صفات الخيل بشكل عام

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٥٤ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٧
صفات الخيل بشكل عام

الخيل

الخيل من الحيوانات التي تستخدم للركوب، والسباق، والجر، كما تتفاوت في حجمها، وشكلها، وسرعتها حسب نوعها وأصلها، حيث هنالك الحصان البربري، والحصان العربي الأصيل، والحصان المُهجن الذي يجمع ما بين صفات الحصان الإنجليزي والحصان العربي، كما تختلف الخيول في لونها فهنالك الأبيض، والأسود، والأحمر، والأشقر، والأشهب، وقد استخدم الإنسان وخصوصاً العربي الخيول منذ القدم، ولليوم يهتم الناس بالخيل وصفاتها وطرق تربيتها، لذلك سنذكر فيما يأتي صفات الخيل بشكل عام.


صفات الخيل بشكل عام

حبّ الموسيقى

تفضّل الخيول سماع الموسيقى وخاصّة الخيول العربيّة الأصيلة، حيث تطرب لسماع الموسيقى، ففي الحفلات، والأعراس، والاستعراضات تتمايل بفرسانها على أنغام الموسيقى، والطبل، والمزمار، وغيرها من الأدوات التي تستعمل للطرب، وبعضها تتراقص في استعراضات السيرك عندما تسمع أنغام الموسيقى.


الصحة الجيدة

تتمثل الصحة الجيّدة في عدّة أمور، وهي:

  • تتميز بالخصوبة العالية، فاحتمالية عقم الخيل نادرة جداً، حيث لا تفقد الخيول قدرتها التناسليّة حتى لو تقدّمت في السن.
  • تتميّز الخيول بسرعة الشفاء من الجروح، وكسور العظام عند تعرّضها للحوادث.
  • تكتفي الخيول بتناول كمية قليلة من الطعام.
  • تتميّز الخيول بجهاز تنفسّي جيّد؛ نتيجة سعة القصبة الهوائية لديها مقارنة بحجمها، وضخامة قفصها الصدري، حيث يساعد ذلك على إدخال كميات كبيرة من الأكسجين إلى الرئتين على دفعة واحدة.


الصبر والتحمل

تتميّز الخيول بقدرتها على تحمل المشاق، والصعاب، والمتاعب بشكلٍ يفوق الوصف، حيث أكّدت العديد من التجارب قدرة الخيول على قطع مسافات طويلة، وخصوصاً الخيول العربية الأصلية، حيث أثبتت قدرتها على اجتياز هذه المسافات البعيدة بأقصر وقت ممكن، وبذلك تم استخدام الخيول لقطع هذه المسافات.


الشجاعة والحماسة

تتميّز الخيول بالحماسة والشجاعة، فمنذ القدم عاشت الخيول في الصحراء الموحشة، وخاضت العديد من الحروب، والغزوات، وبالتالي أصبحت هذه الصفات جزءاً لا يتجزأ من حياة الخيل النفسية، والخصال الحميدة الموجودة فيها.


الذكاء والفطنة وحب التعلم

أهم ما يتميّز به الخيل هو الذكاء والفطنة، فعندما يمرّ الخيل من مكانٍ ما لا ينساه، حيث يستطيع العودة منه، وكذلك بالنسبة للأشخاص الذين يتعامل الخيل معهم، حيث يتذكّرهم، ويتعامل مع قائده بتجاوب للتعليمات التي يأمرها به عن طريق التدريب والترويض، وهذه الصفات جعلته الأفضل في خدمة الإنسان.


الوفاء لصاحبها والتضحية في سبيله

تتميز الخيول العربية الأصلية بوفائها لأصحابها، وخاصّة إذا قاموا بتربيتها وتدريبها بأنفسهم، حيث تستجيب لهم عند النداء عليها بسرعة، لذلك تبقى الخيل وفية طوال حياتها لهم.