أسباب تساقط الشعر من الجذور

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٩ ، ٢٩ مايو ٢٠١٨
أسباب تساقط الشعر من الجذور

تساقط الشعر

يسقط الشعر بمعدل يترواح من 50 و 100 شعرة في اليوم، وهذا يعتبر معدل طبيعي مع وجود أكثر من 100000 شعرة على فروة الرأس، ولكن قد يحدث أن يتطور تساقط الشعر، فإما أن يحدث تدريجياً على مدى سنوات، أو يحدث فجأة، ويمكن أن يكون مؤقتاً أو دائماً، لذا، لا بد من معرفة أسباب فقدان الشعر، ومناقشة الطبيب المختص في طرق العلاج.[١]


أسباب تساقط الشعر من الجذور

هناك العديد من الأسباب التي تساهم في تساقط الشعر من الجذور، نذكر منها: [٢]

  • حدوث تغير في دورة الشعر العادية، إما بحدوث مرحلة قصيرة من طور التنامي، أو بسبب زيادة في عدد البصيلات التي تدخل في مرحلة النمو.
  • حدوث تغير هرموني مفاجئ، و يكون عادة عند انخفاض مستويات الهرمونات في الجسم.
  • انخفاض في مستويات هرمونات الحمل بعد الولادة مباشرة.
  • التوقف عن تناول العلاج بالهرمونات البديلة، أو حبوب منع الحمل.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • التعرض للأزمات النفسية والجسدية الشديدة.
  • وجود خلل في نشاط الغدة الدرقية.
  • اتباع نظام غذائي فقير بالبروتينات وعنصر الحديد.
  • الإصابة بأمراض معينة كمرض السكري، ومرض الثعلبة.
  • الخضوع للعلاج الكيميائي.
  • تناول أدوية معينة، كأدوية ضغط الدم، وحبوب منع الحمل، ومضادات الاكتئاب، ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية (الأيبوبروفين).
  • التعرض للحروق أو العلاج الإشعاعي.


علاج تساقط الشعر

بحسب عيادة كليفلاند، فإنّ علاجات تساقط الشعر تترواح من المعتدلة إلى القوية اعتماداً على كمية تساقط الشعر، والمدة الزمنية، أما العلاج فهو كالآتي: [٣]

  • استخدام الكريمات الموضعية والعلاجات التي تحتوي على مركب المينوكسيديل والذي يصرف بدون وصفة طبية، إذ يمكن أن يعيد بعض نمو الشعر، خصوصاً لدى الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر الوراثي، بحيث يتم تطبيقه مباشرة على فروة الرأس.
  • تناول علاج فيوريسايد (بالإنجليزية Ferriside) الذي يأتي بشكل حبوب منع الحمل، وهو ليس فقط للرجال، فبحسب الأكاديمية الأمريكية لأطباء الأسرة (AFP) فإنّ أخذ هذا العلاج قد يحتاج إلى ستة أشهر أو أكثر للتأكد من فعاليتها في وقف تساقط الشعر.
  • اللجوء إلى زراعة الشعر، أو استخدام الشعر المستعار والتي يلجأ لها في حال كان فقدان الشعر مؤقتاً، أو لمرضى السرطان الذين يخضعون للعلاج الكيميائي.
  • استخدام الأدوية المضادة للالتهابات، إذ يمكن للكريمات أو الحقن التي تعتمد على الستيرويد أن تهدئ البصيلات المتضررة بسبب المواد الكيميائية القاسية، أو الشد المفرط.
  • العلاج بالليزر والذي قد يساعد على تنشيط بصيلات الشعر وتحسين نمو الشعر.


المراجع

  1. George Krucik, [ https://www.healthline.com/symptom/hair-loss "What Causes Hair Loss? What Is Hair Loss?"]، www.healthline.com, Retrieved 29/5/2018. Edited.
  2. Dr. Judith Reichman (Oct.14.2016), "Getting to the root of female hair loss"، www.today.com, Retrieved 28/5/2018. Edited.
  3. Laura Geggel, Senior Writer (May 2, 2017 ), "Hair Loss and Balding: Causes, Symptoms & Treatments"، www.livescience.com, Retrieved 29/5/2018. Edited.