الأعراض التي يسببها القولون

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٤٨ ، ١٦ يونيو ٢٠١٩
الأعراض التي يسببها القولون

الشعور بألم في البطن

يُسبب مرض القولون، أو ما يُسمّى بمُتلازمة القولون المتهيّج (بالإنجليزيّة: Irritable Bowel Syndrome)، العديد من الأعراض والعلامات، وتُعتبر النّساء أكثر عرضةً للإصابة بالمرض بمرتين من الرّجال، وهو من الأمراض الشائعة بين الأشخاص الذين تقل أعمارُهم عن 50 عاماً،[١] وقد يُسبب مرض القولون الشعور بمغص وألم في البطن،[٢] حيث إنّه من الطبيعي أنْ تعمل الأمعاء مع الدّماغ للتحكّم بعمليّة الهضم، وذلك من خلال الإشارات التي تُرسِلُها البكتيريا النّافعة الموجودة في الأمعاء إلى الدّماغ، وعند حدوث مشكلة في هذه الإشارات يشعر المُصاب بألم في عضلات القناة الهضميّة، ومغص في البطن، ومن الجدير بالذّكر أنّ الألم الذي يُرافق القولون يكون عادةً في الجزء السفلي من البطن.[٣]


الإسهال

يعتبر الإسهال من الأعراض الشائعة التي يُسببها القولون، وقد يكون الإسهال مُزمناً، أو يحدث بصورة مُتكررة،[٢] ويحدث نتيجة زيادة انقباض عضلات الأمعاء،[١] ويتميّز هذا الإسهال بكونه كالماء، وقد يحتوي على المُخاط، ومن جهةٍ أخرى، قد يكون الإسهال من الأعراض التي تُشكّل ضغطاً نفسيّاً على المُصاب، إذ قد يلجأ إلى تجنّب العديد من النشاطات الاجتماعيّة، خوفاً من حدوث الإسهال فجأةً.[٣]


الإمساك

يُعدّ الإمساك من الأعراض التي قد يُسببها القولون أيضاً، ويتمثل ببذل المُصاب جهداً كبيراً أثناء عمليّة الإخراج؛[٢] إذ قد يجد المُصاب صعوبة عند محاولة إخراج البراز، ويعتبر الشخص مُصاباً بالإمساك في حالات عديدة منها؛ الإخراج أقل من ثلاث مرات في الأسبوع، والشعور بألم عند الإخراج، والشعور بعدم التفريغ الكامل للأمعاء، إضافةً إلى أنّ البراز يكون صلباً، ومن الجدير بالذّكر أنّ الإمساك قد يحدث أيضاً بسبب الجفاف، وعدم تناول الغذاء الغني بالألياف، أو بسبب الضغط النفسي،[١] لذا يعدّ الإكثار من شرْب الماء، وتناول الألياف، ومُمارسة التمارين الرياضيّة، وتناول البروبيوتك من العلاجات التي تُخفف من الإمساك، ويجدر التنبيه إلى عدم الإكثار من استخدام المُليّنات (بالإنجليزيّة: Laxatives).[٣]


تجمع الغازات

إنّ زيادة الغازات، والشعور بالانتفاخ، وتورّم البطن، من الأعراض التي قد يُسببها القولون العصبي،[٢] والذي قد يُرافقه حدوث ما يُعرف بالتفكير الضبابي، والمتمثّل بحدوث اضطرابات عقليّة مثل عدم القدرة على التركيز وعدم القدرة على اتخاذ القرارات، وتجدر الإشارة إلى الحاجة للمزيد من الأبحاث التي تربط بين وجود مشكلة في الأمعاء وحدوث التفكير الضبابي.[١]


الشعور بالتعب

يُعاني أكثر من نصف الأشخاص المُصابين بالقولون العصبي من التّعب الشديد إضافة إلى الأرق المُتمثّل بمواجهة المُصاب صعوبة في النّوم، والاستيقاظ المُتكرر أثناء الليل، والشعور بالتّعب وعدم الراحة عند الاستيقاظ في الصباح، ويزيد ذلك من شدة أعراض مشاكل الجهاز الهضمي التي يُعاني منها المُصاب.[٣]


أعراض أخرى

نذكر من الأعراض الأخرى التي يُسببها القولون ما يأتي:[١][٢]

  • الشعور بالغثيان.
  • فقدان غير مُبرر للوزن.
  • فقدان الشهيّة.
  • الحساسيّة للنظام الغذائي الفودماب (بالإنجليزيّة: FODMAP foods)، وهو نوع من الكربوهيدرات التي يُسبب تناولها حدوث التهاب وتهيّج في الامعاء، ومن هذه الأطعمة والتي يُنصح مريض القولون بتجنّب تناولها؛ البصل، والثوم، والعدس، والحبوب، والأفوكادو، واللوز، والكاجو.
  • الشعور بألم في المفاصل.
  • زيادة التعرّض للإجهاد والضغط النفسي.
  • الشعور بالمغص بعد تناول أنواع معينة من الطعام.
  • القلق والاكتئاب.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Lana Burgess (23-1-2019), "10 signs and symptoms of irritable bowel syndrome"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-6-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج John P. Cunha, "10 Irritable Bowel Syndrome (IBS) Symptoms, Diet, Triggers, Causes, Diet (Foods to Avoid), and Treatment"، www.medicinenet.com, Retrieved 8-6-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Matthew Thorpe (19-7-2017), "9 Signs and Symptoms of Irritable Bowel Syndrome (IBS)"، www.healthline.com, Retrieved 8-6-2019. Edited.