الفرق بين الكيراتين والبروتين للشعر

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٢ ، ٣١ مايو ٢٠١٦
الفرق بين الكيراتين والبروتين للشعر

العناية باللشعر

اكتُشفتْ عدّة مستحضرات للعناية بالشعر، والتقليل من مشاكله، ومن أهمّها: الكيراتين والبروتين، حيث تعتبرُ موادَّ مركّبة من مصادر بروتينيّة، وتتوفّر في الشعر بشكلٍ طبيعيّ، وأنّ النقصَ في هذه المادة يؤدّي إلى ضعفه، وفقدان صحّته ولمعانه، فيكون الحلّ بالتالي في اللجوء إلى استخدام الحلّ البروتيني للشعر، والذي يساعد على حفظه وإعادة الغلاف البروتيني له، وإضفاء المظهر اللامع والصحي عليه، وعلى السيّدة اختيار مادة الكيراتين والبروتين التي تخلو من مادة الفورمالين، المؤدّية إلى إلحاق الأذى للشعر والإضرار به.


الكيراتين والبروتين

يعدّ الكيراتين أحدَ مكوّنات الشعر الطبيعيّ، والمكوّن الرئيسي للشعر والأظافر، حيث يتمّ تصنيعها من جلود وأظافر الحيوانات، واستخدامها لعلاج مشاكل الشعر وزيادة نعومة ملمسه، حيث تختلفُ المركّبات والروابط الكيميائيّة بين جزيئاته، فالشعر الناعم دليلٌ على وجود نسبة عالية من الكيراتين فيه، وأمّا الشعر المجعّد فتنقصه كميّة الكيراتين، وهذا ما يجعلُ الشعرَ ناعماً أو مجعّداً.


البروتين هو الكيراتين نفسه، وهو أحد البروتينات التي يتمّ استخراجها من العظام، ويكثرُ استخدامها في حلّ مشاكل الشعر، مضافٌ إليه بعض الأصناف التي تزيدُ من فعاليّته تجاهَ الشعر، ويعتمدُ في ذلك على درجةِ تجعّده، مثل الجلوتين (بروتين القمح)، والكولاجين، وحاليّاً يعملُ خبراءِ التجميل على إضافة بعض التقنيات؛ لزيادة تسرّب هذه المادّة إلى الشعر، وامتصاصها بشكل أفضل، مثل مكواة ألتراسونيك، واستخدام أشعّة الليزر، وجهاز الفوتون.


طريقة فرد الشعر بالبروتين

تعتبرُ مادة البروتين طريقة حديثة وفعّالة للعناية بالشعر، ولم يتمّ اكتشاف أيّ أضرار لهذه المادة، وآثار جانبيّة لها، مع الأخذ بعينِ الاعتبار، طول الشعر وكثافته، لتحديدِ نسبة البروتين اللّازمة للشعر، ويُطبّق الكيراتينُ بخطوات البروتين نفسه، وتوضع مادة البروتين على الشعر لمدّة 72 ساعة، حتى يتمكّن الشعر من الاستفادة من أكبر كميّة من البروتين، بحيث يتمّ فرده على الشعر بالكامل. ويتمّ تطبيق البروتين على الشعر بالخطوات التالية:

  • يوضع الشامبو الخاصّ بمادة البروتين على الشعر، ومراعاة التدليك المستمرّ لتجانسه بشكل تامّ.
  • يُفرد معالجُ الشعر لمدة ثلث ساعة على الشعر.
  • توضع طبقة أخرى من مادّة معالج الشعر، ويُكوى الشعر بالمكواة الخاصّة به.
  • يترك على الشعر لمدة 72 ساعة، دون لمس الشعر أو تعرّقه، وذلك لامتصاصِ الشعر للبروتين.


أضرار فرد الشعر بالبروتين

  • تحتوي بعضها على مادّة الفورمالدهيد المسرطنة، أو مادّة اللفات، التي تحتوي على العديد من الأضرار.
  • يتسبّب في حساسيّة للرأس والعينيْن.
  • يؤدّي إلى تساقطِ الشعر.