أنواع الكواكب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ٤ يناير ٢٠١٦
أنواع الكواكب

الكوكب

الكوكب عبارة عن جرمٍ سماويٍ يدورُ في مسارٍ معيّنٍ حول نجمٍ في الفضاء الخارجي، وهو كبيرٌ جداً بما يكفي ليصبح شكله مستديراً، وذلك بفعل قوّة جاذبيّته، ولكنّه ليس ضخماً بشكلٍ كافٍ حتّى يُحدث اندماجاً نوويّاً حراريّاً.


أنواع الكواكب

عملاق غازي

وهو عبارة عن كوكبٍ كبير الحجم، وفي الأساس لا يتكون من الصخور أو غيرها من المواد الصلبة، وهناك أربعة كواكبٍ من العمالقة الغازية في النظام الشمسي، وهي: كوكبُ المشتري، وزحل، وأورانوس، ونبتون، أمّا بالنسبة لكوكب نبتون فقد صنّف وبشكلٍ فرعي من الكواكب العملاقة، فهو يتألفُ من الجليد والصخور وغاز الأمونيا وغاز الميثان وغازات المياه، وذلك على عكس الكواكب العمالقة الغازية التقليدية الأخرى مثل: كوكب المشتري وكوكب زحل، بحيث لا يوجد أي سطحٍ صلبٍ على كلٍ من الكواكب الأربعة، ولكن على خلاف أورانوس ونبتون فلهما نسبة أقلّ من غاز الهيدروجين وغاز الهيليوم.


عملاق جليدي

هو عبارة عن كوكبٍ عملاق، يتكون في غالبه من مواد أقل تطايراً من الهيليوم والهيدروجين، وتتألّفُ هذه الكواكبُ من عناصر جليدية في الأساس، ولقد كانت في الواقع ثلوجاً أثناء تكون الكواكب العملاقة الجليدية، كما ويُعتقد بأنّ هذا النوع من الكواكب يفتقد لوجود الهيدروجين المعدني في جوفها بخلاف الكواكب الغازية العملاقة.


كواكب أرضية

تمثل كوكب الأرض، ويتميز هذا الكوكب بأنه الوحيد الذي يستطيع الأنسان العيش فيه، لأنّه يوفّر كل ما يلزم من غاز الأكسجين والماء الصالح للشرب والطعام والظروف البيئية المناسبة، وتنقسم الأرض إلى اليابسة والماء، وتشكّل المياه حوالي 75% من مساحتها، كما تتكوّن من سبع قارّات.


كواكب قزمة

يمكن تعريف هذه الكواكب على أنها أجرام سماوية تدور حول الشمس أو النجم الرئيسي في المجموعة التي يتواجد فيها، فهو لا يعتبر كوكباً؛ لأنّه ليس المسيطر على المنطقة المحيطة به من باقي الكويكبات، وكما أنه ليس قمراً تابعاً لكوكبٍ آخر، ويحافظ هذا النوع من الكواكب على شكله الشبه كروي، فله الكتلة الكافية التي تجعل منه قادراً على مقاومة قوة الجذب من الأجسام السماوية الصلبة الأخرى، ثمّ المحافظة على التوازن الهيدروستاتيكي.


كواكب أخرى

  • كوكب كربوني: هو عبارة عن نوع من الكواكب التي يكون قرصها غنيٌ بالكربون وفقيراً بالأكسجين، ولكنه ليس مثلَ الكواكبِ المختلفةِ كالأرض والمريخ والزهرة والتي تتكون وبشكل أساسي من الأكسجين والسيليكون.
  • كوكب مارق: هو عبارة عن نوع من الكواكب التي توجد بين النجوم، وتسمّى أيضاً بالكواكب الرحّالة أو الكواكب العائمة الحرة، وهو في شكلة يشبه باقي الكواكب، ولكن الذي يميزه بأنّه إما قد تمّ طرده من نظامه، أو لم يكن في الأصل ضمن نطاق جاذبية أي من النجوم، ويعتقد بأن الكواكب التي تكون كتلتها كبيرة هي تلك التي تبتعد عن مجموعتها.