أطعمة للأطفال 6 شهور

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٥ ، ١٤ أبريل ٢٠١٩
أطعمة للأطفال 6 شهور

أطعمة الأطفال بعمر 6 شهور

يوجد العديد من الأطعمة التي يتم تقديمها للرضيع بعمر 6 شهور ومنها:[١]

  • الحليب: يُعتبر حليب الأم أو الحليب الصناعيّ في هذه المرحلة المصدر الرئيسي لتغذية الرضع، أما الأغذية المُضافة فهي تُعتبر أطعمة تكميليّة للحليب.
  • الحبوب: تُعتبر الحبوب مثل الأرز و الشوفان، مِن أول الأطعمة التي تُقدم للرضيع، وتكون الحبوب المُخصصة للرُضع مُدعمة بالحديد اللازم في هذا العمر، وتُقدم في البداية مُخففة جدًّا وقريبة من السائل، ثمّ بعد تقبل الطفل لها يُمكن تكثيفها، ويتم البِدء بإعطائه الحبوب مرةً واحدةً في اليوم ولمدة أسبوعين، ثمّ بعد تَقبله يُمكن إعطائه الحبوب مرتان في اليوم ولمدة أسبوعين، ثمّ يتم البدء بإدخال الأطعمة الأخرى المهروسة.
  • الخُضار: يُمكن للرضع هضم الخُضار المسلوقة أو المهروسة بسهولة، ومن أفضلها الجزر، البطاطا الحلوة، الكوسا.[٢]
  • الفواكه: يُمكن تقديم الفواكه المهروسة أو المطحونة مثل التفاح، والأفوكادو، والموز، والخوخ، والإجاص.[٢]


احتياج الطفل الرضيع من الطعام الصلب

يُصبح أغلب الأطفال الرُضع مستعدين لتناول الأطعمة الصُلبة عند إتمام 6 أشهر مِن عُمرهم، وفي ما يليّ نعرض احتياجات الرضيع من الأطعمة الصُلبة التي تُقدم غالباً في هذه المرحلة العُمرية:[٢]

  • الحبوب: يتم البدء بملعقة طعام كبيرة من الحبوب المُعدة بإضافة حليب الأم أو الحليب الصناعي مرتان في اليوم، ثمّ البدء بتقليل كمية السائل المُضافة للحبوب لجعل قوامها أسمك وزيادة عدد الحصص لتصل تدريجياً إلى 3-9 ملاعق تُقدم على وجبتين إلى ثلاث وجبات في اليوم.
  • الخُضار والفواكة: يتم البدء بملعقة شاي صغيرة من الخضار أو الفواكة ثمّ زيادة الكمية تدريجياً لتصل إلى ملعقتين إلى ثلاث ملاعق طعام كبيرة تُقدم على أربع وجبات.


قواعد إدخال أطعمة الرضع بعمر 6 شهور

يجب الانتباه إلى بعض الأمور عند البدء بإدخال الأطعمة للُرضع بعمر 6 شهور، ومنها:[١]

  • عدم وضع الحبوب في زجاجة الحليب، بل خلطها مع الماء أو الحليب الصناعيّ وإعطائها له بالملعقة.
  • تجنب تقديم كل مِن العسل والحليب البقري؛ حيثُ قد يؤدي العسل إلى الإصابة بالتسمم السجقي في هذه المرحلة العُمريه، بينما يصعُب على الطفل الرضيع هضم الحليب البقري.
  • تقديم نوع واحد من الأطعمة لكل وجبة؛ وذلك للتحقق مِن وجود أي ردود فعل تحسسية، واتباع قاعدة الانتظار لمدة ثلاثة أيام قبل تقديم طعام جديد.[٢]
  • تقديم الاطعمة بدون ملح أو سكر.[٣]
  • تجنب تقديم العصائر؛ لأنها لا تُعتبر جزءاً أساسياً مِن تغذية الطفل الرضيع، إذ قد يؤدي تقديم العصائر لحدوث مشاكل في الوزن، والإصابة بالإسهال، بالإضافة إلى تقليل شهية الطفل للأطعمة الصلبة المُغذية. كما أنّ الإكثار من شُرب العصائر يؤدي إلى تسوس الأسنان، وفي حال رغبت الأم بتقديم العصير لطفلها، فيفضل أنّ لا تزيد الكمية المُقدمة عن 118 -177 ملليلتراً في اليوم، كما يجب أنّ تتأكد الأم مِن أنّه عصير فاكهة 100%.[٣]
  • تجنب الأطعمة التي تُسبّب الشَرَق اوالاختناق، مثل السُجق، وقطع اللحم، والجبن، والعنب، والخضار النيئة، قطع الفواكه، والبذور، والمكسرات، و البوشار، والحلوى الصلبة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Ruben J. Rucoba (2016-3-25), "Doctor-Recommended Feeding Schedule for Your 6-Month-Old"، www.healthline.com, Retrieved 2019-3-21. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Age-by-age guide to feeding your baby", www.babycenter.com, Retrieved 2019-4-2.
  3. ^ أ ب ت "Infant and toddler health", www.mayoclinic.org, Retrieved 2019-3-3.