التخلص من رفة العين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٥ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
التخلص من رفة العين

التخلُّص من رفَّة العين

يتمّ التخلُّص من رفَّة العين اعتماداً على السبب الذي يكمن وراء حدوث هذه المشكلة، ومن الخيارات العلاجيّة المطروحة للتخلُّص من رفَّة العين ما يأتي:[١]

  • الحرص على تنظيم جدول لمواعيد النوم، والحصول على القدر الكافي من الراحة، وذلك في حال كانت رفَّة العين ناتجة عن الإصابة بالتعب، والإرهاق.
  • التقليل من كمّية الكافيين المُستهلكة خلال اليوم، كما يمكن تناول المشروبات منزوعة الكافيين، ومُلاحظة تأثير ذلك في حدوث رفَّة العين.
  • تناول المُكمِّلات الغذائيّة التي تحتوي على عنصر المغنيسيوم، في حال كانت مُشكلة رفَّة العين ناتجة عن نقص هذا العنصر في الجسم.
  • استخدام حبوب، أو قطرات العيون التي تحتوي على مُضادّات الهستامين، والتي يصفها طبيب العيون في حال كانت رفَّة العين ناتجة عن الإصابة بحساسيّة العين.
  • حلُّ مشكلة جفاف العين، وترطيبها، في حال كان الجفاف سبباً في حدوث رفَّة العين.
  • التقليل من إجهاد العين قدر الإمكان، حيث يمكن استخدام نظارات خاصَّة عند استخدام الحاسوب، كما يُنصح بإراحة النظر أثناء التعامل مع الأجهزة الإلكترونيّة.
  • التقليل من التوتُّر قدر الإمكان، ويمكن ذلك باتِّباع تمارين التنفُّس، واليوغا، أو إمضاء الوقت مع الأصدقاء.
  • استخدام حقن البوتوكس (بالإنجليزيّة: Botox)، أو الذيفان السجقيّة؛ لإيقاف انقباض العضلات، ورفَّة العين، ويتمّ اللُّجوء إلى هذه الطريقة في حال لم تُجدِ الطُّرُق الأخرى نفعاً في التخفيف من رفَّة العين.


أسباب رفَّة العين

يمكن إجمال بعض من الأسباب التي قد تكمن وراء حدوث رفَّة العين على النحو الآتي:[٢]

  • التعرُّض لبعض المُحفِّزات، والمثيرات، مثل:
    • التوتُّر.
    • الإضاءة الساطعة.
    • شرب الكحوليّات.
    • التلوُّث الجويّ، أو الرياح.
    • تهيُّج سطح العين، أو الطبقة الداخليّة من جفن العين.
    • تناول كمّيات كبيرة من الكافيين.
    • التدخين.
  • تناول أنواع مُعيَّنة من الأدوية، مثل: أدوية علاج مرض الباركنسون.
  • تعرُّض العين لبعض المشاكل، مثل:
    • جفاف العين.
    • الحساسيّة من الضوء.
    • التهاب الجفن (بالإنجليزيّة: Blepharitis).
    • التهاب العنبيّة (بالإنجليزيّة: Uveitis).
    • خدش القرنيّة (بالإنجليزيّة: Corneal abrasion).
  • الإصابة بأمراض، ومشاكل في الجهاز العصبيّ، والدماغ، مثل:
    • مرض باركنسون.
    • التصلُّب المُتعدِّد (بالإنجليزيّة: Multiple sclerosis).
    • متلازمة توريت (بالإنجليزيّة: Tourette syndrome).
    • خلل التوتُّر، أو ديستونيا (بالإنجليزيّة: Dystonia).
    • شلل الوجه النصفيّ (بالإنجليزيّة: Bell's palsy).


مراجعة الطبيب لرفَّة العين

نادراً ما تُشير رفَّة العين إلى وجود مشكلة صحِّية خطيرة، إلا أنَّ هناك حالات مُعيَّنة تتطلَّب مراجعة الطبيب المُختصّ، ومنها ما يأتي:[٣]

  • تدلِّي الجفن العُلويّ للعين.
  • استمرار الرفَّة لعِدَّة أسابيع.
  • انتقال تأثير الرفَّة إلى أجزاء أخرى في الوجه.
  • انغلاق جفن العين بشكل تامّ عند حدوث رفَّة العين.
  • انتفاخ، أو احمرار العين، أو خروج إفرازات غير طبيعيّة منها.


المراجع

  1. Burt Dubow, "8 Causes of Eye Twitching (Eyelid Twitch)"، www.allaboutvision.com, Retrieved 23-2-2019. Edited.
  2. "Eye twitching", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-2-2019. Edited.
  3. Kimberly Holland ,Kristeen Cherney, "Eyelid Twitch"، www.healthline.com, Retrieved 23-2-2019. Edited.