أعشاب تذيب دهون الكبد

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ١٩ يونيو ٢٠١٩
أعشاب تذيب دهون الكبد

أعشاب تذيب دهون الكبد

توجد بعض النباتات التي تُساعد على إذابة دهون الكبد، حيثُ لا توجد أعشاب خاصة تُساعد على ذلك، ونذكُر مِن هذهِ النباتات ما يليّ:[١]
  • الهندباء: تعمل الهندباء كأداةٍ منشطةٍ للكبد، وبالتالي يُمكن استخدامها لعلاج أمراض الكبد الدهنية، كما أنّ الهندباء معروفة بتأثيرها المضاد للروماتيزم، والمضاد للسكري، والمضاد للالتهابات، فهي تُساعد على إزالة السموم، واستقلاب الدهون المتراكمة في الكبد، وتعزيز وظيفة الكبد، حيثُ كشفت التجارب المخبرية أنَّ مُستخلصات زهرة الهندباء كانت قادرة على منع أكسدة الدهون، كما وجدت دراسة نُشرت أنَّ مستخلص نبات الهندباء يُساعد على الوقاية والعلاج مِن مرض الكبد الدهني غير الكحولي المُرتبط بالسمنة في النماذج الحيوانية التجريبية، حيثُ يُمكن إضافة ملعقة صغيرة مِن جذر الهندباء المُجفف إلى كوبٍ مِن الماء الساخن وتغطيته لمدة 5 إلى 10 دقائق.
  • الشاي الأخضر: يحتوي الشاي الأخضر على نسبةٍ عاليةٍ مِن الفلافونويدات المسؤولة عن خواصه المضادة للأكسدة، كما أنّ الكاتيكين الموجود في الشاي الأخضر يُؤثر على استقلاب الشحوم مِن خلال تقليل مستويات الدهون الثلاثية والكولسترول الكلي في النماذج الحيوانية التجريبية، حيثُ كشفت الدراسات التي أجريت على مستخلصات الشاي الأخضر الكاتيكين وجود تأثير وقائي لهم ضد مرض الكبد الدهني غير الكحولي مِن خلال تقليل الضغط التأكسدي، والاستجابة الالتهابية، والحفاظ على توازن الطاقة، ووفقاً لدراسة أُجريت في المجلة الدولية للطب الجزيئي فإنَّ الشاي الأخضر مع الكاتيكين عالي الكثافة يُحسن مِن وظائف الكبد وتسلل الدهون في المرضى الذين يعانون مِن مرض الكبد الدهني غير الكحولي، بالإضافة إلى ذلك ذكرت دراسات التجارب السريرية العشوائية الأخرى التي أجريت في عام 2016 أنَّ مستخلصات الشاي الأخضر تُحسن مِن مستويات مصل أنزيمات الكبد لدى المرضى، حيث يُساعد الشاي الأخضر على منع تراكم الدهون المُخزنة في الكبد ويحسن مِن وظائف الكبد، وفي إحدى الدراسات الأُخرى وجد أنَّ مضادات الأكسدة في الشاي الأخضر التي تسمى بالكاتيكين ساعدت على تقليل دهون الكبد لدى الأشخاص الذين يعانون مِن مرض الكبد الدهني غير الكحولي.[٢]


أطعمة مفيدة لمرضى الكبد الدهني

نذكر مِن الأطعمة المُفيدة لمرضى الكبد الدهني ما يليّ:[٣]

  • الثوم: يُمكن للثوم أنّ يُفيد في حالة الأشخاص المصابين بأمراض الكبد الدهنية، حيثُ وجدت دراسة أنَّ مكملات مسحوق الثوم تُساعد على تقليل وزن الجسم والدهون لدى الأشخاص المُصابين بمرض الكبد الدهني.
  • الأحماض الدهنية أوميغا3: تعمل أحماض الأوميغا3 الدهنية على تحسين مستويات الدهون في الكبد ومستويات الكولسترول الجيد لدى الأشخاص المصابين بمرض الكبد الدهني، إلا أنّهُ هناك حاجة إلى المزيد مِن الأبحاث لتأكيد ذلك، ومِن الأطعمة الغنية بأحماض الأوميغا3 الدهنية التي تُساعد على تقليل دهون الكبد سمك السلمون، والسردين، والجوز، وبذور الكتان.


أطعمة يجب تجنبها مرضى الكبد الدهني

نذكر مِن الأطعمة التي يجب على مرضى الكبد الدهني تجنبها ما يليّ:[٣]

  • السكريات المُضافة: تُساهم السكريات المضافة في ارتفاع مستويات السكر في الدم وزيادة الدهون في الكبد، إذ توجد السكريات المضافة عادةً في الحلوى، والمُثلجات، والمشروبات المُحلاة مثل المشروبات الغازية، والفواكه.
  • الحبوب المكررة: توجد الحبوب المصنعة والمكررة في الخبز الأبيض، والمعكرونة، والأرز الأبيض، حيثُ يتم إزالة الألياف مِن هذهِ الحبوب عالية المُعالجة، مِمّا يرفع مِن نسبة السكر في الدم عند هضمها، ويُمكن استبدال الحبوب المكررة بالبدائل الكاملة مِن القمح، والحبوب الكاملة، أو البطاطا، أو البقوليات، أو حذفها تمامًا.


المراجع

  1. Top10HomeRemedies Team (5-2-2019), "Home Remedies for Fatty Liver Disease"، www.top10homeremedies.com, Retrieved 22-5-2019.
  2. Franziska Spritzler, RD, CDE (29-11-2016), "Fatty Liver: What It Is, and How to Get Rid of It"، www.healthline.com, Retrieved 22-5-2019.
  3. ^ أ ب Jon Johnson (20-11-2017), "What to eat for a fatty liver"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-5-2019.