السفر إلى فنلندا

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٥٢ ، ٥ أبريل ٢٠٢٠
السفر إلى فنلندا

السفر إلى فنلندا

تتميّز دولة فنلندا (بالإنجليزية: Finland) بكونها وجهة سفر سريعة النموّ بين دول منطقة الشمال الأوروبي، إذ يقصدها كثيرون حول العالم لأهداف ودواعي عدّة، كالتعليم باعتبارها قوة تعليمية عظمى، أو بهدف العمل والحصول على وظيفة،[١][٢][٣] وتعدّ فنلندا من الوجهات السياحية المشهورة على مستوى العالم، فهي تحظى بجذب عدد كبير من الزوّار والسيّاح الذين يقصدونها بهف الاستمتاع بمختلف المواسم والفصول، فهي تلبّي أذواق محبّي الثلوج، أو الأجواء الصيفية، أو الخريفية، أو الربيعية، ويختلف الوقت الأفضل لزيارتها وفقاً للأنشطة التي يُريد الزائر ممارستها.[٤][٥]


كيفية السفر إلى فنلندا

يوجد أكثر من طريقة يُمكن من خلالها الوصول إلى فنلندا، وفيما يأتي ذكرها:[٦]

  • السفر عن طريق الجوّ: تُمثّل طريقة النقل الجويّ خياراً مناسباً وسهلاً للوصول إلى فنلندا، فهناك العديد من الرحلات المباشرة القادمة من دول أوروبا، وأمريكا الشمالية، وآسيا نحو مدينة هلسنكي، بالإضافة إلى الرحلات الأخرى القادمة على متن الخطوط الجوية المختلفة التي يهبط معظمها في مطار هلسنكي فانتا (Helsinki-Vantaa airport).
  • السفر عن طريق البرّ: يوجد عدّة طرق برية تتيح الوصول إلى فنلندا مباشرة من روسيا، والنرويج، والسويد، وذلك عن طريق الحافلات، أو السيارات والدراجات، أو باستخدام القطارات.
  • السفر عن طريق البحر: تتيح العبّارات إمكانية الوصول إلى فنلندا عبر البحر، وتوفّر هذه العبّارات خدمات ممتازة للرّكاب، مثل: الفنادق، والمتاجر، والمطاعم، وغيرها، ويمكن الوصول إلى فنلندا عبر البحر من عدّة دول، هي: إستونيا، وألمانيا، والسويد، وروسيا.


دواعي السفر إلى فنلندا

يوجد العديد من الدوافع التي تُشجّع الأشخاص للسفر إلى دولة فنلندا، وفيما يأتي ذكر لأهمّ هذه الدوافع:

  • التعليم: يُشكّل التعليم دافعاً مهماً من دوافع السفر إلى فنلندا، إذ يحظى نظام التعليم الفنلنديّ بمستوى عالميّ من التطوّر والتقنية، وقد ساهم بشكل كبير في النهوض بالدولة من خلال إيجاد حلول للتحدّيات المحلية والعالمية، وتسعى الجهات المختصّة إلى الحفاظ على تقدّم نظام التعليم باتّباع مجموعة من الإجراءات، مثل توفير التعليم والتدريب المهني، وتشجيع الابتكار، والدفع بأداء الجامعات، والاهتمام بتعليم اللّغة الإنجليزية.[٧]
  • العمل: تُعدّ فنلندا إحدى أكثر الأماكن استقطاباً للأعمال على مستوى العالم، فهي تتيح العديد من المعلومات الأساسية، كما توفرّ بنية تسويق قوية للأعمال المختلفة في مجالات الاقتصاد الحيوي، والصحة، والتكنولوجيا، والخدمات الاستهلاكية، وغيرها.[٣]
  • السياحة: تُعدّ السياحة دافعاً من دوافع السفر إلى دولة فنلندا، فعلى الرغم من صغر مساحتها إلّا أنّها تشتمل على العديد من الأماكن والأنشطة التي تجذب السياح من مختلف أرجاء العالم، حيث هناك المناظر الطبيعية الخلّابة، والآلاف من البحيرات والغابات، والمتنزّهات الوطنية، كما يمكن ممارسة الأنشطة الشتوية فيها، والتمتّع بالأجواء الهادئة، والهواء النقي، والحياة البرية، إلى جانب تناول المأكولات المميّزة،[٨] وتضمّ فنلندا العديد من المعالم السياحية، ومنها:[٩]
    • قلعة فنلندا (fortress of Finland).
    • متحف سيرلاشيوس غوستا (Serlachius Museum Gosta).
    • حديقة هوسا الوطنية (Hossa National Park).
    • فيلا ميريا (Villa Mairea).
    • متحف أتينيوم (Ateneum).
ولمعرفة مزيدٍ من المعلومات حول السياحة في دولة فنلندا يمكنك قراءة مقال السياحة في فنلندا.


