أفضل الأماكن السياحية في أوزنجول

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٨ ، ٢١ أكتوبر ٢٠١٨
أفضل الأماكن السياحية في أوزنجول

أوزنجول

تقع قرية وبحيرة أوزنجول الشهيرة بين الربوع الخضراء وفي أحضان الطبيعة الغنّاء جنوبي شرقي مدينة طرابزون الواقعة شمالي تركيا على البحر الأسود، وحسب لغة الأتراك فإنّ كلمة أوزنجول تعني البحيرة الطويلة، وهذه البحيرة تم تشكلها على امتداد خمسة قرون.


المسافر إلى أوزنجول يمكن أن يصل إليها عن طريق مطار طرابزون لأنه أقرب المطارات إلى القرية، ثمّ يركب أي حافلة؛ حيث تبلغ كلفة الحافلات في هذه المنطقة خمسة دولارات، وتقطع مسافة مائة كيلومتر تقريباً، وهذا يتطلّب وقتاً ما بين الساعة والساعة والنصف، لأنّ أوزنجول تبعد عن تشابكارا حوالي 19 كيلومتراً وعن طرابزون حوالي مائة كيلومتر.


مميزات أوزنجول

تتميّز أوزنجول بطبيعتها الخلابة وحدائقها الغناء المميزة، وبالفنادق ذات البنية الخشبية والأسعار المنخفضة التي تبدأ من سبعين دولاراً، وأكثر ما يميز هذه القرية عن غيرها هو كرم أهلها وحسن ضيافتهم للسواح والزائرين، فهم يستقبلونهم أفضل استقبالٍ ويؤجّرونهم غرفاً في منازلهم لتكون أقل سعراً من الفنادق.


أفضل الأماكن السياحية في أوزنجول

  • بحيرة الصنوبر: هي بحيرةٌ كبيرةٌ يخيم السواح والزائرين حولها لروعة منظرها وصفاء الجو فيها، وفي هذه البحيرة يكثر سمك السالمون النهري والذي يُعتبر ألذّ ولائم الغداء والعشاء عند أهل القرية، وبسبب الفيضان الذي تحدثه البحيرة بشكلٍ متكرر قامت الحكومة ببناء حاجزٍ من الإسمنت على طول شاطئ البحيرة لحماية القرية على اعتبارها وجهةً أساسيةً للسياح.
  • مزارع الأسماك: حيث توجد في القرية الكثير من مزارع الأسماك المميزة، والتي يتناول منها أهل القرية والسواح أيضاً بكثرةٍ.
  • المحمية الطبيعية: حيث تُعتبر أوزنجول بكاملها محميةً طبيعيةً، ذات مناظر خلابةٍ، وأشجار ونباتات مختلفة الأنواع، مثل أزهار الصنوبر المميزة جداً عندهم، وغابات القوقاز الواقعة على سواحل البحر الأسود، وأيضاً توجد فيها العديد من الحيوانات البرية مثل غزلان الرو المميّزة فائقة الجمال، وهذه المحميّة الطبيعيّة تكتسي بالثلوج شتاءً ممّا يزيد عدد السواح؛ خصوصاً في المناطق التي لا ترى الثلوج في بلادها.
  • بحيرة السمك وبحيرة أيجر: حيث توجد بحيرة السمك على سفوح الجبال في أوزنجول، وبحيرة أيجر أيضاً التي ترتفع ما يقارب 2700 متر عن سطح البحر.
  • فرن ومطبخ أوزنجول: وهو مطبخٌ تتجمّع فيه العديد من نساء القرية للقيام بأعمال الطبخ وعمل المعجنات التي أشهرها عندهم هو خبز التنور، والذي يصنع على نارٍ من الأخشاب التي توضع داخل التنور( هو اسم الفرن عندهم).
  • قرية كاريكارا: حيث تقع هذه القرية قبل أوزنجول بحوالي عشرين كيلومتراً، ويستطيع السائح زيارتها وهو في الطريق إلى أوزنجول، وتُعرف هذه القرية أيضاً باسم قرية الشاي لاشتهارها بعمل الشاي على طريقةٍ خاصةٍ بهم، وفيها الكثير من المناظر الرّائعة، وأهمّ ما يُمكن زيارته في هذه القرية هو مدرجات الشلال الخلابة.
  • قرية شكرسو الرائعة المميزة بمرتفعاتها الساحرة الخلابة، ومرتفعات السلطان مراد التي يأتي الكثير من السواح لزيارتها وتسلقها.