أضرار العسل

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٥٦ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٨
أضرار العسل

العسل

هو مادّة طبيعيّة ذات مذاق حُلْو، ويتمّ إنتاجُه من قِبَل النحْل الذي يَتَغَذَّى على رحيق النباتات المُزْهِرة، كما أنّ هنالك حوالي 320 نَوْعاً مُختلِفاً من العسل، والتي تختلف في اللون، والرائحة، والنكْهة، ومن الجدير بالذكر أنّ العسل يحتوي على نسبة عالية من السكر، بالإضافة إلى مزيج من الأحماض الأمينيّة، والفيتامينات، والمعادن، والحديد، والزنْك، ومضادات الأكسدة، كما يُمْكِن استخدامه كمُحَلٍّ طبيعيّ، ويستخدم أيضاً كمضاد للالتهاب، وكمضاد حيويّ، وغيرهما.[١]


أضرار العسل

تَجِبُ الإشارة إلى أنّ تَناوُل العسل بكميات كبيرة يُعَدُّ ضارّاً؛ مِمَّا يُسبِّب بعض الأضرار، نذكر منها ما يلي:[١]

  • يُمْكن أنْ يُسبِب التسمم الغذائي، أو التسمم الممباري (بالإنجليزية: Botulism) للرضَّع؛ لذلك علينا تَجَنُّب إعطاء العسل للأطفال الرضَّع الذين تَقِلُّ أعمارهم عن سنة واحدة، عِلماً بأنَّ هذا التسمّم: هو حالة مَرَضِيّة تَتَعَلَّق بالجهاز الهضمي، وتُعْتبر حالة نادِرة وخطيرة، وتَنْجُم عن التعَرُّض لجراثيم كلوستريديوم بوتولينيوم (Clostridium botulinum)، ويمكن لهذه البكتيريا أن تنمو من الأبواغ، وتتكاثر في أمعاء الطفل، وتُنْتِج سُموماً خَطيرة.
  • يُسَبِّب لبعض الأشخاص الحساسية؛ نتيجة لأحد مكونات العسل، بما فيها حبوب اللقاح، وعلى الرغم من أنّ هذه الحالة نادرة، إلا أنَّها يمكن أنْ تُسَبِّب ردود فعل خطيرة، وفي بعض الأحيان قد تكون قاتلة، ومن العلامات والأعراض التي تظهر على المصابين بذلك: الدوخة، والغثيان، والقيء، وضعف الجسم، وفرط التعَرُّق، والإغماء، وعدم انتظام ضربات القلب.
  • يُؤَدِّي إلى انخفاض مستوى ضغط الدم، حيث يَتَكَوَّن العسل الخام من مجموعة من المركبات الكيميائية تُسمَّى الغريانوتوكسين (بالإنجليزية: Grayanotoxin)، كما أنَّ الحالة التي تُعرف بـ mad honey intoxication تُؤدِّي إلى تقليل مستوى ضغط الدم؛ الأمر الذي يُؤدِّي إلى عدد من المشكلات الصحية، نذكر منها ما يأتي: اضطرابات نظم القلب، والغثيان، والقَيْء، والتعرُّق، والدوخة، وضعف الوعي، وغيرها.[٢]
  • يُؤَدِّي إلى تَضَرُّر الأعصاب؛ بسبب الغريانوتوكسين، الذي يُعتَبر سامّاً للجهاز العصبي.[٢]
  • يُمْكِن أنّ يُسَبِّب تَسَوُّس الأسنان لدى الأطفال، إذْ يُعَدّ العسل من الأطعمة التي تحتوي على خصائص دَبِقة (بالإنجليزية: Sticky)؛ تُؤَدي إلى التصاق العسل بالأسنان، وإلى صعوبة تنظيف الأسنان من السكر بوساطة اللعاب؛ ولذا يُنصح بتنظيف الأسنان فَوْر الانتهاء من تناول هذا النوع من الأطعمة بفرشاة الأسنان، وفي حال عدم القدرة على ذلك يُوصَى بغسل الفم بالماء عِدَّة مرات كَحَدّ أدنى، كما يُوصَى بإبقاء مُدَّة بين استهلاك الوجبات؛ مِمَّا يسمح للعاب بتنظيف الفم من هذه الجزئيات، ويمنع تغذية البكتيريا عليها.[٣]


فوائد العسل

يَمْتلك العسل فوائد كثيرة جداً لصحّة الإنسان، والنقاط الآتية تُبيِّن بعضاً منها:[٤]

