أطعمة تنشط الذاكرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٧ ، ٥ مارس ٢٠١٩
أطعمة تنشط الذاكرة

أطعمة تنشط الذاكرة

يمكن تنشيط الذاكرة من خلال الحصول على كمياتٍ كافية من البروتين، والكربوهيدرات، ومضادات الأكسدة، وأحماض الأوميغا3 الدهنيّة، ويمكن الحصول عليها من خلال الاطعمة التالية:[١]

  • الباذنجان: يُعدّ الباذنجان مصدرًا غنيًّا بمضاداتِ الأكسدة التي يُطلق عليها الأنثوسيانين، والتي ثبت أنّها تُساهم في عملية تنشيط الذاكرة
  • الكاكاو: حيث يُحسن الكاكاو من وظيفة الأوعية الدموية في الدماغ.
  • الخضراوات الصليبيّة: إذ تُساعد الخضراوات الصليبيّة كالبروكلي والقرنبيط والملفوف على حماية الدماغ من الإجهاد اليوميّ، وذلك لأنّها غنيّة بالمركبات المحتوية على الكبريت.
  • التوت: إذ يُساعد التوت على تحسين قدرات الذاكرة وتأخير الخرف عن طريق الحد من الالتهابات والأضرار الناجمة عن السموم.
  • الحبوب الكاملة: إذ تُساعد الحبوب الكاملة على تنشيط الذاكرة، وذلك لاحتوائها على البروتين والألياف الغذائيّة.
  • الأسماك الدهنيّة: إذ تحتوي الأسماك الدهنيّة كسمك السلمون، والسردين على الأوميغا3 الذي يُساعد على تنشيط الذاكرة.
  • الجوز: إذ يحتوي على فيتامين هـ، وحمض الفوليك، وأحماض الأوميغا3 الدهنيّة، ومضادات الأكسدة وجميعها عناصر تُساعد على حماية الدماغ ونشاطه.
  • البقوليات: إذ تُعدّ البقوليات كالبازيلاء، واللبن، والعدس مصادر غنيّة بالألياف والبروتين ومضادات الأكسدة، ممّا يُساعد على تنشيط الذاكرة.
  • الشاي الأخضر: إذ يحتوي الشاي الأخضر على مضادات أكسدة تُساعد على التقليل الضعف المعرفيّ.


أطعمة مضرة للذاكرة

يوجد بعض الأطعمة ذات التأثير السلبي على الدماغ والتي تؤثر أيضًا على الذاكرة والمزاج وتزيد من خطر الإصابة بالخرف، لذا يُنصح بتجنب هذه الاطعمة، ومنها:[٢]

  • المشروبات السكرية: حيث ترفع من مستوى السكر بالدم، وقد يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الدم إلى زيادة خطر الخرف.
  • الكربوهيدرات المُكررة: حيث تؤدي الكربوهيدرات المُكررة إلى زيادة نسبة السكر في الدم، ممّا قد يؤدي إلى الإصابة بإلالتهابات التي تمثل عامل خطر للإصابة بالأمراض التنكسيّة في الدماغ، بما في ذلك مرضي ألزهايمر والخرف.
  • الأطعمة عالية المحتوى بالدهون غير المُشبعة : إذ تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بمرض ألزهايمر، والحصول على ذاكرة أقل، كما وتُساهم في انخفاض حجم المخ.
  • الأطعمة المعالجة: إذ تحتوي على السكريات التي تؤدي إلى الإصابة بمرض الخرف.
  • الأسبارتام: إذ يحتوي على فينيل ألانين والذي يمكنه عبور الحاجز الدمويّ الدماغيّ وتعطيل إنتاج الناقلات العصبيّة.
  • الأسماك المحتوية على كميات كبيرة من الزئبق: حيث أنّ الزئبق يمكن أنّ يؤدي إلى تعطيل عمل الجهاز العصبيّ المركزيّ والنواقل العصبيّة، وتحفيز السموم العصبيّة، ممّا يؤدي إلى حدوث تلف في المخ.


تقوية الذاكرة مع المكملات الغذائيّة

كلما زاد عمر الانسان قلت قوة الذاكرة الخاص به، لذا يُنصح باستعمال المكملات الغذائيّة التالية لتقوية الذاكرة:[٣]

  • أحماض الأوميغا3 الدهنيّة: حيث يرتبط تناول كميات كبيرة منها ارتباطًا وثيقًا بانخفاض خطر الإصابة بألزهايمر.
  • طحلب النادي الصينيّ: إذ يُساعد هذا المكمل الغذائيّ على تنشيط الذاكرة والقضاء على ألزهايمر.
  • الأسيتيل إل-كارنيتين: إذ يُساعد هذا الحمض الأمينيّ مرضى ألزهايمر على التحسين من مشاكل الذاكرة.
  • فيتامين هـ: على الرغم من أنّ فيتامين هـ لا يُقلّل من خطر الإصابة بمرض ألزهايمر إلا أنّه قد يُبطئ من تطوره.
  • الجينسينغ الآسيويّ: إذ قد يُساعد على تنشيط الذاكرة وتقويتها.


مراجع

  1. "The 9 Best Foods for Your Brain", www.livestrong.com, Retrieved 2-3-2019. Edited.
  2. "The 7 Worst Foods for Your Brain", www.healthline.com, Retrieved 2-3-2019. Edited.
  3. "Fortifying Your Memory With Supplements", www.webmd.com, Retrieved 2-3-2019. Edited.