أفضل علاج للعصبية والغضب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٢ ، ٢٨ يناير ٢٠١٩
أفضل علاج للعصبية والغضب

التنفس ببطء

يُمكن التحكم بالغضب والعصبية، وتهدئة النفس من خلال التنفس البطيء بواسطة الحجاب الحاجز بدلاً من الصدر فقط، والاسترخاء أثناء الزفير، حيث توضّح أخصائية علم النفس السريري إيزابيل كلارك أنّ الإنسان عندما يغضب يستنشق هواءً أكثر ممّا يطلق أثناء الزفير، لذا فإنّ عكس هذه العملية يُساعد على التفكير بشكل أكثر وضوحاً وهدوءاً، ويُقلّل من الأعراض الفسيولوجية التي تُرافق الغضب، مثل: ازدياد معدل ضربات القلب، وتشنّج العضلات، كما يُنصح بالعدّ إلى عشرة عند الشعور بالغضب، فإنّ ذلك يُساعد على التقليل من الاندفاع، والتصرف السريع الغاضب.[١][٢]


النوم

تُعتبر قلة النوم والأرق من أهم مسببات العصبية والغضب، لذلك فإنّ الحصول على نوم منتظم وصحي بمعدل سبع إلى ثماني ساعات يومياً يُعتبر جزءاً مهماً من علاج الغضب والتحكم به؛ حيث إنّ التعب وقلة النوم يُقلّلان من نشاط الفص الجبهي (بالإنجليزية: frontal lobe)، وهو الجزء المرتبط بالتحكم في الانفعالات، ممّا يزيد من نوبات الغضب، ويُقلّل من القدرة على ضبط الانفعالات والسيطرة عليها.[٢][٣]


ممارسة التمارين الرياضية

تُساعد ممارسة بعض التمارين الرياضية على تقليل الإجهاد والعصبية، كما أنّها تُعزز السيطرة على الغضب؛ وذلك لأنّها تزيد إفراز الإندورفينات التي تمنح الجسم الهدوء، ويُنصح بتخصيص بعض الوقت للقيام بأنشطة بدنية عند الشعور بالغضب، أو عند الشعور بتزايد مستويات القلق والتوتر، مثل: الركض ، أو المشي السريع، أو رفع الأثقال.[٤][٣]


تحويل الموقف إلى موقف فكاهي

يُساعد التفكير بإيجابية، والنظر إلى الجانب المشرق على تهدئة النفس، والتقليل من التوتر، كما يمكن البحث عمّا يثير السخرية في الموقف الذي تسبب بالشعور بالغضب، مما يُساعد على استبدال الغضب والانفعال السلبي بالضحك والمرح.[٣]


نصائح للتقليل من العصبية والغضب

يُمكن اتباع بعض النصائح للتقليل من الغضب وعلاجه، ومنها ما يأتي:[٣].

  • الابتعاد عن الآخرين عند الشعور بالغضب، والعثور على مكان بعيد وهادئ للتنفس بعمق وتهدئة النفس.
  • ممارسة بعض الهوايات التي تُساعد على تحسين المزاج واستغلال الطاقات، مثل: الكتابة والرسم.
  • ممارسة تمارين التأمل التي تُعدّ وسيلةً مفيدةً للتخلّص من التوتر والقلق.
  • تجنب مسببات الغضب وكلّ ما يُحفّز الشعور بالعصبية والتوتر، سواء كان ذلك مكاناً أو شخصاً ما.
  • الاستماع إلى أغانٍ هادئة تُساعد على الاسترخاء.


المراجع

  1. "How to control your anger", www.nhs.uk, Retrieved 25-1-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Ryan Martin (27-5-2015), "5 Ways to Deal with Anger"، www.psychologytoday.com, Retrieved 25-1-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Trudi Griffin, "How to Control Anger"، www.wikihow.com, Retrieved 25-1-2019. Edited.
  4. "Anger management: 10 tips to tame your temper", www.mayoclinic.org, Retrieved 25-1-2019. Edited.