أضرار ارتفاع السكر

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٢٩ ، ٢٠ يوليو ٢٠١٨
أضرار ارتفاع السكر

مرض السكري

ممّا لا شكّ فيه أنّ السكريات مهمة جداً لجسم الإنسان، وهي التي بمجرد دخولها جسم الإنسان فإنّه يهضمها ويحولها إلى الغلوكوز الضروري للجسم، فالجلوكوز لجسم الإنسان بمثابة البنزين للسيارة، فهو الذي يمدّ الجسم بالطاقة التي بواسطتها الجسم يؤدي جميع وظائفه، لتسيير جميع العمليات الحيوية داخل الجسم على أكمل وجه، ويستطيع الإنسان مزاولة أعماله وأنشطته اليومية، لكن يجب أن يبقى الجلوكوز داخل الدم بنسبة معينة وهي من 80 إلى 120 ملجم لكل 100 مللي من الدم، بحيث لا يزداد أو ينقص عنها.[١]


والعضو المسؤول عن الحفاظ على مستوى السكر في الدم ضمن هذه النسبة هو البنكرياس، وذلك عن طريق إفرازه هرمون الإنسولين، الذي يحفز الخلايا للقيام بحرق الغلوكوز لتحويله إلى طاقة، أمّا عن كمية الغلوكوز المتبقية فيتم تخزينها في الكبد على هيئة دهون، وهي التي تسبّب السمنة، وفي حال زيادة تناول السكريات فإنّ كمية الغلوكوز ستزداد في الدم، وبالتالي ستزداد كمية الدهون في الجسم، ومع الفراط في تناول الأطعمة المحتوية على السكر فإنّ الدهون الضارة ستترسب على الكبد وعلى جدران الأوعية الدموية مؤديةً إلى حدوث تصلب في الشرايين.[٢]


كما أنّ البنكرياس يعجز عن إفراز الأنسولين الكافي لحرق تلك الكمية من الغلوكوز الموجودة في الدم، مما يؤدي إلى حدوث قصور أو في بعض الأحيان عجز في البنكرياس، لذا سترتفع كمية الغلوكوز في الدم أكثر من النسبة المحددة، بحيث تتجاوز في بعض الأحيان الـ 180 ملجم لكل 100 مللي من الدم، عندئذٍ ستسمح الكليتين بمرور السكر مع البول، بحيث يلاحظ أنّ السكر يكون موجوداً في بول المريض، وهذا ما يسمّى مرض البول السكري، وفي هذه الحالة نستطيع القول بأنّ هذا الشخص مصاب بمرض السكري.[٢]


أعراض الإصابة بالسكري

والمصاب بمرض السكر تظهر عليه الأعراض التالية:[٣]

  • زيادة في كمية العرق المفرز.
  • يكون وجه المريض شاحباً.
  • يلاحظ المريض بأنّ أطرافه أبرد من المعتاد.
  • الرغبة في التبوّل بشكل كبير وأكثر من المعتاد، كما تكون كمية البول أكثر من الوضع الطبيعي.
  • الشعور الدائم بالعطش، كما يشعر المريض بأنّ شهيته دائماً مفتوحة لتناول الطعام.
  • ضعف عام في الجسم والخمول والهذيان.
  • الاحساس بالغثيان والدوار.


مضاعفات الإصابة بالسكري وأضراره على الجسم

فإذا ما ظهرت هذه الأعراض يجب على الشخص مراجعة الطبيب لتشخيص الحالة والبدء بالعلاج فوراً، ففي حال إهمال هذا المرض فستكون عواقبه وخيمة، وستظهر مضاعفات خطيرة على الجسم، والتي هي كالآتي:[٤]

  • حدوث مشاكل في العين أبرزها خلل في الشبكية، والمياه البيضاء.
  • الإصابة بالفشل الكلوي.
  • ارتفاع في ضغط الدم ومستوى الكولسترول.
  • إصابة القلب والأوعية الدموية بما يسمى الذبحة الصدرية.
  • إصابة القدم السكري، وهي عبارة عن تقرحات دائمة ومزمنة في القدم.
  • الضعف الجنسي، وحدوث مشاكل جنسية من الصعب حلها.
  • حدوث التهابات في أعصاب الأطراف أو العينين.
  • ضعف سريان الدم إلى القدمين وفي الحالات المتقدمة يضعف سريان الدم إلى الأعضاء الحيوية الأخرى، والذي يؤدي إلى حدوث مشاكل في القلب، والجلطة الدماغية، العمى، وبتر القدم أو الساق بأكملها.
  • حدوث آلام وتنميل في القدم، وفي بعض الأحيان عدم الشعور بالقدم، كما تصبح القدم أكثر عرضة للضرر من أبسط إصابة يمكن أن تصاب بها.
  • تلف الشرايين والأوعية الدموية.


المراجع

  1. Elizabeth Palermo (31-3-2014), "What Is Normal Blood Sugar?"، www.livescience.com, Retrieved 20-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Diabetes Overview", www.healthline.com, Retrieved 20-7-2018. Edited.
  3. "Symptoms Of Diabetes", www.medicalnewstoday.com,5-1-2016، Retrieved 20-7-2018. Edited.
  4. "How Does Diabetes Affect The Body?", www.diabetes.co.uk, Retrieved 20-7-2018. Edited.