الفواكه التي تحتوي على البوتاسيوم

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٣ ، ٩ أغسطس ٢٠١٦
الفواكه التي تحتوي على البوتاسيوم

البوتاسيوم

البوتاسيوم هو أحدُ العناصر الغذائيّة الهامة جداً لجسمِ الإنسان؛ لأنّه يحافظُ على سلامةِ القلب ونبضاته، ويدخلُ في تركيبِ خلايا الجسم، وينقلُ الأوامرَ العصبيّة من الجهاز العصبيّ المركزيّ، ويعملُ مع الصوديوم على مراقبةِ نسبةِ السوائل في الجسم.


يوجدُ البوتاسيوم في الأطعمةِ المختلفة، وفي مياه البحار، وفي الصخور والجرانيت، ويكتسب الجسمُ البوتاسيومَ من عدّة أصناف غذائيّة كالبقوليّات المجفّفة، والحليب، والبندورة، والخضار ذو الأوراق الخضراء، والّلحوم الحمراء، والثوم، والبطاطا، والأرزّ الأسمر، وفول الصويا، ومن بعضِ أنواع الفاكهة التي سنتحدّثُ عنها في المقال.


الفواكه التي تحتوي على البوتاسيوم

من الفاكهةِ التي تحتوي على البوتاسيوم:

  • المشمش المجفّف الذي يحتوي على نسبة تركيز عالية من البوتاسيوم.
  • التين المجفّف المعروف باسم القطين.
  • الخوخ المجفّف، والكيوي، والفراولة، والجريفوت.
  • الزبيب، أي العنب المجفّف.
  • الموز، حيث يعتبرُ من الفاكهةِ الغنيّة جداً بالبوتاسيوم، حيث يحتوي على أربعمئة ملليجرام من البوتاسيوم في الحبّة الواحدة.
  • الشمام، والبرتقال، والبطيخ.
  • الأفوكادو، حيث يحتوي على تسعمئة وخمسةٍ وسبعين ملليجراماً من البوتاسيوم لكلّ حبة.


نقص البوتاسيوم في الجسم

يؤدّي نقصُ البوتاسيوم في الجسم إلى الإحساسِ بالتنميل، والغثيان، وانخفاض ضغط الدم، وانقباض في العضلات، والنبض السريع في القلب، وضعف في الجسم، وضعف عامّ في العضلات، وغباش عند الرؤية، والنوم لساعاتٍ طويلة، وأيضاً يسبّبُ نقصانُه حدوثَ خللٍ في الجهاز العصبيّ المركزي، والدوخة، والإمساك، ويسبّبُ التوترَ والتعب والإرهاق، وزيادة في دقّات القلب.


أسباب نقص البوتاسيوم في الجسم

تتلخّصُ الأسباب التي تؤدّي إلى نقص البوتاسيوم في الجسم:

  • ازديادُ درجة الحموضة في الدم، وتناول بعض الأدوية كمضادّات الفطريّات، وأدوية مرض السرطان.
  • إصابة الجسم بأمراض المسالك البوليّة، وإصابته بأمراض الكلى، وبمضاعفاتِ مرض داء السكريّ.
  • زيادة نشاط الغدة الكظريّة، وشرب المشروبات الغازيّة بكثرة، وانخفاض نسبة المغنيسيوم في الدم، وارتفاع مستوى الألدوستيرون في الجسم.
  • تناولُ حبوب مدرّات البول، وتناولُ كميّات غير كافية من البوتاسيوم، وتناول الكحول.
  • القيْء المتكرّر، والإسهال الحادّ، والتعرّق المفرط، وخلل في بعض وظائفِ الهرمونات.


لعلاج نقصِ البوتاسيوم في الجسم يجبُ اتباعُ ما يلي: معالجة الإسهال، وتحسين النظام الغذائيّ، والإكثار من تناول الأطعمة والخضروات الغنيّة بالبوتاسيوم، والابتعاد عن تناول الأدوية التي تسبّبُ نقصَ البوتاسيوم، وتناول الحبوب المدعّمة بالبوتاسيوم.


فرط البوتاسيوم في الجسم

يؤدّي فرط البوتاسيوم في الجسم إلى كلٍّ من:

  • اضطرابٌ في دقّات القلب، والإعياء، والتشنّج العضليّ.
  • هبوط حادّ في ضغطِ الدم، والسكتة القلبيّة.


من أسبابِ فرط البوتاسيوم في الجسم: تسرّبُ البوتاسيوم في مجرى الدم بعد تسرّبه من الخلايا والأنسجة، وتناول كميّات كبيرة من ملح البوتاسيوم، وتناول بعض أدوية ضغط الدم العالي، والإصابة بمرض الفشل الكلويّ.