التهاب كلى حاد

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٢ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
التهاب كلى حاد

التهاب الكلى الحاد

يمكن تعريف التهاب الكلى الحاد (بالإنجليزية: Acute Nephritis) بالالتهاب الشديد والمفاجئ الذي يتطور في أحد أجزاء الكلية، وهي أحد أنواع المشاكل الصحيّة الخطيرة التي تتطلّب الرعاية الصحيّة المكثفة، وتوجد العديد من الأسباب المختلفة التي قد تؤدي إلى التهاب الكلى الحاد، وتشمل الآتي:[١]

  • العدوى البكتيريّة، والفيروسيّة، والطفيليّة.
  • الأمراض الجهازيّة مثل الذئبة الحمامية الشاملة (بالإنجليزية: Systemic lupus erythematosus)
  • أمراض الكلى مثل مرض بورجر (بالإنجليزية: Buerger's disease).
  • متلازمة غيلان باريه (بالإنجليزية: Guillain-Barré syndrome).


أنواع التهاب الكلى الحاد

يتمّ تقسيم التهاب الكلى الحاد إلى ثلاثة أنواع رئيسيّة على النحو التالي:[٢][٣]

  • التهاب الكلية الخلاليّ: يتمثل التهاب الكلية الخلاليّ (بالإنجليزية: Interstitial nephritis) بالتهاب المنطقة الفاصلة بين كبيبات الكلى أو ما يُعرَف بالنسيج الخلاليّ ممّا يؤدي إلى انتفاخ الكلى.
  • التهاب كبيبات الكلى: (بالإنجليزية: Glomerulonephritis) يحدث الالتهاب في هذه الحالة ضمن الكبيبات الكلويّة المسؤولة عن تصفية الدم، والتخلّص من الكميّات الزائدة من السوائل، والكهارل، والفضلات، ويمكن لهذا النوع من التهاب الكلى أن يبدأ من الكلى أو قد يكون ناجماً عن أحد المشاكل الصحيّة الأخرى.
  • التهاب الحويضة والكلية: (بالإنجليزية: Pyelonephritis) تنجم الإصابة بهذا النوع من التهاب الكلى عن العدوى البكتيريّة في الغالب، وفي معظم الحالات تبدأ العدوى في المثانة وتنتقل إلى الكلى عبر الحالب.


أعراض التهاب الكلى الحاد

تعتمد الأعراض المصاحبة لالتهاب الكلى الحاد بشكلٍ رئيسيّ على نوع الالتهاب، ومن الأعراض الشائعة نذكر الآتي:[١][٢]

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التقيؤ، والحمّى.
  • زيادة عدد مرات التبول.
  • البيلة الدمويّة (بالإنجليزية: Haematuria).
  • انخفاض كميّة البول.
  • البيلة البروتينية (بالإنجليزية: Proteinuria).
  • احتباس السوائل.
  • انخفاض وظائف الكلى.
  • ظهور أعراض ارتفاع نسبة اليوريا في الدم مثل فقدان الشهيّة، والغثيان، والخمول.
  • ألم أثناء التبول.
  • انتفاخ الأطراف.
  • ألم في البطن في منطقة الكلى.


علاج التهاب الكلى الحاد

يعتمد علاج التهاب الكلى الحاد على علاج المسبّب الرئيسيّ للالتهاب، وقد يلجأ الطبيب إلى استخدام بعض الأدوية المسكنة للألم، والمضادّات الحيويّة (بالإنجليزية: Antibiotics) في حال الإصابة بأحد أشكال العدوى البكتيريّة، كما قد يحتاج الشخص المصاب إلى تناول بعض المكملات الغذائيّة في حال انخفاض نسبة الكهارل في الدم، أو الحصول على السوائل الوريديّة في حال ارتفاع نسبة الكهارل عن المعدّل الطبيعيّ في الدم لتحريض التخلّص منها عن طريق الكلى واستعادة النسبة الطبيعيّة، وفي الحالات الشديدة قد يحتاج الشخص إلى إجراء غسيل للكلى والذي قد يكون مؤقتاً أو دائماً بحسب كميّة الضرر الحاصل على الكلى.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Acute Nephritis", patient.info, Retrieved 4-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Acute Nephritis", www.healthline.com, Retrieved 4-4-2019. Edited.
  3. "Glomerulonephritis", www.mayoclinic.org,8-3-2018، Retrieved 4-4-2019. Edited.
10 مشاهدة