أسباب انخفاض سعر الذهب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٤٦ ، ١٠ يوليو ٢٠١٧
أسباب انخفاض سعر الذهب

الذهب

الذهب (بالإنجليزيّة: Gold)، يُشار له علميّاً بالرمز (Au)؛ وهو عُنصر من العَناصر الكيميائيّة الكثيفة، يمتلك لوناً أصفر لامعاً، ويتميّز بصفاتٍ عديدة جعلته من المعادن الثمينة، وساهمت بحُصوله على مميّزاتٍ استثنائيّة عبر التاريخ؛ إذ يُعدّ من المَعادن الجذّابة في اللون وغير القابلة للتلف، وهو يتميّز بنقائه عند وجوده في الطبيعة غالباً،[١] كما يُستخدم في صِناعة العملات المعدنيّة الذهبيّة والتّصميمات الخاصّة في المجوهرات.[٢]


سعر الذهب

سعر الذهب (بالإنجليزيّة: Gold Price) هو القيمة المُستخدمة في تداول الذهب بالأسواق،[٣] ويتأثّر سعره مثل أسعار كافّة المنتجات بالعرض والطلب في السوق؛ حيث يُستخدم في العديد من المجالات الصناعيّة، ويُشكّل جزءاً من مخزون الثروات، فتحتفظ المصارف المركزيّة باحتياطات من الذهب على شكل سبائك ذهبيّة، كما يُعدّ من المخزونات الآمنة والبديلة عن الدولار الأمريكيّ؛ لذلك يُفضّل المُستثمرون حيازته أثناء فترة عدم الاستقرار الاقتصاديّ.[٤]


أسباب انخفاض سعر الذهب

يشهد سعرُ الذهب تغيّراتٍ عديدة تتراوح بين الارتفاع والانخفاض، وترتبط غالباً بوجود أسباب عالميّة؛ خصوصاً عندما يُعاني الذهب من تراجعٍ ملحوظ يُؤدي إلى انخفاضه، وفيما يأتي مجموعة من الأسباب العالميّة لانخفاض سعره:

  • تعزيز الدولار الأمريكيّ، وهو دعم قيمة الدولار الأمريكيّ المعتمدة على بَيانات الاقتصاد الكليّ للولايات المتحدة الأمريكيّة، وساهم ذلك بِتعزيز قيمة الدولار مقابل قيم العملات الأخرى في السلة الماليّة، ومن المُتوقّع أنّ التحسّن الذي يشهده الاقتصاد الأمريكيّ الكليّ سيؤدّي إلى رفع أسعار الفوائد الماليّة.[٥]
  • سعر الفائدة؛ وهو عبارة عن قيمة ماليّة إضافيّة تُدفع مقابل الحصول على قروض أو شراء منتجات عن طريق الائتِمان،[٦] ويعتمد موعِد رفع سعر الفائدة على طبيعة النموّ الاقتصاديّ؛ ممّا يؤدّي إلى أن يبحث المُستثمرون عن مؤشّرٍ من البنك الاحتياطيّ الفيدراليّ حول الموعد الخاص برفع سعر الفائدة، والذي يؤدّي إلى انخِفاض سعرِ الذهب.[٥]
  • تخلّي المُؤسّسات الماليّة والمَصارف عن استِخدام الذهب بصِفته يُمثلُ عُملةً احتياطيّةً عالميّة.[٧]
  • ارتفاع القوّة الشرائيّة وزيادة النموّ الاقتصاديّ؛ حيث إنّ أغلب القِطاعات الاقتصاديّة الناشئة في الدول شهدت نموّاً كبيراً في عام 2012م، ونتج عن ذلك عدم اهتمامها بشِراء الذهب نتيجةً للقوّة الاقتصاديّة التي تتميّزُ بها، مع تخلّي الهند والصين عن فكرة شراء كميّات الذهب المُتوفّرة، أو جمعها معاً في وِعاءٍ واحد.[٨]
  • الأزمات الخاصة في ديون دول اليورو؛ حيث طرحت مجموعةٌ من المَصارف المركزيّة في معظم الدول التابعة لمنطقة اليورو العديد من كميّات الذهب، ولكنّه شَهد في المقابل ضعفاً في كميّة الطلب المُترتّبة عليه؛ ممّا أدّى إلى تَراجع أسعاره.[٨]


تاريخ الذهب

منذ حوالي تاريخ 3600 قبل الميلاد كان الذهب من أهمّ العَوامل المُساهمة في التنمية الاقتصاديّة العالميّة؛ حيث حَرص العاملون في صياغة المعادن في مصر على تذويب وصهر الخامات المعدنيّة بهدف الفصل الداخلي للمعادن، وفي عام 2600 قبل الميلاد انتشرت صياغته في بلاد ما بين النهرين، وقد اهتمّ الصاغة هناك بصناعة المجوهرات الذهبيّة المتنوعة، وظهرت في عهد حُكم الملك كروسوس عام 564 قبل الميلاد أوّل العملات الذهبيّة على مُستوى العالم عن طريق استِخدام تقنيات متطوّرة لتكرير الذهب.[٩]


