أعراض سرطان الفم

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٣٤ ، ١٧ يناير ٢٠١٩
أعراض سرطان الفم

أعراض سرطان الفم

يُطلق مصطلح سرطان الفم (بالإنجليزية: Mouth cancer) على أي سرطان يصيب أجزاء الفم المختلفة، وقد لا يصاحب هذا النوع من السرطان ظهور أيّ أعراض واضحة على الشخص المصاب خلال المراحل الأولى من المرض، ومن الأعراض التي قد تصاحب الإصابة بسرطان الفم نذكر الآتي:[١]

  • ظهور بقع ذات لون أحمر أو أبيض في بطانة الفم أو اللسان.
  • المعاناة من التهاب الحلق.
  • المعاناة من تقرحات فمويّة لا تتماثل للشفاء.
  • ظهور انتفاخ في الفم، واستمراره لمدّة تزيد عن ثلاثة أسابيع.
  • الشعور بألم عند البلع.
  • الشعور بألم، أو تصلّب في الفكين.
  • ظهور نتوء أو زيادة سُمك الجلد وبطانة الفم.
  • فقدان الأسنان دون سبب محدد.
  • الشعور بوجود شيء عالق في الحلق.
  • المعاناة من بحة الصوت.
  • الشعور بألم في اللسان.
  • الشعور بألم مستمر في الأذن أو الرقبة.


أسباب سرطان الفم

يُعاني الأفراد من سرطان الفم نتيجة حدوث طفرة جينيّة في المادّة الوراثيّة لخلايا الفم، وفي معظم الحالات تحدث هذه الطفرة الجينيّة في الخلايا الحرشفيّة، وتتسبب هذه الطفرات بانقسام الخلايا بشكلٍ عشوائيّ ومستمر، مما يؤدّي إلى تشكّل الأورام السرطانيّة، ولم يتمكّن العلماء من تحديد المسبب الرئيسيّ لهذه الطفرات، إلّا أنّ بعض العوامل قد تزيد من خطر الإصابة بها، وفيما يأتي بيان لبعض منها:[٢][٣]

  • ممارسة بعض العادات الخاطئة؛ مثل التدخين وشرب الكحول.
  • الإصابة بعدوى فيروس الورم الحليميّ البشريّ (بالإنجليزية: Human Papillomavirus)، وفيروس إبشتاين بار (بالإنجليزية: Epstein-Barr virus).
  • وجود تاريخ عائليّ للإصابة بسرطان الفم.
  • التعرّض الزائد لأشعّة الشمس.
  • المعاناة من ضعف الجهاز المناعيّ.
  • عدم المحافظة على نظافة الفم، والإصابة بأمراض اللثة.


مضاعفات سرطان الفم

قد تصاحب الإصابة بسرطان الفم حدوث عدد من المضاعفات الصحيّة، مثل الاكتئاب، والقلق، وصعوبة القدرة على الكلام، والتي يمكن معالجتها من خلال إجراء بعض التمرينات الخاصّة بالحبال الصوتيّة، وتُعدّ مشكلة صعوبة البلع (بالإنجليزية: Dysphagia) أكثر المضاعفات شيوعاً، والتي قد تكون ناجمة عن العلاج بالأشعّة، أو الخضوع لعمل جراحيّ في الفم، وقد يصاحب الإصابة بصعوبة البلع بعض المشاكل الصحيّة الأخرى، مثل سوء التغذية، والالتهاب الرئويّ نتيجة دخول الطعام إلى الرئتين.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب Christian Nordqvist (21-12-2017), "What you should know about mouth cancer"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-1-2019. Edited.
  2. "Mouth cancer", www.mayoclinic.org,3-1-2019، Retrieved 9-1-2019. Edited.
  3. "Mouth cancer", www.cancer.org.au,31-5-2017، Retrieved 9-1-2019. Edited.