الخيل العربي الأصيل

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٥ ، ٦ يوليو ٢٠٢٠
الخيل العربي الأصيل

نبذة عن الخيل العربيّ الأصيل

تُعدّ الخيول العربيّة الأصيلة واحدة من أقدم سلالات الخيول في العالم، إذ يعود تاريخها إلى 5,000 عام قبل الميلاد، وتعود نشأتها للمناطق الصّحراويّة في الشّرق الأوسط التي انتشرت منها لجميع أنحاء العالم، وتتميّز الخيول العربيّة بحجم صغير نسبياً، ورأس صغير مقعّر، وعيون كبيرة داكنة، وفتحات أنف واسعتين، وظهر قصير، وشعر ناعم، بالإضافة إلى ذيل مرتفع للأعلى، وأرجل وحوافر قوية، ويُعدّ اللّون الرّمادي من أكثر ألوانها شيوعاً.[١][٢]


أصل الخيل العربيّ

اختلف المؤرّخون حول المكان الذي نشأ فيه الحصان العربي، إذ يعتقد البعض أنّ أصله يعود إلى الحصان البريّ الذي وُجد في شمال سوريا وجنوب تركيا وبعض المناطق التي تمتدّ إلى الشّرق، وأنّ الظروف المناخيّة المعتدلة ووفرة الأمطار في مناطق الهلال الخصيب شكّلت بيئة مثاليّة لنموّ هذه الخيول، بينما يعتقد مؤرّخون آخرون أنّ الحصان العربي نشأ في الجزء الجنوبيّ الغربيّ من شبه الجزيرة العربيّة، وبالرّغم من عدم قدرة المختصّين على تحديد الفترة التي تمّ استئناس الحصان فيها واستخدامه لأغراض متعدّدة كالعمل والركوب، إلّا أنّ هناك أدلّة تشير إلى أنّ العرب تمكّنوا بحلول عام 1,500 قبل الميلاد من إتقان التعامل مع هذه الخيول التي أصبحت طليعة السّلالة التي عُرفت فيما بعد باسم الخيول العربيّة.[٣]


حافظ العرب على نقاء سلالة الخيول العربيّة عن طريق الإبقاء على التّزاوج الدّاخلي فيما بينها، ممّا نتج عنه تميّزها بخصائص وصفات فريدة، ومن الجدير بالذّكر أنّ نشأة الخيول العربية في المناطق الصّحراويّة ذات الظروف القاسية ضمن بقاء الخيول الأقوى والأكثر قدرة على التحمّل دون غيرها، كما ساهم ذلك في مشاركة البدو للخيول العربيّة في خيامهم وطعامهم ومياههم، ممّا أدّى إلى نشوء ارتباط وثيق بين البشر وهذه الخيول.[٣]

وللتعرّف على الأماكن التي تعيش فيها الخيول العربية، يمكنك قراءة مقال أين توجد أفضل الخيول العربية.


مميّزات الخيل العربيّ الأصيل

يبيّن ما يلي أهمّ الخصائص التي تميّز الخيول العربية الأصيلة عن غيرها من الخيول:[٤]

  • العمر الطويل: تتميّز الخيول العربيّة الأصيلة بعمرها الطويل، وقدرتها على الاحتفاظ بقوتها حتى مع تقدّمها في العمر، بالإضافة إلى ما خصوبتها العالية، وقلّة عدد المهرات التي تولد ميتة أو مريضة، وللتعرّف على عمر الخيول بشكل عام، يمكنك قراءة مقال كم سنة يعيش الحصان.
  • قوة التّحمّل: تتميّز الخيول العربيّة بقوة تحمّلها، وقدرتها على الوصول إلى خط النّهاية في السباقات المختلفة وهي بحالة جيدة دون أن ترتفع درجة حرارتها وبفترة أقصر من تلك التي تحتاجها أنواع الخيول الأخرى، وذلك بفضل عظامها الصّلبة الكثيفة، وأوتارها القوية، ولمعرفة مزيدٍ من المعلومات حول قوة الخيول بشكل عام، يمكنك قراءة مقال قوة الحصان.
  • مقاومة الأمراض: لا تتميّز الخيول العربيّة بشكلِِ عام بمقاومة استثنائيّة للأمراض مقارنةً بغيرها من الخيول، إلّا أنّها تتمتّع بقدرة عالية على التّعافي من الأمراض بسبب إرادتها القوية المتمثّلة في كفاحها للبقاء على قيد الحياة، إلى جانب استجابتها الجيدة للعلاج على عكس سلالات الخيول الأخرى.

