أين يقع القلب في جسم الانسان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٩ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٥
أين يقع القلب في جسم الانسان

القلب

القلب هو العضو الرئيسي والأكبر أهمية داخل جسم الإنسان، إذ يتولّى مهمّة ضخّ الدم من وإلى أعضاء الجسم وأنسجته المختلفة، لإيصال الدم المحمّل بالغذاء والأكسجين إليها، وإخراج الدم المحمّل بالفضلات وثاني أكسيد الكربون منها، يبدأ القلب عمله في ضخّ الدم منذ لحظة تكونه في جسم الجنين الصغير، ويستمر في أداء عمله دون توقّف أو استراحة، أمّا اللحظة التي يتوقف فيها القلب عن ضخّ الدم هي لحظة خروج الروح والموت.


موقع القلب في جسم الإنسان

القلب الطبيعي

يوجد القلب داخل النصف العلوي لجسم الإنسان، ويتوسّط منطقة الصدر مع الميلان بدرجة بسيطة نحو اليسار، كما يوجد بين القفص الصدري والعمود الفقري، اللذان يتوليان مهمّة حمايته من الضربات والصدمات الخارجية، بالإضافة إلى باقي الأعضاء الموجودة هناك كالمعدة والرئتين، حيث يتمركز القلب أعلى المعدة وبين الرئتين، لذا نجد بأنّ الرئة اليسرى أصغر من الرئة اليمنى، نظراً لاحتلال القلب جزءاً من المساحة المخصصة لها، فلا تستطيع النمو بنفس حجم الرئة اليمنى.


القلب اليميني

اكتشفت بعض الحالات النادرة عدّة حالات من القلب اليميني، حيث يكون القلب على خلاف العادة مائلاً للجهة اليمنى بدلاً من اليسرى كأنه انعكاس لمرآة، لم يكتشف الطب سبباً رئيسياً لحدوث هذه الحالات، إلا أنها تحدث عادةً نتيجةً لعيوب خلقية في أحد الأعضاء المجاورة له كالمعدة أو الرئة.


أجزاء القلب

يكون القلب على هيئة كيس مجوّف مغلّف بعدد من العضلات، تتميز عضلات القلب عن غيرها من العضلات بشكلها وتركيبها، ويطلق عليها اسم العضلات القلبية، أما تجويف القلب فيتجزأ إلى جزأين رئيسين هما:


التجويف العلوي

الذي يتجزأ بدوره إلى حجرتين تسمى كل واحدة منها بالأذين، يتكون كل أذين من جدار رقيق، ويفصل بينهما حاجز رقيق، لا ينفتح الأذين الأيمن على الأذين الأيسر عل الإطلاق، ولا يحدث أي تبادل للدم بينهما، أمّا حركة الدم فتكون عموديا من التجويف العلوي إلى السفلي فقط.


التجويف السفلي

الذي يتجزأ إلى حجرتين أكبر حجماً منهما في التجويف العلوي على هيئة مخروط، يحيط بكل بطين جدار سميك، ما يفصلهما عن بعضهما غشاء سميك، يطلق على كل حجرة اسم البطين.


صمامات القلب

تفتح الحجرات العلوية والسفلية وتغلق أوتوماتيكياً على بعضها البعض من خلال عدد من الصمامات، الصمام ثلاثي الشرفات يفتح البطين والأذين في الجزء الأيمن من القلب على بعضهما البعض، الصمام التاجي يفتح كل من البطين الأيسر والأذين الأيسر على بعضهما البعض.