أسباب تكيس المبايض عند البنات

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٤٧ ، ١١ مارس ٢٠١٩
أسباب تكيس المبايض عند البنات

أسباب تكيُّس المبايض

يُعرَّف تكيُّس المبايض على أنَّه اضطراب هرمونيّ ينتشر بين النساء في سنِّ الإنجاب، وقد تُعاني النساء المصابات به من زيادة في مستوى الهرمونات الذكريّة، أو زيادة في عدد أيّام الدورة الشهريّة، أو تباعدها، وفي الحقيقة، فإنَّ السبب الرئيسيّ الذي يكمن وراء الإصابة بتكيُّس المبايض لا يزال مجهولاً، إلا أنَّ هنالك مجموعة من العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة به، ومنها:[١]

  • زيادة إفراز هرمون الإنسولين، إذ تُؤدِّي مقاومة الجسم للإنسولين إلى تراكم السكَّر في الدم، وبالتالي زيادة إفراز الإنسولين، وتراكمه، وبالتالي زيادة إنتاج هرمون الأندروجين، والذي بدوره يُعيق عمليّة الإباضة.
  • الإصابة بالالتهاب منخفض الدرجة.
  • تدخُّل العامل الوراثيّ.


أعراض تكيُّس المبايض

تتعدَّد الأعراض التي تُرافق الإصابة بمتلازمة تكيُّس المبايض، ومن هذه الأعراض:[٢]

  • المعاناة من حبِّ الشباب: إذ يُؤدِّي ارتفاع هرمونات الذكورة عند الأنثى إلى تغيُّر طبيعة البشرة لديهنَّ، فتصبح البشرة دُهنيّة بشكل أكثر من المعتاد، ممّا يُسبِّب ظهور حبِّ الشباب في المنطقة العلويّة من الظهر، والوجه، والصَّدر.
  • زيادة الوزن: إذ إنَّ 80% من النساء المصابات بمتلازمة تكيُّس المبايض يُعانين من زيادة الوزن، أو السُّمنة.
  • زيادة في نُموِّ شعر الجسم: إذ تتسبَّب الإصابة بمتلازمة تكيُّس المبايض بزيادة نُموِّ شعر الوجه عند أكثر من 70% من النساء.
  • ظهور التصبُّغات: فقد تظهر بقع داكنة في مناطق طيّات الجسم، كالرقبة، وتحت الصَّدر.
  • الشعور بألم في الرأس: قد يُؤدِّي اضطراب مستوى الهرمونات في الجسم إلى إصابة بعض النساء بالصُّداع.
  • تساقط شعر فروة الرأس: قد تُؤدِّي الإصابة بمتلازمة تكيُّس المبايض إلى تساقط، وترقُّق شعر فروة الرأس.
  • حدوث النزيف الشديد: وذلك بسبب زيادة سُمك بطانة الرحم بشكل كبير، ولفترة أطول من المعتاد، ممّا يُؤدِّي إلى ازدياد كثافة الدورة الشهريّة.


علاج تكيُّس المبايض

تُوجَد العديد من الطُّرُق التي يمكن اللُّجوء إليها لعلاج متلازمة تكيُّس المبايض، ومنها:[٣]

  • تغيير نمط الحياة، ويتضمَّن ما يأتي:
    • فقدان الوزن: وفقاً للكُلِّية الأمريكيّة لأطبّاء التوليد، وأمراض النساء (بالإنجليزيّة: American College of Obstetricians and Gynecologists)، فإنَّ فقدان ما يقارب 5-10% من الوزن يساعد على زيادة حساسيّة الجسم لهرمون الإنسولين، وانتظام الدورة الشهريّة، والتقليل من نُموِّ الشعر في الأماكن غير المرغوب فيها، وظهور حبِّ الشباب.
    • ممارسة التمارين الرياضيّة: وذلك بممارسة التمارين الرياضيّة مُتوسِّطة الشدَّة لمُدَّة 30 دقيقة في اليوم، ولمُدَّة خمسة أيّام في الأسبوع.
  • استخدام العلاجات الدوائيّة، فقد تحتاج بعض النساء إلى استخدام العلاجات الدوائيّة للسيطرة على بعض أعراض تكيُّس المبايض، وعلاج بعض مضاعفاته، كالعُقم، ومقاومة الجسم للإنسولين، وارتفاع مستوى الكولسترول، ومن الأدوية التي يتمّ استخدامها:
    • حبوب منع الحمل المزجيّة (بالإنجليزيّة: Combination birth control pills).
    • الأدوية التي تزيد من حساسيّة الجسم للإنسولين، مثل: الميتفورمين (بالإنجليزيّة: Metformin)، والبيوغليتازون (بالإنجليزيّة: Pioglitazone).
    • الأدوية التي تساعد على علاج العُقم، كالكلوموفين (بالإنجليزيّة: Clomiphene).


المراجع

  1. "Polycystic ovary syndrome (PCOS)", www.mayoclinic.org، 22-2-2019. Edited.
  2. "Polycystic Ovary Syndrome (PCOS): Symptoms, Causes, and Treatment", www.healthline.com، 22-2-2019. Edited.
  3. "How Is Polycystic Ovary Syndrome (PCOS) Treated?", www.endocrineweb.com، 22-2-2019. Edited.