  • يُعَدّ العسل علاجاً فعَّالاً لقرحة القَدَم السكرية؛ والتي تُعتبر من المضاعفات الشديدة لمرض السكري مِمَّا تُسَبِّب البَتْر.
  • يُخَفِّف العسل من سُعال الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن عام واحد، كما أنّه يُقَلِّل من أعراضه، ويُحَسِّن النوم بشكل يَفوقُ تأثير أدوية السعال.
  • يُعتبَر العسل عالي الجودة غنياً بمضادات الأكسدة، بما في ذلك الأحماض العضويّة التي تمتلك خواصَّ حمضيّة، بالإضافة إلى مركبات الفينول، مثل: الفلافونويد، وترتبط هذه المضادات بخفض خطر الإصابة بالنوبة القلبية، والسكتات الدماغية، وبعض أنواع السرطان، ويُمكِن للعسل أيضاً أنْ يَدْعَم صحة العين.
  • يُقَلِّلُ من خطر العوامل التي تزيد عُرْضة الإصابة بأمراض القلب، والأوعية الدمويّة لدى مرضى السكري، ولكن تَجْدُر الإشارة إلى أنَّ العسل يرفع من مستويات السكر في الدم، فلا يمكن اعتباره خياراً صحيّاً للأشخاص المصابين بالسكري.
  • يُؤدِّي إلى انخفاض طفيف في ضغط الدم، بحسب ما أَوْجَدَت الدراسات التي أُجْريَت على الفئران، والبشر؛ مِمَّا يُقلِّل من خطر الإصابة بأمراض القلب؛ كما يعود السبب في ذلك إلى احتواء العسل على مركبات مضادّة للأكسدة.
  • يُحَسِّن من مستويات الكولسترول في الدم؛ الذي يُسَبِّب الإصابة بتصلُّب الشرايين، وتراكم الدهون فيها، الأمرُ الذي قد يُؤدِّي إلى نوبات قلبية، وسكتات دماغية. حيث يُمكن للعسل أن يُقَلِّل من مستويات الكولسترول الضارّ، بينما يرفع الكولسترول الجيِّد بشكل كبير، كما يخفض الدهون الثلاثية.
  • قدْ يَزيدُ من تدفُّق الدم إلى القلب، وتَمَدُّد الأوعية الدموية، كما يساهم في الوقاية من حدوث جلطات دمويّة؛ وذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة، والفينولات، كما وجدت دراسة أخرى أُجْريت على الفئران أنَّ العسل يحمي القلب من الإجهاد التأكسديّ، وتَجْدُر الإشارة إلى أنَّه ما زالت هناك حاجة للمزيد من الدراسات على الإنسان؛ لتأكيد ذلك.
  • يُحَسِّن العسل من التئام الجروح، ويُسَرِّع في المدة اللازمة لشفائها، كما يساهم في تنظيف الجرْح، ويُقَلِّل من القَيْح، والرائحة، ويَحُدّ من العدوى، والشعور بالألم، كما يُمْكن استخدامه كضمادٍّ للجروح التي تَلِي الجراحة، وتَقَرّح الساق المزمن، والخَراج، وجُرح الحَكّ (بالإنجليزية: Abrasion)، ويحتوي العسل على بعض المواد الكيميائيّة التي قد تَقْتل بعض البكتيريا، والفطريات، ويُشكِّل التطبيق الموضعي للعسل على الجلد حاجزاً للرطوبة، ويحافظ على الجلد من الالتصاق بالضمادات، وقدْ يُوَفِّر العسل أيضاً مواد مُغذِّية، ومواد كيميائية أخرى، تُسَرِّع في التئام الجروح.[٥]


القيمة الغذائية للعسل

يُبيِّن الجدول الآتي التّركيب الغذائي لكل معلقة طعام صغيرة 21 غم من العسل، دون أيّة إضافات:[٦]

العنصر الغذائي القيمة
الماء 3.59 غرامات
السعرات الحرارية 64 سعراً حرارياً
البروتين 0.06 غرام
الدّهون 0 غرام
الكربوهيدات 17.30 غراماً
الألياف الغذائيّة 0 غرام
مجموع السكريات 17.25 غراماً
الكالسيوم 1 غرام
الفسفور 1 غرام
البوتاسيوم 11 غراماً
الصوديوم 1 غرام
فيتامين ج 0.1 غرام


المراجع

  1. ^ أ ب "honey", www.mayoclinic.org,18-10-2017, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Suze Jansen, Iris Kleerekooper, Zonne Hofman,and others (19-4-2012), "Grayanotoxin Poisoning: ‘Mad Honey Disease’ and Beyond", Cardiovasc Toxicol, Issue 3, Folder 12, Page 208–215. Edited.
  3. "Nutrition and Your Child's Teeth", www.webmd.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  4. Kris Gunnars (5-9-2018), "10 Surprising Health Benefits of Honey", www.healthline.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  5. "HONEY", www.webmd.com, Retrieved 10-10-2018. Edited.
  6. "Honey", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 12-10-2018.
683 مشاهدة