أسباب فساد العقيدة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٣١ ، ٢٤ يناير ٢٠١٩
أسباب فساد العقيدة

أسباب فساد العقيدة

لفساد العقيدة السليمة وانحراف الناس عنها أسباباً عديدةً، وفيما يأتي ذكر بعضها:[١]

  • جهل الإنسان بالعقيدة الصحيحة؛ وذلك لإعراضه عن تعلّمها، أو قلّة الاهتمام والعناية بها، ممّا يؤدي إلى نشوء جيلٍ لا يعرف العقيدة الصحيحة، ولا ما يخالفها من عقائد.
  • التعصّب والتمسّك بما كان عليه الآباء والأجداد، حتى وإن كان خاطئاً.
  • التقليد الأعمى من خلال تلقّي العقيدة من أفواه الناس، وإن لم يعلم الإنسان الدليل على صحّة أقوالهم.
  • الغلو في تقديس الأولياء والصالحين، ورفعهم فوق منازلهم، بحيث يعتقد الإنسان فيهم ما لا يقدر عليه إلّا الله تعالى؛ كجلب النفع، ودفع الضرر، وإجابة الدعاء، ونحو ذلك.
  • الغفلة عن آيات الله تعالى الكونية والقرآنية، والانبهار بالحياة المادية.
  • خلو البيوت من التوجيه والإرشاد السليم.
  • قصور مناهج التعليم والإعلام في العالم الإسلامي عن مهمتها، فهي لا تولي الجانب الديني اهتماماً كبيراً، بل أصبحت وسائل الإعلام تروّج للترفيه والانحراف.


مقاصد العقيدة الإسلامية

للعقيدة الإسلامية مقاصد وأهدافاً عديدةً، يُذكر منها ما يأتي:[٢]

  • إخلاص العبادة لله تعالى وحده.
  • تحرير عقل الإنسان وفكره من التخبط الفوضوي، فالإنسان دون العقيدة الإسلامية إمّا أن يكون فارغ القلب من كلّ عقيدةٍ وعابداً للمادية فقط، وإمّا أن يكون متخبطاً في ضلالات العقائد والخرافات.
  • تحقيق الراحة النفسية والفكرية للإنسان، فلا يقلق، ولا يضطرب فكره؛ لاتصاله بخالقه جلّ وعلا.
  • حثّ الإنسان على الجدّ والحزم في الأمور، حتى يستغل الفرص جميعها في العمل الصالح؛ رجاءً للثواب من الله تعالى، فأساس العقيدة الإيمان بالبعث، وبالجزاء على الأعمال.
  • تكوين أمّةٍ قويةٍ تسعى للحفاظ على دينها، وتثبيته وتوطيد دعائمه.
  • الوصول إلى سعادة الدنيا والآخرة من خلال صلاح الأمم والمجتمعات.


أهمية العقيدة الإسلامية

تظهر أهمية العقيدة الإسلامية بما يأتي:[٣]

  • جميع الرسل -عليهم السلام- قد أُرسلوا بالدعوة للعقيدة الصحيحة.
  • الغاية الأولى لخلق الجن والإنس هي تحقيق العبودية، وتوحيد الألوهية لله عزّ وجلّ.
  • يتوقّف قبول عمل العبد على توحيده للألوهية.
  • تتوقّف النجاة يوم القيامة على صحّة العقيدة.
  • تحدّد العقيدة الصحيحة علاقة الإنسان بربه عزّ وجلّ.
  • أساس سعادة الإنسان وراحته وطمأنينته في الحياة الدنيا قائمٌ على معرفته بالله جلّ جلاله.
  • تجيب العقيدة الصحيحة على جميع الأسئلة التي تقوم في ذهن الإنسان.
  • تركّز نصوص الشريعة الإسلامية من القرآن الكريم والسنّة النبوية على موضوع العقيدة.
  • تعدّ العقيدة الصحيحة سبب النصر والفلاح في الدارين.
  • تعصم العقيدة الصحيحة المسلم من التأثر بالعقائد والأفكار الفاسدة.


المراجع

  1. الشيخ عاطف عبدالمعز الفيومي (2012-9-10)، "سلامة منهج العقيدة والتوحيد"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-16. بتصرّف.
  2. "أهداف العقيدة الإسلامية"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-16. بتصرّف.
  3. د. محمد بن عبد الله بن صالح السحيم (2013-12-16)، "تعريف العقيدة الإسلامية، وبيان أهميتها"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-16. بتصرّف.