التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٧ ، ١٠ أبريل ٢٠١٩
التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

يمكن تعريف التهاب الشُعب الهوائيّة (بالإنجليزية: Bronchitis) بالتهاب بطانة الشُعب الهوائيّة التي تحتوي على الطبقة المخاطيّة التي تحمي الرئتين من الأجسام الغريبة. وقد يعاني الطفل من التهاب حاد أو مزمن في الشعب الهوائيّة، وتكون الإصابة بالتهاب الشعب الهوائيّة الحاد أكثر شيوعاً لدى الأطفال خصوصاً دون الخامسة من العمر، وفي معظم الحالات يتمّ الشفاء من التهاب الشعب الهوائيّة دون الحاجة للعلاج، إلّا أنّه قد يؤدي إلى بعض المضاعفات الصحيّة مثل الالتهاب الرئويّ (بالإنجليزية: Pneumonia)؛ لذلك يجب الحرص على مراجعة الطبيب في حال الشكّ بإصابة الطفل بالتهاب الشعب الهوائيّة.[١][٢]


أعراض التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

يصاحب إصابة الطفل بالتهاب الشعب الهوائيّة ظهور عدد من الأعراض المختلفة، نبيّن بعضاً من هذه الأعراض فيما يأتي:[٣]

  • السعال المصحوب بالبلغم.
  • ضيق التنفّس.
  • ارتفاع بسيط على درجة حرارة الطفل.
  • التهاب الحلق.
  • التعب، وألم الجسم العام.
  • صوت الأزيز.
  • ألم وضيق في منطقة الصدر.


أسباب التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

تحدث معظم حالات التهاب الشعب الهوائيّة الحاد لدى الأطفال نتيجة الإصابة بأحد أنواع العدوى الفيروسيّة، وقد تنتقل هذه العدوى إلى الشعب الهوائيّة بعد الإصابة بالزكام، أو أحد أنواع عدوى الجهاز التنفسيّ الأخرى، كما قد تدلّ الإصابة المتكرّرة بالتهاب الشعب الهوائيّة على إصابة الطفل بمرض الربو (بالإنجليزية: Asthma) في بعض الحالات، وتجدر الإشارة إلى أنّ تعرّض الطفل للتدخين السلبيّ، بالإضافة إلى المواد الكيميائيّة، والهواء الملوث قد يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الشعب الهوائيّة المزمن في حال كثرة التعرّض لهذه المهيّجات.[١]


مراجعة الطبيب

تجدر الإشارة إلى ضرورة مراجعة الطوارئ الطبيّة في حال ملاحظة بعض الأعراض الشديدة على الطفل مثل صعوبة التنفّس الشديدة، أمّا بالنسبة للحالات التي تستدعي مراجعة الطبيب فنذكر منها ما يأتي:[٤]

  • خروج بلغم لونه أصفر أو أخضر عند سعال الطفل، واستمراره لمدّة تزيد عن يومين، ومصاحبته للحمّى.
  • خروج دم مع السعال.
  • اضطراب التنفّس.
  • التقيؤ.
  • زيادة شدّة صوت الأزيز المصاحب للتنفّس.
  • عدم تحسّن صحة الطفل خلال يومين.
  • استمرار سعال الطفل لمدة تزيد عن أسبوعين.
  • ظهور أعراض جديدة على الطفل؛ مثل ألم الأذن، والطفح الجلديّ.


المراجع

  1. ^ أ ب "Bronchitis", kidshealth.org, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  2. "Bronchitis", www.nhs.uk, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  3. Heather Lindsey, "What to Do When Your Child Has Bronchitis"، www.everydayhealth.com, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  4. "Bronchitis in Children: Care Instructions", myhealth.alberta.ca, Retrieved 8-3-2019. Edited.