في عام 1300م أُسّس أوّل نظام عالمي لفحص المعادن الثمينة، وما زال مَكتبه موجوداً في مدينة لندن حتى هذا اليوم، واستُخدم معيار الذهب في عام 1717م في المملكة المُتّحدة؛ ممّا دفع الحكومة البريطانيّة إلى ربط العملة مع سعر الذهب الثابت، وفي الفترة الزمنيّة بين 1870م - 1900م اعتمدت أغلب دول العالم على استِخدام معيار الذهب وربطه مع عُملاتها.[٩]


أدّت الحرب العالميّة الثانية في عام 1939م إلى أن يُغلق سوق الذهب في مدينة لندن، كما عادت دول العالم لاستخدام نظام ثابت في أسعار صرف العُملات من خلال الاعتماد على الدولار الذي يقبل التحوّل للذهب، وفي عام 1961م استُخدم الذهب لأوّلِ مرةٍ في رحلةٍ فضائيّة، وفي عام 1971م أُغلقت نافذة الذهب؛ أي لم يَعُد من المُمكن تحويل الدولار إلى ذهب، وفي عام 2009م حرصت المصارف المركزيّة على شرائه مُجدّداً، أمّا في عام 2010م حافظ سعره على مُعدّلات قياسيّة، نتج عنها تَدمير العملات الورقيّة بالتّزامن مع ظهور أزمات ماليّة مُتتالية، وخوف من التضخّم الاقتصاديّ.[٩]


خصائص الذهب

يَتميّز الذهب بعدّة خصائص تُساهم في جعله أكثر تَميّزاً عن المَعادن الأخرى، ومن أهمّ هذه الخصائص:

  • يُعدّ المعدن الأكثر كثافةً بين كافّة أنواع المعادن.[١]
  • يعدّ من المعادن ذات التوصيل الجيّد للطاقة الكهربائيّة والحرارة.[١]
  • تُصنع منه أوراق رقيقة تُعرف باسم أوراق الذهب.[١]
  • يُعتبر غش الذهب من الأمور الصعبة جداً؛ حيث ينتج عن إضافة معدن آخر إلى سبيكة من الذهب انخفاضٌ في وزنها عن الوَزن الحقيقيّ.[١٠]


استخدامات الذهب

ساهم لون الذهب المُميّز وعدم تَعرّضه للتآكل في التأثير على حَياة الإنسان؛ حيث يُعدّ من المَعادن الأولى الّتي جذبت انتباه الناس لها؛ ممّا أدّى إلى استِخدامِه في مجموعة من الاستخدامات منها:[١]

  • صناعة الذهب التي ما زالت موجودةً حتى هذا اليوم؛ حيث يُعتبر من المواد المُفضّلة في عمليّة صياغة المجوهرات، والأدوات التي تحتوي على أشكالٍ زخرفيّة.
  • الذهب هو المادّة الأولى عالميّاً والمقبولة في عمليات شراء وبيع الخدمات والسلع، سواءً باستخدامه على شكل سبائك أو عملات معدنيّة.
  • دعم الأنظمة الماليّة الخاصة بالعملات الورقيّة؛ وتحديداً عندما شهدت انتشاراً كبيراً في القرن التاسع عشر للميلاد.
  • الذهب جُزءٌ من الاحتياطات الماليّة؛ إذ تَحتفظ المَصارف المركزيّة وحكومات الدول بحوالي 45% من إجمالي الذهب الموجود في العالم، كما أنّه ما زال مَقبولاً كوسيلةٍ للدفع بين الدول.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج The Editors of Encyclopædia Britannica (8-5-2017), "Gold (Au)"، Encyclopædia Britannica, Retrieved 22-6-2017. Edited.
  2. "Gold", Oxford Dictionaries, Retrieved 22-6-2017. Edited.
  3. "Gold Price", Cambridge Dictionary, Retrieved 22-6-2017. Edited.
  4. "Gold Price History", Reuters, Retrieved 22-6-2017. Edited.
  5. ^ أ ب Great Speculations (12-9-2014), "Reasons For The Recent Decline In Gold Prices"، Forbes, Retrieved 22-6-2017. Edited.
  6. "interest", Collins Dictionary, Retrieved 22-6-2017. Edited.
  7. هاجر كنيعو (2-8-2015)، "لماذا يستمرّ الذهب والنفط في الانخفاض عالمياً؟"، صحيفة الديار اللبنانية، اطّلع عليه بتاريخ 9-7-2017. بتصرّف.
  8. ^ أ ب أحمد يوسف (20-5-2013)، "اقتصاديان يحددان 4 عوامل تؤشر على انخفاض أسعار الذهب لـ 1200 دولار للأوقية خلال العام الحالي"، جريدة الأنباء الكويتية، صفحة الموقع الإلكتروني. بتصرّف.
  9. ^ أ ب ت "A history of gold", telegraph,4-12-2010، Retrieved 22-6-2017. Edited.
  10. نقلاً عن صحيفة الاقتصادية السعودية (31-12-2013)، خصائص الذهب وكيفية الاستثمار فيه - العربية، صفحة 2. بتصرّف.