الفرق بين وصلات الشعر الطبيعي والصناعي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٨ ، ٢٤ فبراير ٢٠١٩
الفرق بين وصلات الشعر الطبيعي والصناعي

وصلات الشعر الطبيعية والوصلات الصناعية

  • وصلات الشعر الطبيعي: هي وصلات شعر مأخوذة من شعر طبيعي معالج، وهي من أغلى أنواع وصلات الشعر المتوفرة بالأسواق، ومن الأمثلة عليها: الشعر الأندونيسي، والأوروبي القوقازي، والصيني، والهندي، إذ تمتاز هذه الأصناف بنعومتها، وانسيابها، ولمعانها، وقابليتها للقص، والصبغ، والكوي، واللف، والتسريح على غرار الشعر الطبيعي، إلا أنّها تفتقد للزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس، لذا، من الضروري استخدام منتجات مناسبة للمحافظة على رطوبتها، ولمعانها، بشرط أن يتم العناية بها يومياً لتمديد صلاحيتها لأطول فترة ممكنة.[١]
  • وصلات الشعر الصناعي: وصلات مصنعة من ألياف صناعية، تحتوي على تجعيد وتموجات معينة لمنح الشعر الطبيعي الكثافة عند الاستخدام، لا يمكن معاملتها كما يعامل الشعر الطبيعي، إذ لا يمكن قصها، أو صبغها، أو تعريضها للمعاملات الحرارية من كُوي، ولف، وسشوار، لذا، لا بد من اتباع التعليمات الواردة مع المنتج بدقة لإطالة عمرها لأطول فترة ممكنة.
ملاحظة: يمكن القول بإنّ استخدام وصلات الشعر الطبيعي قد تكلف الكثير من المال، والوقت لإعادة صبغها، أو قصها ليتناسب مع لون الشعر الطبيعي، بينما يمكن أن تتوفر وصلات صناعية ملونة وجاهزة للاستخدام مباشرة.[١]


أنواع وصلات الشعر

تتوفر في الأسواق ثلاثة أنواع رئيسية من وصلات الشعر هي:[٢]

  • وصلات الشعر المؤقتة: تتوفر للاستخدام اليومي أو الأسبوعي، يتم تركيبها بشكل حشوات، أو نسيج، أو تركيب، إذ يتم إضافة قطع كبيرة منها في الشعر.
  • الوصلات شبه الدائمة: تتوفر بشكل قطع أو قصاصات صغيرة، يمكن تركيبها في الشعر لمدّة تترواح من 6 إلى 8 أسابيع، تتميز بكونها قصاصات رفيعة لا تصلح لاستخدام الشعر الخفيف، أو التالف.
  • وصلات الشعر الدائم: يتميز هذا النوع بإمكانية تركيبه في الشعر بشكل دائم، أي ممكن أن تبقى لعدة أشهر، مما يعني أنّه يمكن إضافة حلقات دقيقة، أو روابط صغيرة لزيادة تثبيتها في الشعر لأطول فترة ممكنة.


كيفية العناية بوصلات الشعر

فيما يلي بعض النصائح الهامة للعناية بوصلات الشعر على النحو الآتي:[٣]

  • إزالة وصلات الشعر من الشعر الطبيعي قبل الذهاب إلى النوم، إذ يمكن أن تنغرز الأمشاط أو الملاقط البلاستيكية المثبتة بها بفروة الرأس، مما تسبب ألماً أو خدوشاً فيها.
  • التدرج في إزالة الوصلات، إذ يفضّل إزالة الوصلات المثبتة في قمة الرأس، ثمّ الموجودة في الوسط، ثمّ في الأسفل، خوفاً من أن تتشابك معاً وتصعب إزالتها.
  • غسل الوصلات مرة في الشهر، وذلك بوضعها في حوض وغمرها بالماء الفاتر، ثمّ وضع كمية صغيرة من الشامبو على أطرافها وتدليكها بنعومة، ثمّ غسل الرغوة عنها، وترطيبها بكريم مرطب، مع الأخذ بعين الاعتبار إمكانية استخدام شامبو مخصص للألياف الصناعية إذا كانت وصلات الشعر صناعية، وشامبو وبلسم معتدل خاص للوصلات الطبيعية.
  • تعليق الوصلات حتّى تجف في منطقة جيدة التهوية، وتجنب تنظيفها، أو تمشيطها وهي رطبة حتّى لا تتلف أليافها.
  • تمشيط الوصلة باستخدام مشط ذو أسنان واسعة بدء من الأطراف، ثمّ منتصف الشعر.
  • تجنب استخدام نفس المشط المستخدم لتمشيط الشعر الطبيعي، إذ يمكن للزيوت الطبيعية الموجودة في الشعر أن تحلل الألياف الصناعية في الوصلة.


المراجع

  1. ^ أ ب "What are the Differences between Human Hair and Synthetic Hair?", www.ahlc.org, Retrieved 16/2/2019. Edited.
  2. GEORGE DRIVER (26/04/2018), "Everything You Need To Know About Getting Hair Extensions That Look Epic Instead Of Eeew"، www.elle.com, Retrieved 16/2/2019. Edited.
  3. "How to Care for Hair Extensions", m.wikihow.com, Retrieved 16/2/2019. Edited.