ولمعرفة مزيدٍ من المعلومات حول صفات ومميّزات الخيول بشكل عام، يمكنك قراءة مقال صفات الخيل بشكل عام.


عائلات الخيل العربي

تُقسم الخيول العربية إلى مجموعة من العائلات، وهي:[٣]

  • سلالة الكحيلان: تتميّز خيول سلالة الكحيلان بطابع ذكوري من حيث القوة والحجم، إذ يبلغ متوسط ارتفاعها 152.4سم، وتمتلك رأساً قصيراً، وجبهة وفكّ عريضين، كما توجد عادةً باللّونين الرمادي والكستنائي.
  • سلالة الصّقلاوي: تتميّز خيول سلالة الصّقلاوي بمظهر ورشاقة ذات طابع أنثويّ، وتمتلك عظاماً جيدة، ووجوهاً وأعناقاً أكثر طولاً مقارنةً بخيول سلالة الكحيلان، إلّا أنّها أصغر حجماً منها، إذ يصل ارتفاعها إلى 144.2سم تقريباً، وتشتهر بسرعتها أكثر ممّا تشتهر بقدرتها على التّحمّل.
  • سلالة العبيان: تتميّز خيول سلالة العبيان بحجمها الصغير، فغالباً لا يتجاوز ارتفاعها 144.2سم، وتكون عادةً رمادية اللّون مع ظهور بعض البقع البيضاء، كما تتميّز بظهرها الطويل مقارنة بسلالات الخيول العربية الأخرى.
  • سلالة الحمدانيّ: تُعدّ خيول سلالة الحمداني أحد أكبر فصائل الخيول العربية حجماً، إذ يصل ارتفاعها إلى 154.4سم، ومن أكثر ألوانها شيوعاً اللّون الرّمادي، وتمتلك هذه الخيول رأساً مستقيماً.
  • سلالة الهدبان: تتشابه خيول سلالة الهدبان مع الخيول الحمدانية، إلّا أنّها أصغر منها حجماً، إذ يبلغ متوسط ارتفاعها 145.2سم، وتتميّز بعظامها الكبيرة، وبنيتها العضلية القوية، ومن أكثر ألوانها شيوعاً اللّون البني.

وللتعرّف على أنواع الخيول الأخرى، يمكنك قراءة مقال أنواع الخيول.


أهمية الخيل العربي الأصيل

يتميّز الحصان العربي بالإضافة لجماله ومظهره بالعديد من الخصائص التي تجعل منه حصاناً مرغوباً، فهو حصان ذكي، وسريع التعلّم، وذو معنويات عالية، إلّا أنّه يصبح عدوانياً في حال تعرّضه لمعاملة سيئة، ويجدر بالذكر أنّ الأوروبيين حرصوا على استيراد الخيول العربيّة بهدف استخدامها لتحسين المجموعة الوراثيّة لسلالات وأنواع الخيول الأخرى، أمّا اليوم فتنتشر الخيول العربية الأصيلة في جميع أنحاء العالم، كما يتدفّق دمها في العديد من السلالات المختلفة،[٥][٦] وبالإضافة إلى ذلك تشتهر الخيول العربيّة بأنّها أفضل سلالات الخيول المشاركة في سباقات السّرعة والتّحمّل.[٤]


ولمعرفة مزيدٍ من المعلومات حول الحصان، يمكنك قراءة مقال معلومات عن الحصان.


المراجع

  1. Taylor Fabus (26-6-2014), "Exploring equine breeds: The Arabian", www.canr.msu.edu, Retrieved 26-3-2020. Edited.
  2. "Arabian horse", www.britannica.com, 14-2-2019, Retrieved 26-3-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "discover the magic of the Arabian horse", www.arabianhorses.org, Retrieved 28-3-2020. Edited.
  4. ^ أ ب John W. Britton, The Arabian Horse, Davis: University of Califormia, Page 89-90. Edited.
  5. Cecilia Cardenas (11-9-2008), "(Arabian Horse", www.petmd.com, Retrieved 28-3-2020. Edited.
  6. "Arabian Horse", www.afs.okstate.edu, Retrieved 28-3-020. Edited.