احتباس الغازات بالقولون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٩ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
احتباس الغازات بالقولون

احتباس الغازات بالقولون

يُعدّ احتباس الغازات في الجسم مشكلة شائعة لدى الكبار والصغار، وتحدث عند امتلاء الجهاز الهضمي بالغازات، وفي الحقيقة يصف معظم المصابين باحتباس الغازات على أنّه شعور بالامتلاء، والشد، والانتفاخ في البطن، بالإضافة إلى المعاناة من أعراض أخرى، مثل: الألم، وإخراج الغازات بشكلٍ أكبر من المعتاد، والتجشؤ بشكلٍ متكرر، ووجود أصوات قرقرة في البطن، وبالتالي يلجأ المريض إلى زيارة الطبيب، واستخدام الأدوية بشكلٍ أكبر، وتجدر الإشارة إلى أنّ احتباس الغازات يؤثر في قدرة الفرد على المشاركة في النشاطات الاجتماعية والترفيهية.[١]


أسباب احتباس الغازات بالقولون

إنّ تناول الأطعمة المالحة، والكربوهيدرات بكميات كبيرة يؤدي إلى الإصابة بالانتفاخ، كما يُعتقد أنّ تغيير نوع الطعام يؤدي إلى تغير نوع البكتيريا الموجودة في الأمعاء، مما يتسبب في المعاناة من الانتفاخ والغازات، كما يساهم تناول المشروبات الغازية، أو بلع الهواء أثناء الأكل في الإصابة بالانتفاخ، ومن الجدير بالذكر أنّ هناك مجموعة من المشاكل التي تسبب احتباس الغازات والانتفاخ بشكلٍ منتظم، ومن هذه المشاكل ما يأتي:[٢]

  • الإصابة بالإمساك.
  • التعرّض للضغوطات النفسية.
  • المعاناة من عدم تحمل بعض الأطعمة، مثل: الغلوتين أو اللاكتوز.
  • الإصابة بالقولون العصبي.
  • تغير الهرمونات أثناء الدورة الشهرية أو أثناء سن اليأس.
  • استخدام بعض أنواع الأدوية.
  • المعاناة من الوزن الزائد.


الطرق المنزلية لعلاج احتباس الغازات

من الطرق المنزلية المستخدمة في علاج احتباس الغازات ما يأتي:[٣]

  • تناول الأدوية المتاحة دون وصفة طبية، مثل: مضادات الحموضة.
  • وضع كمادات دافئة على المعدة.
  • شرب كميات كافية من الماء.
  • تناول النعنع.
  • شرب الماء الكربوني.
  • استخدام الملينات للتخفيف من الإمساك حال وجوده.


مراجعة الطبيب

قد يكون احتباس الغازات علامة دالة على وجود مشكلة صحية أكثر خطورة، إلا أنّ ذلك يُعدّ نادراً، وفي الحقيقة تجب مراجعة الطبيب في المعاناة من الانتفاخ المرتبط بإحدى الحالات الآتية:[٣]

  • الشعور بالألم الحاد.
  • المعاناة من الحمّى.
  • التقيؤ الذي يستمر لأكثر من 24 ساعة، مع عدم القدرة على الاحتفاظ بأي طعام في المعدة.
  • ظهور الدم في البراز.
  • التعرّض لإصابة، مثل: الضرب على المعدة أو التعرّض لحادث سير.
  • المعاناة من انتفاخ البطن بشكلٍ سريع أو أي جزء آخر من الجسم.
  • الخضوع للجراحة.
  • إصابة المريض بالفشل الكلوي أو فشل الكبد.


المراجع

  1. Maureen Donohue (11-12-2017), "What Causes Abdominal Bloating?"، www.healthline.com, Retrieved 3-2-2019. Edited
  2. "Bloating", www.healthdirect.gov.au,1-7-2018، Retrieved 3-2-2019. Edited
  3. ^ أ ب Zawn Villines (21-5-2008), "What causes abdominal bloating?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3-2-2019. Edited