متطلبات السفر إلى فنلندا

تتبع دولة فنلندا إلى دول منطقة الشنغن (Schengen)، وقد حددّت الدول التي تتبع هذه المنطقة الدول التي يحتاج مواطنيها إلى تأشيرة للدخول إليها، والدول التي لا يحتاج مواطنيها ذلك، إذ تُعدّ تأشيرة الدخول (Visa) بمثابة رخصة لدخول البلد والإقامة فيه لفترة مؤقّتة لا تتجاوز 3 أشهر، وبذلك يحتاج الأجانب الذين يرغبون بالسفر إلى دولة فنلندا لفترة قصيرة إلى تأشيرة دخول إذا لم يكونوا من مواطني الدول المعفاة منها، ويتمّ التقدّم لها من خلال أقرب ممثلية فنلندية أو مركز تأشيرات الدخول، إذ يتوجّب على الشخص المتقدّم أن يكون مقيماً رسمياً في الدولة التي يُطلب من الممثلية الفنلندية فيها تأشيرة الدخول، أمّا تلك الدول التي لا يوجد فيها ممثلية فنلندية فإنّ دولة أخرى من الممكن أن تمثّل فنلندا في الأمور المتعلّقة بتأشيرات الدخول.[١٠]


يمكن لمواطني الدول المعفاة من التأشيرة الدخول إلى دولة فنلندا دون الحاجة إلى فيزا، ولكن مع ضرورة إظهار جواز سفر ساري المفعول أو أي وثيقة سفر أخرى معترف بها من فنلندا، ويحقّ للزائر في هذه الحالة التواجد في البلاد لمدّة أقصاها ثلاثة أشهر تبدأ من ذلك اليوم الذي جاء فيه إلى منطقة الشنغن،[١٠] ويجدر بالذكر أنّ رغبة الزائر في الإقامة في دولة فنلندا لمدّة تتجاوز 90 يوماً تتطلّب وجود تصريح إقامة، إلّا أنّه ليس مطلوباً من مواطني دول الاتّحاد الأوروبي، أو آيسلندا (Iceland)، أو ليختنشتاين (Liechtenstein)، أو النرويج، أو سويسرا، ومن شروط إصدار تصريح الإقامة هو وجود وظيفة، أو الالتحاق بمؤسسة تعليمية، أو الإقامة مع أحد أفراد الأسرة في فنلندا.[١١]


أفضل الأماكن للعيش في فنلندا

يبيّن ما يأتي بعض من أكثر الوجهات المفضّلة للمغتربين إلى مدن دولة فنلندا:[١٢]

  • مدينة هيلسنكي: (Helsinki)، تُعدّ مدينة هيلسنكي ذات الطبيعة الساحلية عاصمة دولة فنلندا، وأكبر مدنها، والوجهة الأولى التي يقصدها المغتربون للاستقرار بهدف العمل، أو الدراسة، أو الإقامة مع الأسرة، فهي توفّر العديد من فرص العمل، كما تشتمل على مؤسسات تعليمية عالية المستوى، إلى جانب خدمات ومرافق ترفيه مختلفة كالمساحات الخضراء، وتتميّز هذه المدينة باقتصاد قوي، وهوية ثقافية فريدة.
  • مدينة تامبيري: (Tampere)، هي ثالث أكبر مدينة في دولة فنلندا، وتقع إلى الجانب الشمالي الغربي من مدينة هيلسنكي، وعلى مسافة تبعد ما يُقارب ساعتين بالسيارة، وتمتدّ على بحيرتين ضخمتين، وتشتمل هذه المدينة على مجموعة كبيرة من المصانع والشركات المتميّزة، كما تضمّ جامعتين ومراكز تقنية، لذلك فهي وجهة مفضّلة للطلاب وخبراء التكنولوجيا.
  • مدينة أولو: (Oulu)، تُعدّ أكبر وأهمّ مدينة في الشمال الفنلندي، وتضمّ جامعة ومركزاً تقنياً، بالإضافة إلى المجمّعات العلمية، ممّا يجعلها وجهة مفضّلة للعاملين في مجال التكنولوجيا والتقنيات.


ولمعرفة مزيدٍ من المعلومات حول دولة فنلندا يمكنك قراءة مقال معلومات عن دولة فنلندا.


المراجع

  1. "Visit Finland", www.businessfinland.fi, Retrieved 3-4-2020. Edited.
  2. "Lessons from Finland – educational travel is on the rise", www.businessfinland.fi,4-4-2018، Retrieved 3-4-2020. Edited.
  3. ^ أ ب " FINLAND WORKS, NOW LET IT WORK FOR YOU", www.toolbox.finland.fi, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  4. "When is the best time to visit Finland", www.inspiringvacations.com,2-9-2019، Retrieved 4-3-2020. Edited.
  5. Terri Mapes (18-10-2019), " The Best Time to Visit Finland "، www.tripsavvy.com, Retrieved 4-3-2020. Edited.
  6. "Flights", www.lonelyplanet.com, Retrieved 4-3-2020. Edited.
  7. "Education and know-how", www.toolbox.finland.fi, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  8. "17 Reasons to Visit Finland in 2017", www.visitfinland.com, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  9. "Finland attractions", www.lonelyplanet.com, Retrieved 4-3-2020. Edited.
  10. ^ أ ب "A visa to visit Finland", www.um.fi, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  11. "Residence permits to Finland", www.um.fi, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  12. " Moving to Finland", www.internations.org, Retrieved 26-3-2020. Edited.
559 مشاهدة