الفرق بين تربية الولد والبنت

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٩ ، ١٣ مارس ٢٠١٩
الفرق بين تربية الولد والبنت

الفرق بين تربية الولد والبنت

تختلف طريقة تربية الذكور عن الإناث في نواحٍ متعددة، بعضها وراثي ومتعلّق بالقوالب النمطية الجنسية لكل منهما، والبعض الغالب متعلق بطريقة تعامل الأهل مع كلّ منهما، فعلى سبيل المثال، قليلاً ما نرى الأهل متعاطفين مع أولادهم الذكور، أي أنهم لا يهرعون لمساعدة ابنهم عندما يخطئ أو عندما يعرض نفسه للخطر، وذلك خوفاً من أن يصبح ضعيف الشخصية، كما يبدو أنهم يتقبلوا التصرفات العنفوانية والقاسية من ابنهم من منطلق أنّه ولد، وأنّ الولد عنيفٌ بطبعه.[١]


على الصعيد الآخر يسارع الأهل عادةً لمساعدة البنت عند محاولتها القيام بعمل ما، من دون أن يعطوها الفرصة للتعلم من الأخطاء، وتكرار التجربة للوصول إلى النجاح، الأمر الذي يحرمها من فرصة الاعتماد على الذات، والثقة بالنفس، والتعلم، حتى لو كانت نية الأهل طيبة وتصب في مصلحة البنت حسب اعتقادهم.[١]


أظهرت الدراسات أنّ حرمان الطفل من الدعم العاطفي قد يؤخّر من تطوره العاطفي والفكري، ولأنّ الأهل عادةً ما يقومون بتصرفات عاطفية مع البنت أكثر من الولد، مثل قراءة قصة ما قبل النوم، أو التحدث معها، فعادةً ما يتأخر الولد في تطوره اللغوي عن البنت، ولذا يكون أداء البنت في مراحل التعليم الابتدائي أفضل من الولد عادةً.[١]


تختلف الأنشطة والألعاب التي يمارسها الأطفال بين البنات والأولاد باختلاف الثقافات التي يأتون منها والتي تتغيّر بتغيّر الوقت، وبالمقابل تختلف ردّات فعل الأهل عليها بسبب القوالب النمطية التي تربّوا عليها، لذا يتم إبعاد الأولاد من اللعب بالدمى والتصرف بأنثوية، أمَّا البنات فيُمنعون من اللعب الخشن الذي قد يعرضهم إلى الخطر مثل الأولاد، وتختلف ردّات فعل الآباء عندَ ممارسة الأبناء ألعاب غير مناسبة لجنسهم ويلجؤونَ إلى نظام العقاب أو تقديم المكافآة لضمان تقيّد أبنائهم بهذه الأنماط.[٢]


الفرق بين نمو الولد والبنت

تختلف مراحل تطور كل من البنت والولد، فهي تعتمد على الجينات، والهرمونات، وكيمياء الدماغ بطريقةٍ لا يمكن وضعها في أُطرٍ تشمل الجميع، ولكن يمكن تحديد بعض الخطوط العريضة كالتالي:[٣]


النمو الجسدي

إنّ النمو الجسدي متشابه عند البنت والولد حتى يصلا إلى مرحلة الدراسة الابتدائية، حيث تنمو البنت بشكلٍ أسرع وقد يزداد طولها مقارنةً بالولد من نفس عمرها، ولكن سرعان ما يبدأ الولد بالنمو ويتجاوزها طولاً خلال بضع سنين.


المهارات الحركية

عند النظر إلى المهارات الحركية المختلفة تتطور المهارات الحركية الكبرى مثل الركض، والقفز، والتوازن بشكل أسرع عند الولد، بينما تتطور المهارات الحركية الدقيقة مثل إمساك القلم، أو الكتابة بشكل أسرع عند البنت، الأمر الذي يفسر ميول البنت للنواحي الفنية مثل الرسم، أو التلوين، أو الأعمال اليدوية أكثر من الولد.


تعلم دخول الحمام

يمكن القول إنّ البنت تتعلم دخول الحمام أسرع من الولد بشكلٍ عام، ولكن لم يتم تحديد السبب الرئيسي لذلك، إن كان جسدياً أو اجتماعياً، كما وتقل نسبة البنات اللواتي يبللن سريرهن ليلاً.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Parenting Boys Vs. Girls: How Different Is It?", www.everydayhealth.com,15-11-2017، Retrieved 11-2-2019. Edited.
  2. Romeo Vitelli Ph.D. (8-6-2017), "Do Fathers Treat Their Sons and Daughters Differently?"، www.psychologytoday.com, Retrieved 11-2-2019. Edited.
  3. "Raising boys and girls: Differences in development", www.babycenter.com,6-2016، Retrieved 11-2-2019. Edited.