أضرار نقص شرب الماء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٥٨ ، ١٣ أكتوبر ٢٠١٦
أضرار نقص شرب الماء

الماء

يعتبر الماء من العناصر الهامّة التي يتكوّن منها جسم الإنسان، إذ يُشكل حوالي 70% منه، ويساعد بشكلٍ كبير على زيادة التفاعلات الكيميائيّة المختلفة، ولكنّه في بعض الأحيان يتعرّض إلى النقص نتيجة العديد من العوامل: التعّرق، والتبّول، والبكاء.


يجدر بالذكر أنّ حاجة الماء تختلف من فرد إلى أخر، ويعود السبب إلى عدّة عوامل: العمر، والأنشطة الرياضيّة، والوزن وغيرها، وفي هذا المقال سنتحدث عن أضرار نقص شرب الماء، ونصائح عند شرب الماء، بالإضافة إلى الكميّة التي يُفضل تناولها من الماء يوميّاً.


أضرار نقص شرب الماء

  • الصداع والدوخة: يعتبر الصداع الشديد من أعراض نقص الماء، ويعود السبب إلى نقص كميّة الماء المحيطة حول الدماغ، وبالتالي تزداد احتماليّة الإصابة بالصداع، ولا سيّما الصداع النصفي.
  • يقلّل احتماليّة وصول الأكسجين والدم إلى الدماغ بشكلٍ جيّد.
  • التشتت الذهني، كما يؤدّي إلى صعوبة تأدية المهمّات بكفاءة وفعاليّة.
  • تغيّر في المزاج، وبالتالي الإصابة بالاكتئاب والحزن.
  • التعب والأرهاق الشديد، نظراً لعدم تدفق الأكسجين جيّداً إلى الجسم.
  • الجفاف في الفم، نظراً لقلّة السوائل في الفم، وبالتالي فإنّ اللعاب لا يستطيع أن ينتج المواد المضادة للجراثيم.
  • صدور رائحة كريهة من الفم.
  • الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي المختلفة، ولا سيّما الإمساك، ويعود السبب إلى أنّ قلّة الماء تؤدي إلى جفاف الجهاز الهضمي.
  • حموضة المعدة، وصعوبة في الهضم.
  • الإحساس بالجوع الدائم، ويعود السبب إلى نقص الأملاح والماء في الجسم، ولذلك يُفضل تناول كأس كبير من الماء قبل تناول أيّة وجبة للحدّ من الشهيّة.
  • الشعور بالرغبة الدائمة في تناول الحلويّات المتنوّعة.
  • تغيّر في لون البول، بالإضافة إلى صعوبة في التبّول.
  • وجود جراثيم وبكتيريا في البول.
  • الآلام الشديدة في العضلات والمفاصل.
  • وجود تشققات وجروح في الشفاه.
  • عدم انتظام دقات القلب، والسبب يعود إلى الانخفاض الشديد في حجم البلازما الهامّة لصحّة القلب.


نصائح عند شرب الماء

  • تناول الخضروات والفواكه التي تحتوي على كمياتٍ كبيرةٍ من الماء مثل: البطيخ، والبابايا، والإجاص، والعنب وغيرها.
  • مراجعة أخصائيي التغذية بشكلٍ دائم، لقياس نسبة الماء الموجودة في الجسم.
  • شرب كأس من الماء قبل تناول الوجبات الثلاث الرئيسيّة.
  • الإكثار من شرب الماء في فصل الصيف.
  • الإكثار من شرب الماء في حال ممارسة التمارين الرياضيّة.


الكميّات المناسبة من الماء يوميّاً

  • الأطفال من عمر سنة وما فوق: 0.8 إلى 1.4لتر في اليوم.
  • المراهقون: 1.6لتر في اليوم، لكن يجب مراعاة الحركة البدنيّة لديهم، إذ تختلف من شخص لآخر.
  • الراشدون: لتران في اليوم.
  • الأشخاص الذين يتبعون حمياتٍ غذائية: 3 لترات في اليوم.
  • الأشخاص الذين يمارسون التمارين الرياضيّة: يفضل شرب كأس من الماء كل نصف ساعة أو عشرين دقيقة على الأقل.