  • التصلّب اللويحيّ (بالإنجليزية: Multiple sclerosis).
  • بعض أنواع العدوى.
  • الفشل الكلويّ.
  • أمراض المناعة الذاتيّة (بالإنجليزية: Autoimmune diseases).
  • الجلطة الدماغيّة.
  • متلازمة النفق الرسغيّ (بالإنجليزية: Carpal tunnel syndrome).
  • قصور الغدّة الدرقيّة (بالإنجليزية: Hypothyroidism).
  • الألم العضليّ الليفيّ (بالإنجليزية: Fibromyalgia).


المراجع

  1. ^ أ ب ت Jill Seladi-Schulman, "25 Causes of Tingling in Hands and Feet"، www.healthline.com, Retrieved 1-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Lana Burgess, "What could cause tingling in the feet or hands"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 1-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Tingling in Hands and Feet", www.webmd.com, Retrieved 1-4-2019. Edited.
14 مشاهدة