أفضل وضع لنوم الحامل

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢١ ، ١٢ أغسطس ٢٠١٨
أفضل وضع لنوم الحامل

وضعية النوم على الجانب

تعتبر أفضل وضعية نوم للحامل هي النوم على الجانب SOS، حيث يفضل في هذه الوضعية نوم الحامل على الجانب الأيسر، وذلك لأنه سوف يزيد من كمية الدم والمغذيات التي تصل للمشيمة والطفل، كما يجب ثني القدمين والركبتين ووضع وسادة بين الساقين، بالإضافة إلى أن هذه الوضعية يمكن اللجوء إليها في حال مواجهة مشاكل وآلام في الظهر، مع وضع وسادة تحت البطن أيضاً، أما في حال الشعور بحرقة في الليل فيمكن حماية الجزء العلوي من الجسد بوسادة أخرى، أما في حال مواجهة الحامل لضيق في التنفس في أواخر الحمل فيجب الاستلقاء على الجانب ودعم الجسم بالوسائد.[١]


نصائح لتحديد وضعية النوم

يمكن اتباع النصائح الآتية للمساعدة في تحديد وضعية النوم الصحية أثناء الحمل:[٢]

  • يمكن الحصول على دعم للظهر والبطن من خلال وضع وسادة تحت البطن وبين الركبتين، ويفضل شراء وسادة خاصة للحمل بحيث تكون طويلة للغاية، كما ويمكن أن يساعد وضع وسادة تحت الجسم في الحفاظ على بقاء الجسم على وضعية النوم الجانبي مما يمنعه من التحرك والنوم على المعدة أو الخلف.
  • يجب تجنب القلق في حال تحرك وتدحرج الجسم أثناء النوم من جانب إلى آخر، لأنه من الجيد ترك الجسم ينتقل إلى الوضعية الأكثر راحة بدلاً من الاستيقاظ كل فترة للبقاء على الجانب، وذلك لأن المرأة الحامل تحتاج للنوم الكافي.


وضعيات يجب تجنبها

من وضعيات النوم التي يجب تجنبها أثناء الحمل ما يأتي:[٣]

  • النوم على البطن: يعتبر النوم على البطن والمعدة مستحيلاً بسبب تنامي حجم الثدي والبطن، بالإضافة إلى تقدم الحمل ولهذا يجب تجنب هذه الوضعية.
  • النوم على الظهر: يجب تجنب الاستلقاء على الظهر وذلك بسبب ضغط وزن الرحم على العمود الفقري والعضلات الخلفية والأوعية الدموية الرئيسية، وبالتالي تقليل تدفق الدم في الجسم ونحو الطفل، بالإضافة إلى حدوث مشاكل في الدورة الدموية، كما يمكن أن يسبب النوم الخلفي آلام في العضلات وتورم وانخفاض ضغط الدم.


المراجع

  1. "Sleeping Positions During Pregnancy", www.americanpregnancy.org,2-3-2017، Retrieved 10-8-2018. Edited.
  2. Nivin Todd, MD (21-10-2016), "Positioning While Sleeping"، www.webmd.com, Retrieved 10-8-2018. Edited.
  3. "What's the best sleeping position during pregnancy?", www.babycenter.com, Retrieved 10-8-2018. Edited.