أهمية تربية الأولاد في الإسلام

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٩ ، ٥ مارس ٢٠١٩
أهمية تربية الأولاد في الإسلام

أهمية تربية الأبناء في الإسلام

جاءت أهمية تربية الأبناء في الإسلام من حيث إنّ الإسلام جاء لتربية الناس وتزكيتهم، حيث يقول الله تعالى: (هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ)،[١] قيل في تفسير الآية الكريمة إنّ التزكية يُراد بها التربية، وإنّ أعظم أوجه التربية أن يُنشّأ الفرد محققاً معنى العبودية لله مخلصاً العبادة له عن كلّ شريكٍ، وإظهاراً لأهمية التربية ورعاية الآباء لأبنائهم شرع الله -تعالى- لهم أن يُنفقوا على أبنائهم وجعلها عبادةً يَتقرّب بها الأب إلى ربه -تعالى- بإنفاقه على ولده حتّى يتمّ له الرعاية على أفضل وجهٍ.[٢]


نصائح في تربية الأبناء

فيما يأتي ذكر بعض التوجيهات والنصائح للوالدين عن المنهج العام لتربية الأبناء:[٣]

  • الرفق واللين في التعامل مع الأبناء، فالطفل يميل لأهل العطف والليونة معه، وعدم التزام الغضب والتوبيخ وسيلةً للتربية والتهذيب.
  • وجود العقاب في بعض الأحيان؛ فاللين والرقة لا تعني دوام الرضا عن كلّ أفعال الطفل، بل إنّ عليه أن يلقى عقاباً إذا أساء التصرف في بعض الأوقات.
  • عيش الأبناء في بيئةٍ صالحةٍ؛ فالبيئة لها دورٌ رئيسيٌ في التنشة الحسنة، وعلى الوالدين أن يحرصا على أن يكون ابنهما في كنف المساجد والمراكز الإسلامية التي تُعنى بتقديم الأنشطة المناسبة للأطفال بصورةٍ شرعيةٍ، فتعزّز عندهم جميل الأخلاق وتقبّح القبيح.
  • القدوة الحسنة من الوالدين، وهو شيءٌ مهمٌ جداً في التربية أن يربّي الآباء أبناءهم بأن يكونوا مثالاً وقدوةً لهم في حُسْن التصرّف.
  • دوام الدعاء للأبناء بالصلاح والثبات على الاستقامة.


كتبٌ عُنيت بالتربية

صنّف العلماء العديد من الكتب التي تُقدم النصح النافع للآباء لكيفية تربية الأبناء في الإسلام، وفيما يأتي ذكر أسماء بعض هذه الكتب:[٤]

  • تربية الأبناء في الإسلام لعبد الله علوان.
  • منهج التربية النبوية للطفل، لمحمد نور سويد.
  • مسؤولية الأب المسلم مرحلة الطفولة لعدنان حسن باحارث.


المراجع

  1. سورة الجمعة، آية: 2.
  2. "أهمية تربية الأولاد في الإسلام"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-25. بتصرّف.
  3. "تربية الأبناء في الاسلام"، www.ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-25. بتصرّف.
  4. "نصائح في تربية الأولاد"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-25. بتصرّف.