أسهل طريقة لتصبح غنياً

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٢ ، ١١ فبراير ٢٠١٩
أسهل طريقة لتصبح غنياً

أساسيات السعي للغنى المادي

إنّ تراكم الأعباء المادية، وزيادة مصاريف المعيشة ومتطلبات الواقع، يحتّم مسألة البحث عن بدائل مجدية وسريعة سعياً نحو تحقيق الاستقرار المادي والراحة النفسية، لذلك يعتبر التخطيط المالي من ركائز وأساسيات المضيّ في هذا المسار، فالتخطيط والنشاط الذهني جزء من عملية تحقيق الغنى، وكذلك صياغة أهداف واضحة ومحددة، بالإضافة لتحليل طبيعة الإيرادات والمصروفات ونسبة الفائض أو العجز، مع تعلم قواعد وقوانين الاستثمار الناجح لمباشرة تطبيقها.[١]


لا يمكن لعاقل أن ينكر ضرورة توفر المال، لتسيير شؤون الحياة العامة والخاصة، فالمال عنصر رئيسي، وله دور حاسم في تقرير مصير عدد من الخيارات الحياتية الكبرى، ويؤسس لفتح آفاق وفرص أكثر أهمية، كالتعليم والمستوى المعيشي العام، فإنّ الوصول للغنى المادي يمكن تلخيصه بتأسيس مصدر للدخل الثابت، بحيث يكون قوياً وموثوقاً، أي يمكن الاعتماد عليه كمّاً ونوعاً، والتعامل مع هذا المصدر وإيراداته بحكمة ومسؤولية، حسب أصول الاستثمار وتنمية الموارد المالية.[٢]


نظرة حول واقعية الغنى السريع وخطواته العامة

إنّ تمنّي الغنى السريع دون بذل الجهد الكافي والإلمام بقواعده يعد أمراً غير منطقي الحدوث، فلا بد من تكوين المعرفة اللازمة لبدء الإنجاز والوصول للغايات المرجوّة، فالمبادئ الأساسية يمكن تلخيصها بثلاث خطوات فقط، إلا أنّ تطبيق تلك المنهجية ليس أمراً يسيراً، لذا يمكن البدء أولاً بتأمين الدخل الثابت والتأكد من أنه يغطي كافة المصروفات الأساسية، ثم البدء بتتبّع المصروفات ومحاولة الاقتصاد في الشراء والتسوّق ما أمكن، وتحديد نسبة ثابتة للادخار بشكل دوري من الدخل الشهري، كما أنّ مجموع المدّخرات يؤهل صاحبة للبدء بالاستثمار، وهي أولى محطات الرفاهية، خاصة إذا تمكّن صاحبها من قواعد الاستثمار وأدواته.[٣]


الطرق الذكية لتحقيق الغنى المنشود

يلعب العقل دوراً محورياً في صناعة الثراء، لأنّ عقلية الأثرياء هي من جعلتهم يتعاملوا مع مواردهم المادية وقراراتهم الاقتصادية بطريقة مختلفة ومميزة، ممّا جعلهم يحققوا نتائج وعوائد غير عادية، فمن الجيد أن يجدد المرء زاوية نظره لشؤونه الاقتصادية، ويمكن البدء بتحديد المال الذي يتطلبه المرء ليصبح غنياً، أي إعادة تعريف الغنى بمستوى رقمي ينبغي الوصول إليه، حتى تسهل عملية التخطيط له وإدراكه كمّياً، مع مواصلة السعي بجد ووعي ومثابرة لتحقيق الاستقلال المالي، أو الحرية المالية.[٤]


يتطلب ذلك المباشرة بالمشاريع الاستثمارية، بعد دراستها واختيار الأكثر ملاءمة، ومنها:[٥]

  • إنشاء مؤسسة استشارية: تقدّم خدمات إبرام الصفقات بين عدة أطراف على أن تنال نسبة من تكلفة الصفقة، أو نسبة من الأرباح المتفق عليها.
  • المضاربة والاستثمار في سوق الأسهم والبورصة: مع ضرور تكوين المعرفة اللازمة للخوض في هذا المجال الاستثماري.
  • الأعمال التجارية بمختلف أنواعها: لكنها تتطلب رأس مال وخطة استراتيجية للاستمرار في توريد البضاعة أو تصديرها وإنتاجها حسب العرض والطلب.
  • استثمار الأعمال عبر الانترنت: يعد من أيسر الطرق، إلا أنّه لا يخلو من المخاطرة، ولا بد من تكوين معرفة متخصصة في مجال معيّن لأنّ المجالات على الانترنت متعددة وكثيرة جداً، إذ يمكن تقديم الخدمات عن بعد، أو العمل الحر، ويمكن بيع البضائع وتسويقها.


المراجع

  1. ميمونة شداد، "التخطيط المالي الشخصي"، qafilah.com، اطّلع عليه بتاريخ 28-1-2019. بتصرّف.
  2. Vahid Chaychi (20-4-2017), " The Easiest Way to Get Rich Fast"، luckscout.com, Retrieved 28-1-2019. Edited.
  3. "3 Simple Steps to Building Wealth ", investopedia.com,27-11-2017، Retrieved 2-2-2019. Edited.
  4. Joshua Kennon (9-12-2018), "How to Build Wealth and Get Rich "، thebalance.com, Retrieved 28-1-2019. Edited.
  5. Debbie Polosky (6-8-2014), "10 Of The Laziest Ways You Can Become Rich"، therichest.com, Retrieved 11-2-2019. Edited.